غزة هيومن رايتس ووتش

هيومن رايتس ووتش: الاحتلال ارتكب جرائم حرب خلال العدوان على غزة

غزة – مصدر الإخبارية

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش العالمية اليوم الثلاثاء إن قوات الاحتلال الإسرائيلي نفذت هجمات خلال عدوان مايو 2021 في قطاع غزة انتُهكت فيها قوانين الحرب، ويبدو أنها ترقى إلى جرائم حرب.

وبينت المنظمة أنها حققت في ثلاث غارات إسرائيلية قتلت 62 مدنياً فلسطينياً، ولم تكن هناك أهداف عسكرية واضحة في المنطقة المجاورة.

بدوره قال جيري سيمبسون، المدير المساعد لقسم الأزمات والنزاعات في المنظمة: “نفذت القوات الإسرائيلية هجمات في غزة في مايو/أيار دمرت عائلات بأكملها بدون أي هدف عسكري بالقرب منها”.

وتابعت الأمم المتحدة أنّ الهجمات التي شنها الجيش الإسرائيلي خلال قتال مايو/أيار أدت إلى استشهاد 260 فلسطينياً، من بينهم ما لا يقل عن 129 مدنياً، منهم 66 طفلاً.

وأشارت المنطمة إلى أن وزارة الصحة في غزة قالت إن القوات الإسرائيلية أصابت 1,948 فلسطينياً، بينهم 610 طفلاً.

ولفتت إلى أنها منذ أواخر مايو/أيار، قابلت 30 فلسطينياً شهدوا الهجمات الإسرائيلية، أو أقارب لمدنيين استشهدوا، أو سكان المناطق المستهدفة. كما زارت هيومن رايتس ووتش موقع أربع غارات، وفحصت بقايا ذخائر، وحللت صور الأقمار الصناعية ومقاطع فيديو وصور التقطت في أعقاب الهجمات.

وبينت المنظمة الحقوقية العالمية أنها ركزت في تحقيقاتها على ثلاث هجمات إسرائيلية أسفرت عن سقوط أعداد كبيرة من الضحايا المدنيين ولم يكن بجوارها أهداف عسكرية واضحة، ومن المرجح أن تكون الهجمات الإسرائيلية الأخرى غير قانونية.

لقراءة التقرير الكامل لمنظمة هيومن رايتس ووتش