ملحم لمصدر: اتصالات لجمع 150 مليون دولار لحل مشكلة كهرباء غزة نهائياً

صلاح أبو حنيدق- مصدر الاقتصادية:

قال رئيس سلطة الطاقة الفلسطينية ظافر ملحم، اليوم الخميس، إنهم يُجرون جهود واتصالات حثيثة مع عدد من الدول المانحة والعربية لتأمين وجمع 150 مليون دولار للمساهمة بحل مشكلة الكهرباء في قطاع غزة بشكل نهائي.

وأضاف ملحم في تصريح خاص لشبكة مصدر الإخبارية، أن هذه الاتصالات والجهود تأتي من سلطة الطاقة ضمن عمليات إعمار القطاع القادمة، مبيناً أنهم يعملون حالياً على تأهيل وإصلاح كامل ما دمره الاحتلال الإسرائيلي من خطوط كهرباء وشبكات خلال العدوان الأخير، والانتقال فيما بعد ضمن مساعي مع شركاء عرب ودوليين لحل مشكلة الكهرباء نهائياً.

وأشار ملحم إلى أن خطة سلطة الطاقة بعد الانتهاء من تأهيل وإصلاح الخطوط التي تدمرت، تنفيذ خطة إعمار للكهرباء لجب أكبر كمية من الكهرباء من خلال 4 مصادر وهي توسعة محطة التوليد في غزة، وزيادة الربط مع الجانب الإسرائيلي عبر خط 161، ومع الجانب المصري لرفع كمية الكهرباء الواردة، بالإضافة لإقامة مصدر جديد للطاقة المتجددة في القطاع.

كما ستعمل سلطة الطاقة حسب ملحم، على تسريع عمل محطة التوليد بالغاز بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي وقطر، الذي يشهد تعطلاً في الاجتماعات بين الجانبين منذ بداية العدوان الإسرائيلي على القطاع حتى الأن، ووصلت الجهود حالياً لتحديد مسار خط الغاز، ويجري التنسيق لتخصيص الأموال لذلك، والتي لم يحولها الاتحاد الأوروبي والقطرين إلى الأن.

وأكد ملحم، أن سلطة الطاقة تعمل بشكل حثيث لأن تشهد مشاريع الإعمار القادمة في غزة توفير 500 ميجا وات من الكهرباء بما يلبي كافة احتياجات القطاع من الطاقة بشكل كامل.

وتكبد قطاع الكهرباء والطاقة في غزة خسائر بملايين الدولارات جراء قصف شبكات ومحولات وخطوط الكهرباء. ويحتاج قطاع غزة إلى 500 ميجا واط من الكهرباء في الأوضاع الطبيعية، و600 ميجا واط في فصل الصيف نتيجة ارتفاع درجات الحرارة.

من الجدير بالذكر ، أن إجمالي تعهدات إعمار غزة وصلت حسب وزارة الاقتصاد الوطني لـ2مليار دولار أمريكي، 500 مليون دولار منها من جمهورية مصر العربية، و500 مليون دولار من قطر، والباقي من دول أخرى.

أزمة الكهرباءأزمة كهرباء غزةصلاح أبو حنيدقظافر ملحمغزةكهرباء غزة