جنين

إعلام الاحتلال يكشف خيوط جديدة عن عملية حاجز سالم بجنين

الضفة المحتلة-مصدر الاخبارية

كشفت وسائل إعلام الاحتلال الإسرائيل خيوط جديدة عن عملية إطلا ق نار قرب حاجز سالم بجنين.

واستشهد خلالها شابان وأصيب ثالث بجراح خطيرة برصاص الاحتلال “الإسرائيلي”، زعمت وسائل إعلام الاحتلال، محاولتهم تنفيذ عملية إطلاق نار ضد موقع عسكري قرب جنين شمال الضفة المحتلة.

 لكن كيف وصل الشبّان الثلاثة إلى حاجز “سالم” شمال جنين؟

وبخصوص عملية حاجز سالم جنين قالت القناة السابعة العبرية “إن الشبان الثلاثة استقلوا إحدى المركبات المتوجهة إلى الداخل الفلسطيني المحتل عام 1948، ولكن قوة من جنود الاحتلال أوقفت الحافلة في الطريق على الجدار الفاصل”.

ونقلت ركابها إلى مدخل معسكر سالم العسكري، وزعمت أن الشبان الثلاثة قاموا بإطلاق النار باتجاه المعسكر قرب حاجز سالم.

بحسب القناة السابعة أفادت بأن الجنود أطلقوا الرصاص صوب الشبان الثلاثة؛ ما أدى لاستشهاد اثنين وإصابة الثالث بجراح بالغة.

كما ادعت أن التحقيقات الأولية تشير إلى أنّ الشبان الثلاثة كانوا في طريقهم لتنفيذ عملية كبيرة داخل الخط الأخضر.