المنحة القطرية الأموال - التنمية منحة ال100 دولار شهر 4

الاحتلال يجدد رفضه دخول حقائب المنحة القطرية لغزة.. وتقدم في صفقة الأسرى

الأراضي المحتلة – مصدر الإخبارية

قالت وسائل إعلام عبرية، اليوم الثلاثاء، إن حكومة نفتالي بينت، لا تزال ترفض تمرير أموال المنحة القطرية إلى غزة على شكل حقائب دولارات.

وأوردت إذاعة جيش الاحتلال عن عضو الكابينيت، وزير الأمن الداخلي “عومر بارليف” قوله: “لن نمرر الأموال القطرية إلى غزة على شكل حقائب دولارات وتصل بالنهاية إلى حماس“.

وزعم عضو الكابينت أن الآلية الجديدة للمنحة القطرية لغزة ستكون من خلال الأمم المتحدة، وتتركز على توزيع قسائم الغذاء “كابونات” أو المساعدات الإنسانية وليس أموال نقدية.

ولفت إلى أن هذه الآلية رفضها رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار .

على صعيد متصل نقلت قناة “كان” العبرية عن صحيفة “الأخبار” اللبنانية، أن مفاوضات صفقة تبادل الأسرى بين حركة حماس و”إسرائيل” تشهد تطوّرات إيجابية مع اقتراب تنفيذ المرحلة الأولى منها، والمتمثّلة في تقديم معلومات عن مصير الجنود الإسرائيليين الأسرى مقابل إطلاق سراح الأسيرات الفلسطينيات.

وتابعت القناة العبرية أنه من المقرر أن يكون قد وصل وفد أمني مصري إلى قطاع غزة صباح اليوم من أجل تثبيت التهدئة.

وبحسب الصحيفة اللبنانية قالت مصادر مصرية أن “تنفيذ المرحلة الأولى من الصفقة كفيل بإخراج الحكومة الإسرائيلية من حرَج اشتراطها ربط إعادة إعمار قطاع غزّة ورفع الحصار عنه، بملف صفقة التبادل.

في نفس الوقت كشفت مصادر فلسطينية لصحيفة “الشرق الأوسط”، أن حماس راضية إلى حد ما عن التقدم، لكنها تضغط باتجاه إعادة الأوضاع إلى ما كانت عليه بشكل كامل قبل العدوان الأخير على قطاع غزة، ودفع اتفاق جديد للأمام.