مصدر الإخبارية
تابعونا على

البراوي لمصدر: الرئيس قرر اعتماد شهداء عدوان 2014

اعتصام لأهالي الشهداء اعتماد شهداء 2014
رباب الحاج – مصدر الإخبارية

صرح المتحدث باسم اللجنة الوطنية لأهالي الشهداء والجرحى في غزة علاء البراوي أن الرئيس محمود عباس قرر اعتماد شهداء عدوان 2014 على قطاع غزة.

وقال البراوي في تصريح لـ“مصدر الإخبارية” اليوم الخميس “إنه تم تجهيز قائمة بأسماء الشهداء وعوائلهم، ليتم إرسالها لمؤسسة الشهداء والجرحى وفيها المبلغ المطلوب دفعه لذوي الشهداء”.

وأوضح البراوي أنهم بانتظار إصدار مرسوم رئاسي وقرار من وزارة المالية حول اعتماد شهداء 2014.

وبين أن المبالغ المطلوبة هي عن الشهور القادمة منذ اعتماد القرار ولكن المطالبة ستستمر بالمستحقات عن كل السنوات الماضية،  لافتًا أن اعتصام ذوي الشهداء لا زال قائماً حتى إصدار المرسوم.

وفي وقت سابق قال البراوي لمصدر الإخبارية، “إن مؤسسة الشهداء والجرحى، أبلغتهم بوجود حراك حكومي جديد لإنهاء مشكلتهم، واعتماد أبنائهم كشهداء، لصرف مخصصات شهرية لهم”.

وأشار البراوي إلى أن رئيس الوزراء محمد اشتية طلب من مؤسسة الشهداء والجرحى، تزويده بقائمة شهداء 2014، والمبالغ المالية المتوقع تخصيصها لهم، وبعض التفاصيل الأخرى.

وقال:  “المؤسسة سلمت تلك الملفات اليوم، لمجلس الوزراء، ومتوقع أن يتم النظر بها خلال اليوم أو الغد، وإعلان قرار من قِبل المجلس بخصوصها”.

وكشف مصدر حكومي مُطّلع لمصدر الإخبارية، عن أن جلسة مجلس الوزراء التي عقدت أمس، ناقشت ملف شهداء 2014.

وذكر لمصدر، أنه كان هناك إجماع من قبل الوزراء على ضرورة حل هذا الملف، لاسيما مع تصاعد المناشدات التي تصل بهذا الخصوص.

وأكدت انتصار الوزير رئيس مؤسسة رعاية الشهداء والجرحى في مُنظمة التحرير الفلسطينية، في تصريحات محلية لها أنّ الرئيس محمود عباس صادق على قرار اعتماد كافة شهداء عدوان 2014 على قطاع غزّة، حسبما ذكرت وكالة خبر للانباء.

وبشأن المعايير التي سيتم اعتمادها من جانب المؤسسة، أوضحت الوزير أنّ “الاعتماد حسب التقارير الطبية من وزارة الصحة والكشوفات التي تم جمعها أثناء العدوان”، مُشيرةً إلى أنً المُؤسسة ستقوم ببحث اجتماعي للحالات وستقوم بزيارة الحالات وستقوم بتسجيلها؛ كي يتم اعتمادها.

وحول المخصصات التي ستصرف لعوائل شهداء عدوان 2014، قالت الوزير: “إنّها لا زالت في مرحلة البحث؛ لكنّ حسب القانون والنظام المعمول به، فإنّ عائلة الشهيد الأعزب ستحصل على 1400 شيقل، بينما ستحصل عائلة الشهيد المتزوج على 1400 مُضاف إليها علاوة زوجة وأبناء”.

ويستمر أهالي شهداء عدوان 2014، في تنظيم فعاليات احتجاجية، للمطالبة بصرف مخصصاتهم المالية.


أقرأ أيضاً

Exit mobile version