الاحتلال يقصف موقعاً للمقاومة شمال قطاع غزة

غزة – مصدر الإخبارية

قصفت طائرات الاحتلال ، مساء يوم الخميس، موقعاً للمقاومة شمال قطاع غزة.

وأفاد مراسل “مصدر الإخبارية“، باستهداف طائرات الاستطلاع الإسرائيلية بصاروخين لموقع فلسطين شمال القطاع، ما أدى إلى أضرار مادية في المكان.

وذكرت القناة 13 العبرية، أن الجيش الإسرائيلي هاجم موقعاً لحماس ردًا على إطلاق بالونات حارقة تجاه الغلاف هذا اليوم.

وكان مراسل القناة 13 العبرية، ألموغ بوكير، زعم مساء اليوم، التهام بالونات حارقة لآلاف الدونمات بعد إطلاقها من غزة .

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال، إنّ “الطائرات الحربية الإسرائيلية، أغارت قبل قليل على بنية تحتية تابعة لحركة حماس في شمال قطاع غزة” .

وأضاف خلال بيان له، أن تلك الغارات تعد ردًا على إطلاق البالونات الحارقة من القطاع نحو مستوطنات غلاف غزة خلال اليوم.

يذكر أن طائرات الاحتلال الإسرائيلي، قصف فجر يوم الإثنين الماضي، مواقع للمقاومة الفلسطينية جنوب قطاع غزة.

وأفاد مراسل “مصدر الإخبارية” باستهداف طائرات الاستطلاع أرضاً زراعية بصاروخ، في حي أبو هداف ببلدة القرارة شرق خانيونس جنوب القطاع، لافتاً إلى أن الاستهداف لم يسفر عن وقوع إصابات، باستثناء بعض الخسائر المادية.

وأشار إلى أن طائرات الاحتلال الحربية استهدفت أيضاً مواقع للمقاومة في منطقة المحررات بمحافظة رفح جنوب قطاع غزة، ما أدى لاشتعال النيران في المنطقة، مبيناً أن الاستهدافات سبقها إطلاق صواريخ من طيران الاستطلاع.

قال المتحدث باسم جيش الاحتلال “الإسرائيلي”، في ساعة مبكرة من فجر يوم الإثنين، إنّ الجيش هاجم أهدافاً تابعة لحركة حماس في قطاع غزّة.

وأضاف: “إنّ طائرات مقاتلة وطائرات تابعة للجيش الإسرائيلي هاجمت مؤخراً أهداف لمنظمة حماس الإرهابية في قطاع غزّة”، مُردفاً: “خلال الهجوم تم مهاجمة موقع إنتاج الخرسانة المستخدمة لحفر البنية التحتية تحت الأرض، بالإضافة إلى الهجوم على البنية التحتية تحت الأرض لمنظمة حماس الإرهابية”، وفق حديثه.

وتابع: “تم تنفيذ الهجوم رداً على إطلاق الصواريخ من قطاع غزّة على الأراضي الإسرائيلية الليلة”، مُستدركاً: “يأخذ جيش الدفاع الإسرائيلي جميع الأنشطة الإرهابية ضد الأراضي الإسرائيلية على محمل الجد وسوف يستمر في العمل بقدر الضرورة ضد محاولات إيذاء المواطنين الإسرائيليين”.

وختم حديثه، بالقول: “تتحمل منظمة حماس الإرهابية المسؤولية عما يحدث داخل قطاع غزّة وخارجه، وستتحمل نتائج الأعمال الإرهابية ضد المواطنين الإسرائيليين”.

وزعمت وسائل إعلام عبرية، مساء يوم الأحد، أن القبة الحديدية تمكنت من اعتراض صاروخ أطلق من قطاع غزة صوب مستوطنات الغلاف، وعلى إثر ذلك دوّت صافرات الإنذار.

وذكر بيان جيش الاحتلال: “متابعة للتقارير عن إطلاق صافرات الإنذار في منطقة ‎غلاف غزة، فالحديث عن رصد إطلاق قذيفة صاروخية من قطاع ‎غزة تم اعتراضها من قبل منظومة ‎القبة الحديدية”.

ووفق الاعلام العبري، فإن “الصاروخ الذي أطلق من القطاع تم اعتراضه من قبل القبة الحديدية غير أن شظايا الاعتراض سقطت في أحد شوارع المدينة مما تسبب بأضرار لسيارة. لا يوجد هناك إصابات”.

الاحتلالغزةقصف