63 مليار شيكل قيمة مشتريات جيش الاحتلال من الأسلحة منذ 7 أكتوبر

القدس المحتلة_مصدر الإخبارية:

كشفت صحيفة كالكاليست العبرية، اليوم الثلاثاء، قيمة مشتريات وزارة جيش الاحتلال الإسرائيلي بلغت 63 مليار شيكل منذ بداية الحرب على قطاع غزة في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وقالت الصحيفة إن عمليات الشراء تبلغ ما يقرب من ثلاثة أضعاف حجم السنة العادية.

وأضافت أنه “في العامين المقبلين، ستقوم شركة “إلبيت سيستمز” بتزويد الأسلحة لاستخدام الذراع البرية للجيش الإسرائيلي بمبلغ إجمالي يبلغ حوالي 2.8 مليار شيكل، وذلك على خلفية استمرار الحرب في غزة واستمرار التصعيد المواجهة مع حزب الله في لبنان”.

وأشارت إلى”من المفترض أن يتم إنتاج الذخيرة في جميع المصانع التي تمتلكها شركة “إلبيت” في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك المجمع الصناعي في رمات هشارون، والذي من المفترض أن تخليه نهاية الشهر المقبل”.

وبينت أنه “مع إخلاء المجمع في رمات هشارون، من المفترض أن تنتقل شركة إلبيت إلى الإنتاج الكامل في المجمع الجديد الذي تبنيه في رمات بيكا في النقب”.

ولفتت إلى أنه”وفقا لخطط الشركة ووزارة الجيش، ونظرا للحاجة الملحة للذخيرة، سيتم الإنتاج في هذين الموقعين في وقت واحد”.

ونوهت إلى أنه “عند اندلاع الحرب، قامت إدارة المشتريات التابعة للجيش بتوسيع المشتريات في إسرائيل كجزء من تحركاتها لدعم بناء قوة الجيش وإطالة أمد القتال ولضمان الاستقلال في الإنتاج في المجالات الحيوية، مع تعزيز الاقتصاد المحلي.”

وأكدت أنه “مع مراعاة التطورات المستقبلية التي يصعب التنبؤ بها، فإن الطلب المتزايد من وزارة الدفاع على منتجات الشركة وحلولها قد يستمر ويولد طلبات إضافية كبيرة للشركة”.

اقرأ أيضاً: تقديرات جيش الاحتلال: الحرب على غزة ستستمر حتى 2026

جيش الاحتلال يزعم إغتيال القيادي بحماس عزمي أبو دقة

القدس المحتلة_مصدر الاخبارية:

زعم جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأحد إغتيال القيادي البارز في حركة حماس عزمي أبو دقة خلال غارة على مدينة خانيونس جنوبي قطاع غزة.

وقال الجيش إنه “قضى على المدعو أبو دقة الذي كان يعمل بصفته عنصرًا بارزًا في قسم الإمدادات التابع لحماس”.

وأضاف أنه “روج لعمليات نقل الوسائل القتالية والأموال المخصصة للإرهاب في القطاع”.

واستشهد أبو دقة، جراء استهداف مركبة كان يستقلها في منطقة مواصي خان يونس، جنوب قطاع غزة، كما تسببت الغارة في إصابة عدد من المارة بجروح.

واغتال جيش الاحتلال اليوم الأحد مدير مباحث الوسطى زاهر أبو حامد ومرافقه جهاد الحميدي في غارة وسط القطاع.

وفي سياق منفصل، نقلت القناة الـ12 عن مصادر بالجيش الإسرائيلي قولها “لا تزال لدى حماس القدرة على إنتاج الأسلحة والصواريخ رغم أشهر من القتال”.

وأكدت أنه لا يزال في غزة آلاف الصواريخ وكميات كبيرة جدا من قذائف الهاون.

اقرأ أيضاً: أونروا: 800 ألفا نزحوا من رفح ولا مناطق آمنة

جيش الاحتلال يعلن مقتل جنديين وجرح 4 آخرين برفح

القدس المحتلة_مصدر الإخبارية

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي،اليوم الأحد، عن مقتل عسكريان اسرائيليان خلال المعارك الدائرة مع المقاومة الفلسطينية في رفح جنوبي قطاع غزة.

وقال الجيش في بيان مقتضب إن جنديان من لواء جيفعاتي-قتلا وهما الرقيب نحمان مئير حاييم فاكانين (20 عاما) من إيلات، والرقيب نوعم باتان (20 عاما) من موشاف ياد رمبام.

وأضاف أنهما قتلا في انفجار عبوة ناسفة شرق رفح، فيما أصيب ضابط وجنديان بجروح خطيرة.

وأشار إلى إصابة جندي رابع بجراح خطيرة جراء إطلاق صاروخ مضاد للدبابات على D9.

ومنذ بداية الحرب قتل 630 جندياً إسرائيلياً، من بينهم 282 سقطوا منذ بداية الاجتياح البري لقطاع غزة.

ويواصل الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على قطاع غزة، برا وبحرا وجوا، منذ السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، ما أسفر عن استشهاد 35,386 مواطنا، أغلبيتهم من الأطفال والنساء، وإصابة 79,366 آخرين، في حصيلة غير نهائية، إذ لا يزال آلاف الضحايا تحت الأنقاض.

اقرأ أيضاً: غانتس لنتنياهو: إذا لم تغيروا المسار بحلول 8 يونيو فسننسحب من الحكومة

جيش الاحتلال يعلن مهاجمة 70 هدفاً في قطاع غزة خلال 24 ساعة

القدس المحتلة_مصدر الاخبارية:

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم السبت عن مهاجمة 70 هدفاً في قطاع غزة خلال 24 ساعة الماضية.

وقال الناطق باسم الجيش إن طائراته قتلت ناشطاً رئيسياً في حركة الجهاد الإسلامي كان يشغل منصب رئيس الخدمات اللوجستية في لواء رفح.

وأضاف أن مقاتلين من لواء جيفعاتي قتلوا مقاوما فلسطينياً مسلح بقذيفة آر بي جي وعثرت على عبوات ناسفة وأسلحة ومنصات إطلاق صواريخ شرق رفح.

وأشار إلى أنه “في مخيم جباليا للاجئين شمال قطاع غزة، قضى مقاتلو لواء المظليين على عدد من الإرهابيين وعثروا على أسلحة من نوع كلاشينكوف، كما دمر مقاتلو اللواء السابع قاذفة صواريخ”.

وفي وسط القطاع، لفت إلى تمت مهاجمة مستودعات عسكرية وبنية تحتية وفق زعمه.

ويواصل الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على قطاع غزة، برا وبحرا وجوا، منذ السابع من شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، ما أسفر عن استشهاد 35,303 مواطنين، أغلبيتهم من الأطفال والنساء، وإصابة 79,261 آخرين، في حصيلة غير نهائية، إذ لا يزال آلاف الضحايا تحت الأنقاض.

اقرأ أيضاً: حملات دهم واعتقال بالضفة وإضراب شامل في جنين

جيش الاحتلال: 25 ألفا و40 إسرائيلياً قتلوا منذ عام 1860

القدس المحتلة_مصدر الاخبارية:

أعلنت وزارة جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، أن 25 ألفا و40 إسرائيلياً قتلوا منذ العام 1860 حتى الآن.

وقالت الوزارة في بيان عشية ما أسمته يوم ذكرى الاستقلال الذي يصادف غداً الثلاثاء إن الرقم المذكور يشمل جنود الجيش الخمسة الذين قتلوا في معارك قطاع غزة نهاية هذا الأسبوع وحده، وجندي آخر قُتل في حادث سيارة منذ يوم الذكرى العام الماضي وحتى اليوم.

وأضافت أن بينهم 61 شخصًا معاقًا ماتوا نتيجة إعاقتهم وتم الاعتراف بهم خلال العام كقتلى ضمن الأنظمة الإسرائيلية.

وأشارت إلى أن 716 قتيلاً سقطوا في صفوف القوات الإسرائيلية منذ 7 أكتوبر، من بينهم 642 من الجيش، من بينهم 39 عضوًا في الوحدات الاحتياطية، و68 من الشرطة، وستة من الشاباك.

ويصادف غداً الثلاثاء، ذكرى إعلان قيام دولة إسرائيل، واعتماد وثيقة الاستقلال، ونهاية الانتداب البريطاني على فلسطين، في 14 مايو 1948.

اقرأ أيضاً: اشتباكات عنيفة بين المقاومة والاحتلال في رفح وجباليا

اشتباكات عنيفة بين المقاومة والاحتلال في رفح وجباليا

قطاع غزة_مصدر الإخبارية:

تدور اشتباكات عنيفة بين المقاومة الفلسطينية وجيش الاحتلال الإسرائيلي في جنوب وشمال قطاع غزة.

وقالت كتائب القسام إنها تخوض “اشتباكات ضارية مع جنود العدو شرق شارع جورج في محور التوغل شرقي مدينة رفح”.

واضافت أنها استهدفت “ناقلة جند صهيونية شرق شارع جورج في محور التوغل شرقي مدينة رفح”.

وفي شمال القطاع، ذكرت مصادر فلسطينية أن آليات الاحتلال الإسرائيلي تحاول التوغل إلى وسط مخيم جباليا شمال قطاع غزة وسط اشتباكات ضارية مع فصائل المقاومة.

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال أطلقت النار بكثافة على مراكز إيواء في المخيم.

ولفتت إلى أن طائرات حربية للاحتلال قصفت منازل في بلوك 2 وبلوك 4 في مخيم جباليا.

وفي حي الشجاعية، استشهدت فلسطينية وجرح 10 آخرين إثر قصف الاحتلال منزلا بالحي شرق مدينة غزة.

كما ارتقى 3 فلسطينيين وجرح 8 آخرين في قصف إسرائيلي على مبنى سكني في حي الصبرة جنوبي مدينة غزة.

وتشن إسرائيل حرباً مدمرة على قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر الماضي راح ضحيتها أكثر من 40 ألف شهيد ومفقود فلسطيني وعشرات آلاف الجرحى.

اقرأ أيضاً: سموتريتش: خطر قيام دولة فلسطينية بات قريباً

جنوب أفريقيا: الهجوم الإسرائيلي على رفح يدمر آخر مكان للناجين

رفح_مصدر الاخبارية:

قالت جمهورية جنوب إفريقيا، اليوم الثلاثاء، إن الهجوم الاسرائيلي على مدينة رفح جنوب قطاع غزة، سيدمر آخر ملجأ للناجين في قطاع غزة.

وأعربت في بيان صادر عن وزارة العلاقات الدولية والتعاون في جنوب إفريقيا، عن شعورها بـ “الدهشة” من الأمر الذي أصدرته سلطات الاحتلال الاسرائيلي بإخلاء رفح بالقوة المفرطة، تمهيدا لاجتياحها برا.

وأشارت إلى أن حكومة جنوب إفريقيا تشعر بـ “انزعاج عميق” إزاء التطورات في قطاع غزة.

وتابعت: نشعر بالرعب والدهشة من إعلان إسرائيل ضرورة إخلاء رفح فورا عبر القوة المفرطة في ذلك.

ولفتت إلى أن الخطوة الإسرائيلية تهدف إلى تهجير المواطنين في غزة، في مشهد يتناقض مع القانون الدولي، مؤكدة أنه لا يمكن تبرير هذا الأمر بأي ضرورة عسكرية.

وشددت على أن رفح باتت بمثابة “مأوى مؤقت” للنازحين بعد العدوان على القطاع، وحرمانهم من الخدمات الغذائية والطبية.

وأعلن جيش الاحتلال يوم أمس الاثنين بدء عملية عسكرية في رفح زعم أنها “محدودة النطاق”، ووجه تحذيرات إلى 100 ألف مواطن بـ”إخلاء” شرق المدينة قسرا والتوجه إلى منطقة المواصي جنوب غرب القطاع.

اقرأ أيضاً: أونروا تحذر من تبعات توقف دخول المساعدات عبر معبر رفح 

الاحتلال يزعم إغتيال قيادي بارز في الجهاد الإسلامي

القدس المحتلة_ مصدر الإخبارية:

زعم المتحدث بإسم جيش الإحتلال الإسرائيلي، إغتيال بارز في حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة.

وقال المتحدث إن “طائرة حربية اغتالت من سلاح الجو في جنوب قطاع غزة أيمن زعرب، وهو مسؤول بارز في حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة”.

وأضاف “أدار زعرب عددًا من المخططات الهجومية، وقاد في السنوات الأخيرة عددًا من محاولات الإغارة المختلفة على أراضي البلاد”.

وأشار إلى أن”زعرب قاد الهجوم الذي قام به عناصر نخبة الجهاد الإسلامي في 7 أكتوبر في كيبوتس وموقع صوفا”.

وتابع “في الأيام الأخيرة، قاد من مكان مخفي استعدادات الجهاد الإسلامي للقتال في جنوب قطاع غزة”.

وأكد استشهاد عنصرين آخرين من الجهاد كانا يتواجدان معه في شقة الإختباء”. وفق تعبيره.

اقرأ أيضاً: أهالي الأسرى الإسرائيليين يتظاهرون في تل أبيب للمطالبة بصفقة تبادل

جيش الاحتلال يعلن إصابة 5 جنود خلال 24 ساعة الأخيرة

القدس المحتلة_مصدر الإخبارية:

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الجمعة عن إصابة 5 من جنوده خلال الساعات الـ24 الماضية.

وقال الجيش في منشور على موقعه الإلكتروني، إن عدد مصابي الجيش الإسرائيلي منذ بداية الحرب في 7 أكتوبر، ارتفع إلى 3337، بينهم 1605 جنود أصيبوا منذ بداية الحرب البرية في الـ27 من الشهر ذاته.

وأشار إلى أن من بين المصابين 517 إصاباتهم خطيرة، و885 إصاباتهم متوسطة.

ويشن جيش الاحتلال الإسرائيلي حرباً مدمرة على قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر الماضي راح عشرات الآلاف من الشهداء والجرحى والمفقودين.

اقرأ أيضاً: القسام والسرايا تقصفان قوات الاحتلال بمحور نتساريم

ضباط إسرائيليون كبار يلجأون لمحامين قبل بدء تحقيقات أحداث 7 أكتوبر

القدس المحتلة_ مصدر الإخبارية:

قالت القناة 12 العبرية، اليوم السبت، إن عدداً من الضباط الكبار في جيش الاحتلال الإسرائيلي يتواصلون مع محامين قبل بدء التحقيقات في أحداث 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وأضافت القناة أن “استقالة رئيس الأركان هرتسي هاليفي متوقعة في الفترة القادمة ونقاش يدور بشأن خليفته”.

وفشل جيش الاحتلال الإسرائيلي في توقع أحداث السابع من أكتوبر التي قادتها حركة حماس وفصائل فلسطينية أخرى، بالهجوم على مستوطنات غلاف غزة، وقتل وأسر وجرح مئات الإسرائيليين.

ويوم الاثنين الماضي، أبلغ رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية في الجيش الإسرائيلي، اللواء أهارون هاليفا، رئيس الأركان، هرتسي هاليفي، باستقالته.

وبحسب موقع صحيفة يديعوت احرونوت، من مسؤولية هاليفا عن الفشل في أحداث السابع من أكتوبر الماضي، عقب تنفيذ حركة حماس هجمات على مستوطنات غلاف غزة.

وتحمل هاليفا مسؤولية فشل الهجوم المفاجئ بعد حوالي أسبوع ونصف من اندلاع الحرب، عندما صرح “لقد فشلنا في مهمتنا الأكثر أهمية، وبصفتي رئيسًا للاستخبارات العسكرية، أتحمل المسؤولية الكاملة عن الفشل”.

وأشار هاليفا في ذلك الوقت إلى أنه “في جميع زياراتي لوحدات الجيش الإسرائيلي في الأيام الأخيرة، أكدت أن بداية الحرب كانت فشلاً استخباراتياً”.

Exit mobile version