ارتفاع سعر عملة ” البيتكوين” لتلامس أعلى مستوياتها على الاطلاق

وكالات _ مصدر الإخبارية

ارتفع سعر عملة “البيتكوين”، وهي أكبر عملة مشفرة في العالم من حيث القيمة السوقية، بنسبة 1.5% خلال التعاملات الآسيوية، لتصل إلى 62991 دولارًا.

وبلغت عملة “البيتكوين” أعلى مستوياتها في ستة أشهر، وصارت على مقربة من أعلى مستوياتها على الإطلاق، اليوم الثلاثاء.

وبذلك الارتفاع يُسجل أعلى مستوى منذ الذروة القياسية البالغة 64895 دولارًا المسجلة في أبريل الماضي 2021.

ولقيت العملة الرقمية الدعم من تقارير أفادت بأنه تم إنشاء صندوق لتداول عقود “البيتكوين” الآجلة في الولايات المتحدة.

وقال محللون للعملات المشفرة في أركين ريسيرش إن عقود البيتكوين الآجلة ارتفعت اليوم، وكانت في أحدث التعاملات عند 62690 دولارا، وقد ترتفع الأسعار الفورية إذا استمر التدفق النقدي.

وتشهد البيتكوين تذبذب كبير في الأسعار بحيث وصلت لأعلى مستوى لها وصل نحو 64 الف دولار، قبل أن تشهد تراجع حاد وصلت ذروته في مايو الماضي  لتصل إلى 37 الف دولار، بعد أيام من تغريده الملياردير التقني ورائد الأعمال إيلون ماسك أعلن عن تعليق مبيعات سيارات “تسلا” عن طريق عملة البيتكوين، كونها “تستثمر في الوقود الأحفوري”.

بالإضافة  لصدور قرار من قبل الرئيس الأمريكى جوبايدن بفرض ضرائب تصل إلى 43.4% على أرباح رأس المال ساهم فى تأثر أسواق العملات المشفرة، مما قضى ذلك على أكثر من 200 مليار دولار من قيمة سوق العملات المشفرة بالكامل، وفقًا لبيانات من كوين ماركت كاب آنذاك.

إلا أنها عوضت بعض خسائرها منذ ذلك الحين حتى أغسطس الجارى.

 

الولايات المتحدة تُحذّر بفرضها للعقوبات على بورصات العملات الرقمية

واشنطن _ مصدر الإخبارية

حذرت الولايات المتحدة من إقدامها لفرض عقوبات على بورصات العملات الرقمية، في حال سمحت للبلدان التي يفرض عليها عقوبات بالتعامل مع هذه العملات.

وقالت وزارة الخزانة الأمريكية، “إنها ستفرض عقوبات على بورصات العملات المشفرة وشركات المحفظة الرقمية في حال لم تمنع البلدان الخاضعة للعقوبات من الوصول إلى تلك العملات”.

وحثت الشركات المتعاملة بالعملات المشفرة على استخدام أدوات وتقنيات لتحديد الموقع الجغرافي للشخص الذي يتعامل بالعملات الرقمية.

وأضافت “الخزانة الأمريكية”، أنه يتم اتخاذ المزيد من الإجراءات لمساعدة صناعة العملات الرقمية على منع إساءة استخدام الأفراد الخاضعين للعقوبات وغيرهم من المشغلين غير القانونيين.

كما فرضت الولايات المتحدة، عقوبات على منصة لتداول العملات المشفرة لارتباطها بعمليات ابتزاز وطلب فديات مالية، في الوقت الذي تسعى فيه إدارة الرئيس، جو بايدن، للحد من الجرائم الرقمية بعد ارتفاع معدلاتها مؤخرًا.

ولم تذكر وزارة الخزانة الأمريكية، التي أعلنت العقوبات، ما إذا كانت منصة ”سوكس“ ضالعة في أي من الجرائم، لكنها أشارت إلى أن 40% من سجل تعاملاتها مرتبطة بـ“جهات غير مشروعة“.

وأكدت أن العقوبات هي الأولى من نوعها ضد منصة لتبادل العملات المشفرة.

وحذرت الولايات المتحدة أيضا، الشركات والأفراد الذين يدفعون فديات مالية للقراصنة لاسترداد ملفاتهم وبياناتهم بأنهم قد يواجهون أنفسهم فرض عقوبات عليهم.

وفي عام 2017، أثيرت تدريجيًّا إمكانية استخدام إيران للعملات المشفرة، وخاصة عملة “بيتكوين” للتحايل على العقوبات وكسب المال..

 

بايدن يُقر تشريعات لرفع سقف الدين الأمريكي

واشنطن _ مصدر الإخبارية

وقع الرئيس الأمريكي جو بايدن أمس الخميس تشريعا حول رفع سقف الدين الأميركي العام.

وأعلن البيت الأبيض، اليوم الجمعة، ان الرئيس جو بايدن وقع تشريعا حول رفع سقف الدين الأميركي العام.

وقال البيت الأبيض في بيان: “وقع الرئيس جو بايدن يوم الخميس تشريعا يرفع مؤقتا سقف اقتراض الحكومة إلى 28.9 تريليون دولار”.

ولفت البيان إلى أنه تم رفع سقف الدين الأميركي العام بمقدار 480 مليارًا، والذي من المتوقع أن يكون كافيًا للحكومة الفيدرالية لمواصلة الوفاء بالتزاماتها بالكامل حتى أوائل شهر كانون الأول/ ديسمبر.

هذا وحذر الرئيس الأمريكي، جو بايدن، في وقت سابق من اهتزاز قيمة الدولار عالميا، في حال اتخاذ الكونغرس قرارا برفع سقف الدين العام.

وتجاوزت الولايات المتحدة منذ تشرين الأول/أكتوبر، مستوى سقف الدين العام البالغ 28.4 تريليون دولار.

وتثير المسألة عادة خلافات بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي. وسبق أن رُفع سقف الدين 80 مرة منذ ستينيات القرن الماضي.

أسعار المستهلك في أمريكا تحقق تضخم كبير

واشنطن _ مصدر الإخبارية

كشف مكتب إحصاءات العمل الأمريكي, عن تضخم أسعار المستهلك في الولايات المتحدة 5.4 %، خلال سبتمبر/أيلول الماضي، مقارنة بـ5.3 % في أغسطس/ آب السابق له.

ووفق بيانات صادرة عن المكتب، إن أسعار المستهلك المسجلة في سبتمبر، تعتبر الأعلى منذ 13 عاما، وبالتحديد منذ الأزمة المالية العالمية.

وسجلت أسعار الطاقة والمواد الغذائية أكبر نسبة ارتفاع، إذ بلغت 24.8 و4.6 % على الترتيب.

وأشارت البيانات إلى أن الزيادة السنوية لأسعار الغذاء كانت الأعلى منذ ديسمبر/ كانون الأول 2011، وكان الارتفاع الأكبر لأسعار اللحوم والدواجن والأسماك والبيض بنسبة 10.5 %.

وحذر محللون من أن وضع التضخم الاقتصادي يزداد سوءًا داخل الولايات المتحدة، ومن غير المرجح أن يتحسن في الوقت القريب.

تجاوز عدد الوفيات بكورونا في الولايات المتحدة حاجز الـ700 ألف

دولي- مصدر الإخبارية

قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي البيت الأبيض إن ارتفاع عدد الوفيات جراء فيروس كورونا في الولايات المتحدة إلى 700 ألف حالة حقيقة الصادمة والمرعبة.

ولفتت المتحدثة في مؤتمر صحفي أن “هذا عدد صادم ومرعب للأرواح التي تمت خسارتها جراء الجائحة”.

وسبق أن أفادت وكالة “رويترز”، بتجاوز حصيلة الوفيات الناجمة عن “كورونا” في الولايات المتحدة مستوى 700 ألف حالة.

وبينت استنادا إلى تحليلها لبيانات الصحة العامة، أن معدل الوفيات جراء الفيروس في الولايات المتحدة بلغ خلال الأسبوع الأخير نحو 2000 حالة يوميا، ما يمثل 60% من المستويات التي سجلت خلال ذروة الجائحة في يناير 2021.

ويأتي ذلك في الوقت الذي تكثف فيه إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، حملتها لإعطاء الجرعات المعززة من اللقاحات ضد الفيروس، خاصة للمسنين والأشخاص الذين يعملون في المهن عالية المخاطر.

مجلس النواب اللبناني يستنكر قيام اسرائيل بالتنقيب عن النفط في المنطقة البحرية

بيروت _ مصدر الإخبارية

استنكر رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، تجاوز إسرائيل لاتفاق الاطار الذي رعته الولايات المتحدة الأمريكية والأمم المتحدة, عبر قيامها بالتنقيب عن النفط والغاز في المنطقة البحرية المتنازع عليها.

ودعا بري في بيان صحفي اليوم السبت، تعليقاً على التقارير الواردة حول فوز شركة “هاليبرتون” بعقد للتنقيب عن النفط والغاز في المنطقة المتنازع عليها، وزارة الخارجية اللبنانية إلى تحرك عاجل وفوري باتجاه مجلس الأمن والمجتمع الدولي للتحقق من احتمالية حصول اعتداء إسرائيلي جديد على السيادة والحقوق اللبنانية.

وأكد على أن قيام “إسرائيل” بإجراء تلزيمات وإبرام عقود تنقيب في البحر لشركة “هاليبرتون” أو غيرها من الشركات في المنطقة المتنازع عليها في البحر، يمثل نسفاً لاتفاق الإطار الذي رعته الولايات المتحدة الأميركية والأمم المتحدة.

بدوره، طلب رئيس مجلس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي من وزير الخارجية والمغتربين عبد الله بو حبيب، إجراء الاتصالات اللازمة مع الجهات الدولية المعنية لمنع “إسرائيل” من مباشرة أعمال التنقيب عن النفط والغاز في المنطقة البحرية المتنازع عليها، بعدما أبرمت عقود تنقيب مع إحدى الشركات وتستعد للبدء فيه.

وأكد ضرورة عدم التهاون في هذا الموضوع ولا تنازل عن الحقوق اللبنانية، داعياً الأمم المتحدة إلى القيام بدورها في ردع “إسرائيل” وإجبارها على وقف انتهاكاتها المتكررة لحقوق وسيادة لبنان.

المالكي يغادر إلى الولايات المتحدة للمشاركة في أعمال الجمعية العامة

رام الله- مصدر الإخبارية

قالت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية إن وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، والوفد المرافق له يغادرون أرض الوطن، اليوم السبت، متوجهين إلى الولايات المتحدة الأميركية، للمشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ76.

ومن المقرر أن يشارك الوزير المالكي في اجتماعات ولقاءات المنظمات الأممية، والتجمعات الاقليمية المنعقدة على المستوى الوزاري، وسيقدم الرؤية الفلسطينية، وينقل معاناة أبناء شعبنا الفلسطيني، وجرائم الاحتلال ومستوطنيه، وانتهاكاته الممنهجة وواسعة النطاق، ضد القدس وابنائنا واحيائنا فيها، وضد الاسرى والمعتقلين، والحصار على قطاع غزة، واستمرار الاستعمار والاستيطان.

وبحسب الوكالة، يغادر المالكي وفي جعبته كل المطالبات الفلسطينية للمجتمع الدولي لاتخاذ الخطوات اللازمة من أجل انهاء الاحتلال الاسرائيلي الاستعماري، الذي طال أمده، ووضع حد لجرائمه، كما سيطرح القضايا الملحة كالحماية لأبناء شعبنا، والمساءلة لإسرائيل وادوات احتلالها المختلفة من مستوطنين ومسؤولين عسكريين وسياسيين.

وخلال رحلته، يلتقي المالكي بالعديد من نظرائه وزراء الخارجية على هامش اجتماعات الجمعية العامة، بالإضافة إلى رؤساء وأمناء عامين المؤسسات الدولية والأممية.

يشار إلى أن الرئيس محمود عباس سيقدم كلمة فلسطين يوم الجمعة، الموافق 24 من الشهر الجاري، في الجلسة الصباحية، للنقاش العام للجمعية العامة، مع نظرائه من قيادات دول المجتمع الدولي، من ملوك ورؤساء.

حماس: قرار الولايات المتحدة بتقديم صفقة أسلحة للاحتلال يشجع على الجرائم

غزة- مصدر الإخبارية

قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية حماس، حازم قاسم اليوم السبت، إن قرار الولايات المتحدة بتقديم صفقة أسلحة كبيرة للكيان الصهيوني يشجع الاحتلال على مواصلة عدوانه على شعبنا ومقدساته، ويزيد من إرهابه ضد الفلسطيني ونهب أرضه.

وأضاف في تصريحات صحفية إن استمرار الولايات المتحدة في تسليح جيش الاحتلال، يزيد من حالة التوتر في المنطقة، ويعزز من تمرد الاحتلال على القوانين والقرارات الدولية.

وأوضح قاسم أن هذا الدعم الأمريكي بالسلاح والمال والغطاء السياسي لسياسات الاحتلال، يجعل من الولايات المتحدة شريكة في العدوان على شعبنا.

متضامنون في الولايات المتحدة يطلقون حملة لمساندة الفلسطينيين

وكالات- مصدر الإخبارية

أطلق متضامنون مع الحق الفلسطيني، في الولايات المتحدة الأميركية، حملة مساندة للفلسطينيين وضغط على أعضاء الكونغرس في عدة ولايات لربط المساعدات الأميركية لإسرائيل باحترامها لحقوق الشعب الفلسطيني.

ووفقاً لوسائل إعلام، فقد شملت الحملة إجراء مكالمات هاتفية مع أعضاء الكونغرس وإطلاق “هاشتاغات” على مواقع التواصل الاجتماعي للضغط على المشرعين الأميركيين ومطالبتهم بتطبيق مشروع قانون رقم 2590 الذي تقدمت به عضو الكونغرس بيتي ماكولم، والذي يربط المساعدات المالية الأميركية لإسرائيل باحترام حقوق الشعب الفلسطيني.

وطالبت شبكة منظمات الجالية الفلسطينية في ولاية الينوي مناصريها بإجراء مكالمات هاتفية مع مكتب عضو الكونغرس جان ساكواسكي ومطالبتها بالتوقيع على مشروع القانون رقم 2590

أمريكا تخصص 135.8 مليون دولار كتمويل إضافي لدعم اللاجئين الفلسطينيين

عمّان _ مصدر الإخبارية

أعلنت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) اليوم (السبت)، عن تبرع الولايات المتحدة الأمريكية بمبلغ إضافي قدره 135.8 مليون دولار لدعم اللاجئين  الفلسطينيين.

وقالت أونروا في بيان لها، انّ التمويل يأتي مع توقيع الوكالة الأممية والولايات المتحدة إطارا للتعاون يحدد الأهداف والأولويات المشتركة لدعم المساعدة الإنسانية والتنمية البشرية وحماية لاجئي فلسطين.

ونقل البيان عن المفوض العام للوكالة فيليب لازاريني قوله إن “الدعم الإضافي يوضح أن لدينا شريكا مستمرا في الولايات المتحدة يتفهم الحاجة إلى تقديم مساعدة حاسمة لبعض اللاجئين الأكثر ضعفًا في المنطقة”.

وأشار إلى أن المساهمة الأمريكية ستمول غالبيتها تشغيل أكثر من 700 مدرسة لتعليم أكثر من نصف مليون طفل، و 140 عيادة صحية أولية تقدم 8.5 مليون استشارة طبية سنويا، بالإضافة للاستجابة إلى مناشدة الطوارئ في سوريا ولبنان والأردن والضفة الغربية (بما في ذلك القدس الشرقية) وغزة.

واوضح البيان، أن الاتفاقية بين الوكالة والولايات المتحدة تلزم الطرفين بالمبادئ الإنسانية للأمم المتحدة من جديد بما في ذلك مبدأ الحياد، مشددا على أهمية التعاون بين الجانبين لوضع الأهداف والأولويات المشتركة.

وحسب البيان، فإن الحكومة الأمريكية أعادت دعمها للوكالة في أبريل الماضي حيث قدمت 150 مليون دولار للوكالة التي تقدم خدمات منقذة لحياة اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأوسط.

وفي مايو، قدمت واشنطن ما يقرب من 33 مليون دولار من المساعدات الإنسانية للأونروا استجابة للعنف في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وجمدت الإدارة الأمريكية السابقة المساعدات المادية للسلطة الفلسطينية وأونروا وأغلقت مكتب تمثيل منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن والقنصلية الأمريكية في القدس، قبل أن تعيد الإدارة الجديدة هذا التمويل.