مصدر الإخبارية
تابعونا على

صحيفة: حماس لا تنوي ترشيح قيادات الصف الأول فيها للانتخابات التشريعية

وفد حماس والانتخابات التشريعية
وكالات – مصدر الإخبارية

ذكرت مصادر مقرّبة من حركة المقاومة الإسلامية “حماس” أنّ الحركة تميل لترشيح قيادات من الصف الثاني والثالث وكفاءات وطنية ومستقلين في قائمتها للانتخابات التشريعية المقررة في مايو المقبل.

وقات المصادر لصحيفة “العربي الجديد”إن حماس لا ترغب في تصدّر قياديي الصف الأول فيها للقائمة، كما كان عليه الحال في انتخابات العام 2006 والتي حصلت فيها على الأغلبية بـ76 مقعداً من أصل 132، وأنها ترغب في خوض الانتخابات بقائمة تضم شخصيات من الصفوف التنظيمية الثانية والثالثة إلى جانب مستقلين.

وبحسب المصادر فإن شكل مشاركة “حماس” في الانتخابات التشريعية المقبلة سيختلف عن انتخابات عام 2006 التي تصدّر قادة صفها الأول القائمة الانتخابية، ولكنها هذه المرة ترغب في خوض الانتخابات بقائمة تضم شخصيات من الصفوف التنظيمية الثانية والثالثة إلى جانب مستقلين ومن تسميهم “ذوي كفاءات”.

وحول موقف حركة حماس من الانتخابات الرئاسية، قالت المصادر إن الحركة لم تحسم خيارها بعد، لكن الراجح حتى الآن أنّ الحركة لن ترشح أحداً للمنصب، لكن من الممكن وضمن “توافقات وطنية” أن تدعم ترشح آخرين من خارجها، وتفضّل أنّ يكون هناك مرشح توافقي فصائلي. وفي العام 2019 أنشأت “حماس” لجنة داخلية للانتخابات مهمتها التجهيز لأي انتخابات مقبلة، وكان حينها يجري الحديث عن قرب إتمام الانتخابات، لكن المراسيم الرئاسية لم تصدر في حينه.

في نفس الوقت أكدت المصادر أنّ “حماس” اتخذت قراراً داخلياً بتسهيل كافة الإجراءات المطلوبة لإجراء الانتخابات في قطاع غزة الذي تسيطر عليه، وأنها لن تقف في وجه الانتخابات بل ستدعم إجراءها بقوة وحتى النهاية.


أقرأ أيضاً

Exit mobile version