مصدر الإخبارية
تابعونا على

هكذا جاء رد وليد العوض على تصريحات اشتية بشأن موظفي غزة

وليد العوض
غزة-مصدر الاخبارية

عقب عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني وليد العوض، بشأن إلغاء التقاعد المالي ومساواة الراتب، التي تحدث بها رئيس الوزراء الفلسطيني د. محمد اشتية،  بأنها حق طال انتظاره،

وكتب العوض، في منشور عبر صفحته “الفيسبوك”، يوم الاثنين، أن هذا الحق أمام اختبار التنفيذ واشتية محل ثقة، لكن ما يتعلق بموظفي 2005 -2006، لا بد من القول أنهم استوفوا كافة الإجراءات الإدارية وصدرت من التنظيم والإدارة ويحملون أرقاماً مالية.

ودعا اشتية للتدقيق فيما ذكر ومعالجة الملف، مطالبًا بحل قضايا البطالة الدائمة وعددهم 630، وموظفي شركة البحر ومؤسسة الصخرة، وأسر شهداء الحروب والتقاعد القسري وكل القضايا واجبة المعالجة من خريجين، وعمال يبحثون عن عمل لتوفير لقمة العيش.

وكان قد أعلن صباحًا، رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية أن الرئيس محمود عباس وجّه بمعالجة مشاكل الموظفين العالقة في قطاع غزة.

وقال اشتية خلال مؤتمر صحفي صباح اليوم الاثنين إنه ستتم معالجة قضية التقاعد المالي والخصومات لموظفي غزة بدءاً من هذا الشهر.

وأكد رئيس الوزراء أنه ستتم معالجة قضية تفريغات 2005 واستيعابهم بشكل تدريجي، مضيفاً: “أوعزنا بصرف رواتب كاملة لنحو 25000 موظف في قطاع غزة، عن راتب شهر فبراير”.

ولفت إلى أن مشاكل قطاع غزة تنقسم إلى جزئين الأول يحتاج إلى تحقيق المصالحة وسيتم حله بعد الانتخابات، والثاني بدأت الحكومة في حله منذ عام 2019.

وتابع اشتية: “مشاكل غزة ليس لها علاقة بالموظفين فقط، بل هناك الفقراء، وهناك العاطلين عن العمل من الشباب وذوي البطالة الدائمة، وسوف نبذل كل جهدٍ ممكن لمساعدتهم”.


أقرأ أيضاً

Exit mobile version