كحيل لمصدر: تأجيل زيارة وفد القطاع الخاص للقاهرة لما بعد انتخابات اتحاد المقاولين

رؤى قنن _ مصدر الإخبارية

كشف نقيب المقاولين الفلسطينيين بغزة أسامة كحيل، مساء اليوم، عن تأجيل زيارة وفد القطاع الخاص للقاهرة لما بعد انتخابات اتحاد المقاولين.

وأكد كحيل في تصريحات خاصة لمصدر الإخبارية, أن سبب تأجيل الزيارة يعود لانشغال اتحاد المقاولين في انتخابات مجلسه الجديد.

وأوضح كحيل أن الوفد الذي من المقرر أن يزور مصر، مكون من كبار رجال الأعمال والمستوردين في القطاع الخاص على مستوى غزة من كافة التخصصات من مواد البناء والنسيج والأدوية الأغذية السيارات, مشيراً إلى أنّ الوفد سيكون دون أي تمثيل حكومي.

وبين كحيل أن دور الحكومة في غزة، يقتصر فقط على تسهيل الزيارة، مؤكداً بأن الزيارة ستتم بالتنسيق الكامل مع الجهات الحكومية بغزة.

وأضاف أن الوفد سيبحث مع الجانب المصري أربع قضايا هامة متعلقة بإدخال البضائع إلى القطاع, أبرزها أسعار وتكاليف النقل للبضائع والسلع، مشيراً في ذات السياق إلى أن الهدف من رفع أسعار النقل للسلع الواردة لغزة، يتمثل في تقليل العائدات الضريبية لحكومة غزة.

وأوضح كحيل بأنه جرى اتفاق بينهم وبين الجانب المصري على أنه إذا ما خفضت الحكومة بغزة الضرائب على البضائع المصرية سيتم تخفيض اسعار نقلها لغزة، بما يخدم المواطن الغزي ويقلل التكلفة عليه.

وأستكمل كحيل حديثه عن أهداف الزيارة، مبيناً بأن الملف الثاني الذي سيتم مناقشته مع الأشقاء في مصر يتمثل في ادخال كافة المواد والسلع اللازمة لعملية الاعمار.

وأشار كحيل إلى أنه حتى اللحظة الجانب المصري يسمح فقط بإخال المواد التي يسمح بإدخالها الاحتلال. ضاربا المثل في الحديد الذي لا يدخل حتى اللحظة من قبل الجانبين المصري والإسرائيلي.

وفيما يختص بإعادة الاعمار أكد كحيل انه تمت المشارفة على الانتهاء من عمليات إزالة الركام الناتجة خلال العدوان على غزة، مشيرا إلى انه حتى اللحظة لا توجد رؤية واضحة فيما يختص بعملية إعادة الاعمار.

وقال كحيل طالما لم تدخل مواد للإعمار فلا يوجد اعمار وأن الحديث عنه يعد مضيعة للوقت.

نقيب المقاولين لمصدر: وفد حكومي ومن القطاع الخاص للقاهرة الخميس المقبل

صلاح أبو حنيدق- مصدر الإخبارية:

كشف نقيب المقاولين الفلسطينيين أسامة كحيل اليوم السبت عن خروج وفد حكومي ومن القطاع الخاص إلى جمهورية مصر العربية الخميس المقبل لبحث بدء تطبيق المرحلة الثانية من إعادة إعمار غزة، وملفات تجارية مع القاهرة.

وقال كحيل في تصريح لشبكة مصدر الإخبارية، إن الهدف من الزيارة بحث إدخال أصناف جديدة من البضائع والمواد وتقليل الاعتماد على الاحتلال الإسرائيلي في الشق التجاري وتحديداً التصدير والاستيراد.

وأضاف أن الوفد سيبحث مع المصريين أيضاً الشروع بمشاريع الإعمار بعد انتهاء المرحلة الأولى وضرورة بدء المرحلة الثانية المتعلقة ببدء البناء والتعمير وفق المخططات والجداول المحددة لذلك.

وأشار إلى أن القطاع الخاص يحمل رؤية واضحة لتطوير العلاقة التجارية، وإدخال جميع أصناف البضائع والمواد الخام لاسيما مواد البناء والأغذية وغيرها.

ولفت إلى أنهم سيعقدون اجتماعات أيضاً مع الغرف التجارية والاتحادات المصرية التي لها علاقة بالجوانب التجارية والاقتصادية.

وأكد أنهم متفائلون بأن تلقى مطالبهم استجابة مصرية.

وأكد كحيل أن وفد القطاع الخاص يتكون من 15 شخصية من مؤسساته المختلفة، معرباً عن أمله بأن يكون هناك بدء سريع للإعمار خلال الأيام القادمة.

بدوره كشف مصدر مطلع في القطاع الخاص بغزة، أنهم قدموا رؤية للوفد المصري تتضمن تسهيل حركة دخول وخروج رجال الأعمال ومنسبي القطاع الخاص من وإلى مصر.

وقال المصدر، أن الرؤية تتضمن أيضاً أليات لزيادة حجم التبادل التجاري مع القاهرة بما يحقق مصلحة الطرفين ويلبي احتياجات قطاع عزة في ظل تشديد سياسات الحصار الإسرائيلي بعد العدوان الأخير.

وأضاف المصدر، أن الوفد المصري وعد بنقل مطالب القطاع الخاص للجهات المسئولة عن الملف الفلسطيني والرد عليها خلال الزيارات القادمة لغزة.

بالأسماء: وفد حكومي ومن القطاع الخاص يغادر غزة إلى مصر لبحث الإعمار

مصدر الإخبارية_ صلاح أبوحنيدق:

كشفت مصادر رفيعة المستوى أن وفد حكومي من وكلاء الوزرات والقطاع الخاص سيغادرون اليوم الأحد قطاع غزة لجمهورية مصر العربية للاطلاع على الرؤية المصرية لإعمار غزة، والمشاركة في ملتقى القاهرة الدولي الأول لشركاء “العمران” في العاشر من الشهر الجاري.

وقالت المصادر في تصريح خاص لـ”مصدر الإخبارية”، أن الوفد الحكومي يرأسه وكيل وزارة الاشغال والإسكان العامة ناجي سرحان، ويضم كل من وكيل وزارة الحكم المحلي أحمد أبو راس، ووكيل وزارة الاقتصاد في غزة رشدي وادي، ورئيس اتحاد المقاولين أسامة كحيل.

وأضافت المصادر أن الوفد سيجري اجتماعات ومشاورات مع مسئولين مصريين في قطاعات اقتصادية ومالية عديدة لطرح الاحتياجات الكاملة لعملية الإعمار.

وأشارت المصادر إلى أن زيارة الوفد ستمتد لأكثر من أسبوع للمشاركة أيضاً في ملتقى القاهرة الدولي الأول لشركاء “العمران” والذي ستشارك فيه العديد من دول المنطقة والمانحين.

وباشرت أليات ثقيلة وفرق هندسية مصرية بالأمس بإزالة ركام المباني المدمرة في قطاع غزة تمهيداً لإطلاق عملية إعمار شاملة.

ووصلت حتى الأن إجمالي المبالغ التي رصدت لإعمار القطاع 2 مليار دولار أمريكي وهي من مصر وقطر والكويت ودول أخرى.

ويتوقع مسئولون في غزة أن تسير عمليات الإعمار بشكل سريع هذه المرة على عكس الحروب السابقة على القطاع والتي استغرقت سنوات وجزء منها لم ينتهي حتى الأن.

وتشترط إسرائيل أن تسير عمليات الاعمار دون وصول أي أموال لحركة حماس التي أكدت بدورها بأنها لن تتدخل بالإعمار مبررة أن لها مصادرها الخاصة للتمويل.