مركز يدعو شركة ميتا لفتح سياستها للنقاش مع مؤسسات المجتمع المدني

غزة- مصدر الإخبارية

دعا مركز صدى سوشال، اليوم الأحد، شركة ميتا بفتح سياساتها للنقاش مع مؤسسات المجتمع المدني، ورفض الطلبات الإسرائيلية بحجب المحتوى الفلسطيني وتغذية خوارزميات الحظر بكلمات وصور فلسطينية.

وطالب المركز بمراجعة لمجلس الإشراف وهيكليته، والإفصاح عن آلية عمل مجلس الرقابة وأعضائه.

وقال إن غياب أي من “فلسطين أو الأراضي الفلسطينية أو الضفة الغربية وقطاع غزة” من ضمن خيارات الموقع الجغرافي لتقديم شكوى ضد سياسات ميتا، فيما وُجدت إسرائيل من ضمن الخيارات المتاحة، وهو ما يشكل قلقًا من جدية المجلس.

واستذكر واقعة دخول وحدة خاصة إسرائيلية إلى قطاع غزة في كانون الأول (ديسمبر) 2018، حينها استقبل المركز شكاوى من مستخدمين عن قيام تطبيق ماسنجر التابع لشركة فيسبوك (ميتا حاليًا) بحذف صور عناصر الوحدة الإسرائيلية من محادثات المستخدمين الخاصة، ما رآه المركز حينها طلبًا إسرائيليًا.

ومنذ بداية عام 2023، وثق صدى سوشال أكثر من 541 انتهاكًا على منصات التواصل الاجتماعي، 356 انتهاكًا منها على منصة فيسبوك وحدها.

ولاحظ خلال شهري تموز (يوليو) وآب (أغسطس) المنصرمين، تزايدًا في عدد الانتهاكات بحق المحتوى الفلسطيني على منصة واتساب، وذلك بتلقي المركز شكاوى عن حذف حسابات الصحفيين وحظر أرقامهم، وحذف المجتمعات والمجموعات الإخبارية، وهو ما يشكل خطورة في انتهاك المحادثات الخاصة ورقابة بيانات المستخدمين التي تؤكد ميتا ومنصة واتساب أنها محادثات ثنائية لا يطلع عليها أي طرف آخر.

وفي وقتٍ سابق، تطرق إلى عدد من تقاريره الى عدم حيادية ميتا، وعدم وقوفها في مسافة متساوية من جميع المستخدمين.

اقرأ/ي أيضًا: شركة ميتا تحذف صفحة الإعلامي الفلسطيني تامر المسحال

بنسبة 63%.. 45 انتهاكًا للمحتوى الفلسطيني في أغسطس المنصرم

الضفة المحتلة-مصدر الإخبارية

رصد مركز صدى سوشال 45 حالة انتهاكٍ للمحتوى الفلسطيني في شهر أغسطس(آب) المنصرم، تركزت معظمها بحق المؤسسات الإعلامية والصحفيين، بنسبة 63% من مجملها.

وتصدرت منصات شركة ميتا بحسب بيان للمركز، اليوم السبت، معظم الانتهاكات، بواقع 20 انتهاكًا على “فيسبوك”، و9 انتهاكات على “واتساب”، و5 انتهاكات على “انستغرام”، فيما سجل موقع “تيك توك” 8 انتهاكات وحذف لحسابات المستخدمين، و3 انتهاكات على “تويتر”.

وأشار المركز إلى أن انتهاكات “واتسآب”، وهو الرقم الأعلى الذي سجلته هذه المنصة منذ بداية العام، معربا عن قلقه من انتهاك خصوصية المستخدمين في التطبيق.

اقرأ/ي أيضا: توصيات برفع قضايا ضد واتس آب لمحاربتها المحتوى الفلسطيني

كما تم رصد تحريض وزير “الأمن القومي” الإسرائيلي إيتمار بن غفير ضد قتل الفلسطينيين، وتقليد كل جندي يقتل فلسطيني وسامًا، إضافة لتحريضه على عارضة الأزياء الأمريكية من أصول فلسطينية بيلا حديد.

وتابع صدى سوشال حملة تحريض على الأمريكية من أصول فلسطينية رباب عبد الهادي، التي تدرس في جامعة ولاية سان فرانسيسكو، بهدف إلغاء مساقات أكاديمية تقوم بتدريسها، وهو ما استجابت له الجامعة بضغط لوبي صهيوني.

ووثق مركز صدى سوشال 1230 انتهاكا ضد المحتوى الرقمي الفلسطيني في مواقع التواصل الاجتماعي خلال العام المنصرم 2022، منها 805 على منصة “فيسبوك”، 165 “انستغرام”، 96 “واتسآب”، 86 “تويتر”، 52 “تيك توك”، 26 “يوتيوب”، 11 “كلوب هاوس”، 6 “تلغرام”، وانتهاك واحد على “ساوند كلاود”.

خلال مايو.. أكثر من 87 انتهاكا إسرائيليًا بحق المحتوى الفلسطيني

رام الله-مصدر الإخبارية

رصد مركز صدى سوشال للحقوق الرقمية أكثر من 87 انتهاكًا إسرائيليًا بحق المحتوى الفلسطيني عبر منصات التواصل المختلفة، خلال شهر أيار(مايو) الماضي.

وحسب المركز فإن نسبة الانتهاكات عبر ميتا (فيسبوك+ إنستغرام) بلغت 82% من مجمل الانتهاكات؛ بواقع 64 انتهاكًا على فيسبوك و8 على إنستغرام، بينما سُجّل أأكثر من 11 انتهاكًا في “توتير”، و2 لكل من يوتيوب وتيليجرام وتيك توك.

وأشار المركز في بيان، اليوم الأحد، أن الصحفيين والمؤسسات الإعلامية الفلسطينية احتلوا المرتبة الأولى بالاستهداف، حيث بلغت نسبتهم 70% من مجمل الانتهاكات.

ومن ضمن الانتهاكات بحق المحتوى الفلسطيني حذف صفحات إخبارية عن منصة فيسبوك، وأغاني فلسطينية وطنية من منصة “سبوتيفاي”.

اقرأ/ي أيضا: الحملة الدولية لحماية المحتوى الفلسطيني تطلق نداءات مطالبة بحرية التعبير

وتنوعت الانتهاكات المتعددة حيث كانت نسبة الحذف الكامل للحسابات والصفحات بنسبة 70% من مجمل الانتهاكات، وواجه 30٪؜ من الصفحات تقييدات على الوصول والنشر والإعلانات الممولة والبث المباشر.

وفي ذات السياق، رصد “صدى سوشال” أكثر من 85 تغريدة تحريضية ضد الأسير الفلسطيني المريض وليد دقة عبر منصة “توتير”، احتوت عبارات كراهية مثل “دعوه يتعفن بالسجن، أتمنى أن يموت وهو يتألم”.

وتأتي هذه التغريدات في سياق تحريضي متواصل تمارسه الحكومة الإسرائيلية والمستوطنين والجيش تجاه الفلسطينيين عبر منصات التواصل الاجتماعي، وفق بيان “صدى سوشال”.

ونوه البيان إلى أنّ الانتهاكات “تأتي أيضًا في ظل ازدواجية معايير تمارسها هذه المنصات، وتفرد الساحة لاستمرار مثل هذا الخطاب تجاه الفلسطيني”.

صدى سوشال يرصد 88 انتهاكاً للمحتوى الفلسطيني خلال آذار الماضي

رام الله-مصدر الإخبارية

وثق مركز “صدى سوشال”، في تقريره الشهري، 88 انتهاكاً رقمياً بحق المحتوى الفلسطيني عبر منصات التواصل الاجتماعي.

وأفاد المركز أن شركة “ميتا” تصدرت قائمة الانتهاكات للمحتوى الفلسطيني، في شهر آذار (مارس) الماضي، إذ بلغت 71 انتهاكا متنوعا (فيسبوك 56 وانستغرام 15)، ثم تليها منصة تويتر 13 انتهاكاً، وتطبيقي تك توك ويوتيوب بانتهاكين لكلٍ منهما.

وقال إن أعلى نسبة انتهاكات خلال الشهر هي للمؤسسات الصحفية والإعلاميين، حيث بلغ نسبة عدد الانتهاكات 69.3% تنوعت ما بين حذف الصفحات والحسابات الشخصية، والمنشورات، والتقييدات، وحذف المضامين ومنع البث المباشر.

وبلغت نسبة عدد الذكور المستهدفة خلال الشهر 52% بينما بلغت نسبة عدد الاناث 18% من اجمالي الانتهاكات الشهرية، وتقييد الوصول 11.3% وحذف كامل للصفحة أو للحساب الشخصي 19.3%.

بينما كان التوزيع الجغرافي للانتهاكات على النحو التالي: الضفة 60% وغزة 13.6% والداخل والقدس 9% والخارج 11.3%.

كما رصد المركز أكثر من 21 منشوراً احتوى على خطاب كراهية وتحريض ضد الفلسطينيين.

اقرأ/ي أيضا: 72 انتهاكاً بحق المحتوى الرقمي الفلسطيني خلال نوفمبر الماضي

رسميًا صدى سوشال يقدم شكوى أممية ضد انتهاك فيسبوك للمحتوى الفلسطيني

رام الله-مصدر الإخبارية

قدم مركز صدى سوشال المختص بالدفاع عن الحقوق الرقمية الفلسطينية، شكوى أممية رسمية إلى إدارة فيسبوك بشأن الرقابة التعسفية ضد المحتوى الفلسطيني.

وتضمن الشكوى التي وصلت الامم المتحدة في الولايات المتحدة، مراجعة عاجلة وشرح للقرارات التي اتخذها فيسبوك بتعليق الحسابات والمنشورات التابعة لوكالات الأنباء الفلسطينية والنشطاء الفلسطينيين.

وأشار مركز صدى سوشال، إلى أنه يسعى لرصد المحتوى والحسابات الفلسطينية على فيسبوك ومنصات التواصل الاجتماعي الأخرى منذ عام 2017.

ولفت إلى أنه وثق مجموعة هذا العام مئات حالات الرقابة غير المبررة على محتوى وسائل التواصل الاجتماعي التي تدعم حقوق الفلسطينيين عبر.

كما ورصد المركز خلال فترة التصعيد الأخير أكثر من 400 انتهاك بحق المحتوى الفلسطيني ككل.

بدوره أكد مدير مركز صدى سوشال إياد الرفاعي، على استمرار النضال الرقمي لانتزاع الحقوق من شركات التواصل الاجتماعي، معللًا، لأنه وببساطة من حق الفلسطينيين استخدام هذه المنصات دون قيود لنشر روايته وسرديته الفلسطينية كما يفعل جميع مستخدمي هذا الموقع حول العالم.

وأكد الرفاعي بأن المركز سيستمر بالتعاون مع جميع الجهات المعنية محليًا وعالميًا لتتظافر الجهود ضد الظلم الذي يتعرض له المحتوى الرقمي الفلسطيني.

ويُشار إلى أن الرسالة أرسلتها شركة Bindmans LLP للمحاماة في لندن، تأتي وسط تصعيد حديث وواضح للغاية في الرقابة على الصحافة التي تعمل في فلسطين المحتلة. تم تقديم الشكاوى على فيسبوك.

صدى سوشال يوثق ٢٤ انتهاكاً على التواصل الاجتماعي خلال فبراير

رام الله – مصدر الإخبارية

أكد مركز صدى سوشال استمرار إدارة مواقع التواصل الاجتماعي انتهاكاتهم بحق المحتوى الفلسطيني بشكل متكرر ومنذ مطلع العام الحالي.

ووثق المركز خلال شهر فبراير/ شباط ٢٤ انتهاكاً متنوعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، جاءت على الشكل التالي، فيسبوك ١٨ انتهاكاً، انستغرام ٥ انتهاكات، تويتر انتهاكان.

وأضاف المركز أنه سجّل استمرار حملة الموقع الأزرق باستهداف المحتوى الفلسطيني.

وذلك من خلال تقييد وصول ومنع نشر وخفض تفاعل العديد من الصفحات الفلسطينية، واستمرار حظر خاصية البث المباشر لدى الكثير من النشطاء والصحفيين الفلسطينيين على اختلاف أماكن تواجدهم.

من جانب آخر تفاعل الآلاف حول العالم مع حملة “فيسبوك.. نحتاج أن نتحدّث” والتي تم خلالها تقديم عريضة بتوقيع قرابة 53 ألف شخص إلى عدة فروع حول العالم لشركة فيسبوك.

وحذرت الحملة من تصاعد إجراءات فيسبوك التعسفية ضد المحتوى الفلسطيني خاصة مع الاتجاه إلى وصم انتقاد الصهيونية بالعداء للسامية.

وكان قد رصد المركز  جملة من الانتهاكات في يناير الماضي 2021، حيث وثق أكثر من ٢٨ انتهاكاً  متنوعاً في فضاء الإنترنت، توزعت على عدة مواقع، ١٧ انتهاكًا قام بها موقع فيسبوك، ٧ انتهاكات قام بها موقع تويتر، وانتهاكين من قبل تطبيق تيك توك، وانتهاكين من قبل انستغرام.

ورصد صدى سوشال خلال يناير، استمرار تجاوب إدارة فيسبوك بالتعاطي مع حكومة الاحتلال في تضييق الخناق على المحتوى الفلسطيني، حيث كانت قد طلبت إدارة حكومة الاحتلال من فيسبوك إضافة كلمة (صهيوني / صهيونية) كمصطلح محمي وإدراجه ضمن سياستها المتعلقة بخطاب الكراهية إلى خوارزمياتها لحذف كل ما يتعلق بهذا المصطلح.

Exit mobile version