نتنياهو يعلن رسمياً بدء علاقات التطبيع مع السودان

الأراضي المحتلةمصدر الإخبارية 

أعلن رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، أن مسؤولين في الدولة العبرية سيبدؤون الأسبوع القادم بالعمل على بلورة خطة يكمن هدفها النهائي في إقامة علاقات دبلوماسية مع السودان.

وقال نتنياهو، حسب بيان صادر عن مكتبه: “سيجتمع هذا الأسبوع فريق إسرائيلي ليعمل على بلورة خطة لتوسيع رقعة التعاون بين البلدين. هذا ما اتفقت عليه مع الرئيس السوداني حيث الغاية من ذلك هي التوصل في نهاية المطاف إلى إحلال التطبيع وإقامة علاقات دبلوماسية بين إسرائيل والسودان”.

وأكد أنه كلف هيئة الأمن القومي في إسرائيل بقيادة هذه “الخطوة التاريخية” بالتعاون مع جميع الجهات الأمنية والمدنية في البلاد.

وشدد نتنياهو على أن “إسرائيل” حاليا “في أوج عملية التطبيع مع عدد كبير جدا من الدول العربية والإسلامية”، مضيفا: “ترون جزءا صغيرا منها فقط فهذا هو رأس الكتلة الجليدية التي يظهر فوق سطح الماء، وتحت سطح الماء هناك عمليات كثيرة تغير وجه الشرق الأوسط وتضع إسرائيل في مكانة الدولة العظمى إقليميا وعالميا”.

كما قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في وقت سابق إن الطائرات التجارية الإسرائيلية بدأت تحلق في أجواء السودان، مشيرا إلى أن الممر الجوي الجديد يعتبر نتيجة “الاجتماع المهم” الذي عقده مع رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان.

وأشارت الخرطوم في 5 فبراير/شباط الجاري إلى أنها أعطت الطائرات الإسرائيلية موافقة مبدئية على الطيران في الأجواء السودانية، وذلك يعد يومين من اجتماع البرهان مع نتنياهو في أوغندا.

وأوضح نتنياهو في كلمة أمام عدد من قيادات اليهود الأميركيين “نحن الآن نبحث التطبيع السريع، أول طائرة إسرائيلية مرت أمس في أجواء السودان”.

وأشار إلى أن هذا الخط الجوي قلص الرحلة من إسرائيل إلى أميركا الجنوبية بنحو ثلاث ساعات.

وكانت إسرائيل تعتبر السودان في السابق تهديدا أمنيا، في ظل شكوك باستخدام إيران الأراضي السودانية ممرا لتهريب الذخائر إلى قطاع غزة، وقالت مصادر إقليمية عام 2009 إن طائرات إسرائيلية قصفت قافلة أسلحة في السودان.

وسيساعد تطبيع العلاقات مع السودان في إبراز مؤهلات نتنياهو الدبلوماسية قبل شهر من الانتخابات المقررة في إسرائيل في 2 مارس/آذار المقبل.

وكان الزعماء العرب قد اجتمعوا في العاصمة السودانية الخرطوم عام 1967 واتفقوا على ثلاث لاءات، هي: لا اعتراف ولا تفاوض ولا سلام مع إسرائيل.

ومنذ اجتماع نتنياهو والبرهان يعتبر الممر الجوي أبرز تطور ناقشه الجانبان علنا.

وكان البرهان صرح في مقابلة أخيرة بأن “التطبيع مع إسرائيل يصب في مصلحة السودان ويلقى تأييدا شعبيا”.

وكانت صحف إسرائيلية قد أفادت بأن طائرة مدنية إسرائيلية عبرت للمرة الأولى بشكل رسمي أجواء السودان في رحلة مباشرة من الكونغو إلى مطار تل أبيب.

وقالت إن هذه الرحلة نتيجة أولية للقاء رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو مع رئيس المجلس السيادي السوداني عبد الفتاح البرهان في أوغندا مطلع الشهر الحالي.

وبحسب هذه الصحف، فقد سبق أن حلقت طائرات إسرائيلية في الأجواء السودانية، لكن ذلك كان يجري بشكل غير مباشر، أي عبر مطار ثالث.

“واتساب” يتوقف عن العمل في ملايين الهواتف بدءاً من فبراير

وكالاتمصدر الإخبارية

أفاد تقرير نشرته صحيفة “إندبندنت” البريطانية، بأن تطبيق “واتساب” سيتوقف عن العمل في الملايين من الهواتف الذكية، العاملة بنظامي التشغيل “آندرويد” وiOS.

ولن يعمل تطبيق التراسل الفوري الشهير مع الهواتف التي تعمل بإصدارات قديمة من آندرويد وiOS، ابتداءً من فبراير القادم، وذلك نظرا لإجراء تحديث مهم على “واتساب” مع نهاية الشهر الجاري.

وإلى جانب مجموعة كبيرة من الهواتف العاملة بنظامي آندرويد وiOS، فإن أجهزة “ويندوز” قد خسرت منذ الآن ميزة تشغيل التطبيق.

وبالنسبة لهواتف “آيفون”، فإن “واتساب” سيتوقف عن العمل في أي جهاز يدعم الإصدار 8 من iOS، إلا أن عددا من الأجهزة قادر على التحديث للإصدار 9 من نظام التشغيل للتمتع بخدمات التطبيق، وهي آيفون 6، و6 بلس، و5 سي، وآيفون 5، و4 إس.
وفيما يتعلق بآيفون 4 والإصدارات الأقدم، فإنها لن تكون قادرة على التحديث، وستخسر دعم “واتساب”.

أما الهواتف العاملة بنظام التشغيل “آندرويد”، فإن توقف “واتساب” سيشمل الأجهزة العاملة بإصدار أقدم من 4.0.3، والذي طرح سنة 2011، ويعرف باسم “آيس كريم ساندويتش”.

ويعتبر تطبيق “واتساب” أحد تطبيقات المراسلة الأكثر شيوعًا على مستوى العالم، ويدعم العديد من الميزات التي من أبرزها ميزة التأمين عن طريق بصمة الإصبع على هواتف “أندرويد”، وكذلك تأمين القفل عن طريق التعرف على الوجه (Face ID) أو بصمة الإصبع (Touch ID) على هواتف آيفون. ما يمنح المستخدم طريقة أكثر أمانًا للحفاظ على خصوصيته وبياناته.

وكان واتساب قد أطلق خدمة التراسل الفوري كميزة جديدة في الإصدار التجريبي الأحدث لتطبيقها على نظامي أندرويد، وآي أو إس، وهي تسمح للمستخدمين بإزالة الرسائل تلقائيًا بعد انقضاء وقت محدد.

وكان موقع WABetaInfo – المتخصص في رصد المزايا التجريبية في تطبيق واتساب – أول من رصد الميزة وقال في تدوينة: “في التحديثات الأحدث لواتساب على أندرويد وآي أو إس، اكتشفنا ميزة جديدة تحت التطوير باسم (الرسائل المختفية) Disappearing Messages وسوف تسمح بإزالة الرسائل تلقائيًا بعد وقت محدد”.

Exit mobile version