إعلان جباليا وبيت حانون منطقتين منكوبتين

قطاع غزة_مصدر الإخبارية:

أعلنت لجنة طوارئ بلديات شمال غزة، اليوم الأحد، مخيم جباليا ومدينة بيت حانون منطقتين منكوبتين داعية الأمم المتحدة والمنظمات الدولية للتدخل العاجل.

وقالت اللجنة في بيان صحفي إن الاحتلال الإسرائيلي دمّر 50 ألف وحدة سكنية وجرف شبكات الصرف والطرقات بمعظم بلديات شمال غزة.

وأشارت إلى تدمير 35 بئرا للمياه والمدراس ومرافق الأونروا ومجاعة وشيكة باتت تهدد شمال غزة.

ودعت الأمم المتحدة والمنظمات الدولية للتدخل العاجل لإنقاذ الوضع في جباليا وبيت حانون.

وانسحبت قوات الاحتلال يوم الجمعة الماضي من شمال غزة بعد تنفيذها هجوما واسعا استمر 20 يومًا تركز في جباليا ومخيمها حيث دمرت غالبية منازل ومباني المخيم.

وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي، عدوانها برا وبحرا وجوا على قطاع غزة منذ السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، ما أسفر عن استشهاد 36,379 مواطنا، أغلبيتهم من النساء والأطفال، وإصابة 82,407 آخرين، فيما لا يزال آلاف الضحايا تحت الأنقاض.

اقرأ أيضاً: سلطات الاحتلال تواصل اغلاق معبري كرم أبو سالم ورفح لليوم الـ27

الإعلامي الحكومي: الاحتلال يسعى لإفراغ بيت حانون وجباليا من السكان

غزة_مصدر الإخبارية:

قال المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، اليوم الثلاثاء، إن الاحتلال الإسرائيلي يسعى لإفراغ مدينة بيت حانون والمنطقة الشرقية من جباليا شمال قطاع غزة في جريمة جديدة ضد أبناء الشعب الفلسطيني.

وأصاف المكتب في بيان صحفي أن جيش الاحتلال نفذ الليلة الماضية عملية عسكرية وتقدمت جرافاته ودباباته تجاه مراكز الإيواء في بيت حانون وحاصرت مدرسة مهدية الشوا التي يتواجد فيها مئات النازحين.

وأشارت إلى أن جيش الاحتلال أنشأ مركز تحقيق ميداني خلف المدرسة والطلب من الجميع الخروج تحت تهديد السلاح.

وأكد أن الاحتلال أجبر النساء على خلع الحجاب وجرد الرجال من الملابس الخارجية وكل العائلات المتواجدة في بيت حانون على النزوح منها وجرى اعتقال عدد من الشبان.

وتشهد مدينة بيت حانون شمال قطاع غزة انقطاعا كاملاً في الاتصالات والانترنت عقب تقدم لآليات الاحتلال في المدينة.

وقالت مصادر فلسطينية إن دبابات الاحتلال حاصرت مدرسة مهدية الشوا التي تؤوي نازحين وأطلقت النار عليها.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد انسحب من مدينة بيت حانون في ديسمبر الماضي، وتمكزت قواته على أطراف المدينة.

وركز الجيش خلال فترة الإنسحاب على القصف الجوي وإجراء توغلات محدودة بالمدينة، التي يصل حجم الدمار فيها لأكثر من 95%.

عقب توغل للاحتلال.. انقطاع الاتصالات والانترنت عن بيت حانون

غزة_مصدر الإخبارية:

تشهد مدينة بيت حانون شمال قطاع غزة انقطاعا كاملاً في الاتصالات والانترنت.

وقالت مصادر فلسطينية، إن بيت حانون تشهد انقطاعا في الاتصالات والانترنت عقب تقدم لآليات الاحتلال في المدينة.

وأضافت أن دبابات الاحتلال حاصرت مدرسة مهدية الشوا التي تؤوي نازحين وأطلقت النار عليها.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد انسحب من مدينة بيت حانون في ديسمبر الماضي، وتمكزت قواته على أطراف المدينة.

وركز الجيش خلال فترة الإنسحاب على القصف الجوي وإجراء توغلات محدودة بالمدينة، التي يصل حجم الدمار فيها لأكثر من 95%.

ويش جيش الاحتلال الإسرائيلي حرباً مدمرة على قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر الماضي راح ضحيتها أكثر من 33 ألفًا و797 شهيدًا، بالإضافة لـ 76 ألفًا و465 مصابًا.

اقرأ أيضاً: بوليتيكو: الضغط الأمريكي بشأن غزة لم يقل بعد هجوم إيران

تمديد إغلاق حاجز بيت حانون لليوم الـ 13 على التوالي

غزة-مصدر الإخبارية

مددت سلطات الاحتلال الإسرائيلي إغلاق حاجز بيت حانون -معبر إيرز ليوم غدٍ الأربعاء، مشيرا إلى أنه سيتم فتحه فقط للحالات المرضية.

وذكرت قناة كان العبرية أن الحكومة قررت تمديد إغلاق معبر بيت حانون والذي أغلق قبل أسبوع بحجة الأعياد اليهودية، واستمر إغلاقه بسبب التظاهرات التي تشهدها حدود قطاع غزة الشرقية.

وقالت القناة إن قرار تمديد إغلاق المعبر جاء بسبب ما شهدته المناطق الحدودية للقطاع من مظاهرات بالإضافة لعودة البالونات الحارقة وفعاليات الإرباك الليلي، خلال الأيام الماضية، وبزعم الأعياد اليهودية.

ووفق صحيفة يديعوت احرونوت “الاسرائيلية”، فإن سلطات الاحتلال قررت تمديد اغلاق حاجز بيت حانون- إيرز غداً.

بدورها، قالت قناة كان:” من المتوقع أن يبقى حاجز بيت حانون- إيرز مغلقاً مع قطاع غزة غداً بسبب استمرار التوتر على الحدود، وهو ما سيمنع دخول 15 ألف عامل غزيّ للعمل في إسرائيل”.

في ذات الساق، أكدت الهيئة العامة للشؤون المدنية أول أمس الاثنين أنها تبلغت من الجانب الاسرائيلي باستمرار إغلاق ايرز ليوم غد الثلاثاء.

كما أكدت هيئة المعابر والحدود أن الحاجز يعمل غدا الثلاثاء الموافق 26/09/2023 بشكل جزئي للسفر للحالات الإنسانيةـ فيما لا يزال الاحتلال مستمر في منع العمال من السفر، حيث يعمل المنفذ بشكل طبيعي للوصول لجميع الفئات.

اقرأ/أيضا: عراقيل جديدة أمام التصدير وخروج العمال بغزة يهددان الواقع الاقتصادي

بدأها بشكل عفوي.. مبادرة سامح تؤجر تمتد من الشمال إلى الجنوب

سعاد صائب سكيك – مصدر الإخبارية

بشكل عفوي إنساني، وبحماسة مجتمعية تكافلية، أقدم بعض الأشخاص على حرق وتمزيق أوراق ذمم مالية، والعفو عن أصحابها، وإسقاط الديون، وتوالت المواقف حتى وصلت لمراكز وشركات، حتى أُطلق عليها حملة “سامح تؤجر”.

وأتت هذه الحملة رداً على إهانة أحد التجار لعامليّن لديه بشكل غير أخلاقي، ولا إنساني، بسبب مبلغ 120 شيكلاً فقط، وأخذ بصفعهما ودفعهما إلى أفعال تحط من كرامتهما، ولقي الفيديو الذي تداوله النشطاء عبر التواصل الإجتماعي سخط وغضب شعبي واسع.

المبادر الأول

لم يتخيل بائع الفاكهة رجب نصير من بيت حانون شمال قطاع غزة أن تثير عفويته تفاعلاً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتنتشر على مستوى القطاع ليحذو حذوه كثير من الأشخاص ويمزقون كمبيالات مالية، وأوراق تفيد بمديونيات بلغت آلاف الشواكل والدولارات.

قام نصير بهذه الخطوة تأثراً بفيديو الشابين، وقال: “لقد ضايقني، وأثار غضبي، فما وجدتني إلا وأحرق دفتر الديون”، وتابع: “شعرت بأني أحرق مالي معه إلأ أنني ارتحت بعدها”.

والملفت في القصة، أن نصير تعرض لموقف قبل يومين من مبادرته، دعاه للتصرف بهذا الشكل، حيث أخبرنا في شبكة مصدر الإخبارية أنه صدر بحقه أمر حبس ومنع من السفر لمتراكمات مالية بقدر 500 شيكل لأحد تجار الفاكهة، ويقول: “تضايقت، كيف لمبلغ كهذا يحبسني صاحبه ويمنعني من السفر”.

وأضاف: “لما شاهدت فيديو الشابين، تذكرت وقررت التخلص من دفتر الديون رداً عليه ورداً على كل من يحبس شخصاً بسبب المال”.

وتابع: “جميعنا في ضائقة، وأنا مثل الجميع، كُسرت في بضاعتي مرات عديدة، وبحاجة للمال، إلا أن الأجر عند الله”.

وخلال حديثه، لفت نصير إلى أنه يخجل من طلب المال من الناس رغم أنه حقه، ويتعامل معهم بشكل يراعي الظروف”، مستعوضاً الله في مبلغ 7000 شيكل تراكمت من الزبائن آخر 4 أشهر.

وعن المبادرة، تفاجئ نصير بما حدث وكيف حذا الجميع حذوه، ولم يتخيل أن يتعاطى الكثيرون مع ما فعله، وأن تتوسع الفكرة، وقال: “شعرت بالفرح عندما شاهدت أشخاصاً كثر يمزقون الأوراق ويعفون عن المديونين كما فعلت، وأيقنت أني على الطريق الصحيح”.

وأوصى جميع أصحاب المحال والتجار بعدم إهانة العمال، وقال: “لا تهن عاملاً، ولا غير قادر”، ودعا المحامين بعدم التعاطي مع القضايا التي تُحصل مبلغاً بسيطاً لا يسحتق مقابل أتعاب تصل إلى أكثر من 1000 شيكل لهم.

كما ناشد الشرطة بعدم التحامل والتماشي مع أوامر الحبس المتعلقة بمبالغ مالية بسيطة لا تذكر، معتبراً أن الجميع إخوة والجميع في ضائقة، والأمر لا يستحق أن يُقابل بهذه الطريقة.

مشاهد إنسانية

وعلى نهجه سار الأهالي في بيت حانون التي بدأت منها حملة التسامح، ومن بينهم أستاذ طلاب التوجيهي أحمد الطلالقة مدير أكاديمية سنا الفلسطينية، والذي أخبرنا في شبكة مصدر أنه عفا عما يقرب من 2500 شيكل مستحقات السنة للدروس الخصوصية المتراكمة على عدد من الطلاب في المركز.

وبيّن أنه تشّجع بعد مبادرة رجب نصير، وفضل أن يكون من المسامحين رغم حاجته، وأكد أنه فعل ذلك عن طيب خاطر، معتبراً أنها صدقة جارية، وقال: “عفوت عن الكل بغض النظر عن اختلاف القدرات المالية، وأرغب بالبدء من الصفر”.

وأضاف الطلالقة: “لا أستطيع احتكار العلم على أحد، ولا ربطه بالمال”، ولفت أنه اشترك مع الباقيين من أهالي بيت حانون رفضاً لإهانة الإنسان، ورداً على فيديو إهانة الشابين.

وفي ردة الفعل، تفاجئ أحد المديونين برسالة من المدرس أحمد الساعة 2 فجراً بالعفو والمسامحة، وأثنى عليه وشكره بحرارة، وقال: “سامحني لأن الظروف كانت أقوى منا، شكرا لك”.

ويتجلى هذا المشهد حسب الطلالقة في بيت حانون الجزء الصغير الذي يقع في شمال قطاع غزة بشكل كبير، حيث لا تعتبر مشاهد التكافل شيئاً حديثاً على أهل هذه البلدة، التي اعتاد أهلها التشارك في الأفراح والأحزان.

“يا ريت الك علينا 5000 شيكل”، ينادي الجيران والناس في الشارع المستشار القانوني المتقاعد مفيد عاشور الكفارنة “أبا قاسم” مازحين، وهو من ضمن الأشخاص المشاركين في حملة “سامح تؤجر”، وعفا عن المبلغ المذكور مستحقات بدل إيجار.

وفي اتصالنا معه، قال العم أبو قاسم: “تأثرت بالحدث جداً، وأحبب أن أسير على نفس الطريق”، وأوضح أنه خرج من نابع إنساني أخلاقي، يرفض فيه إهانة الناس بسبب المال.

وعبّر عن فرحته التي بدت من نبرته وكلماته المتحمسة خلال الاتصال، للمشهد الإنساني الذي يستمر يوماً بعد يوم، ويتوسع أكثر، وقال: “مش ندمان، ومبسوط كل ما كبرت الحملة”.

ولفت أنه شعر بالفرحة لما لمس فرحة وسعادة المعفي عنه من بدل الإيجار والمستحقات المالية المتراكمة، وفضّل أن يكون قدوة لغيره.

ونصح أبو قاسم جميع التجار بمسامحة الناس، لأن الأزمة المالية تطال كل البيوت.

“سامح تؤجر” تتوسع في غزة

وخرجت الحملة من نطاق هذه البلدة، وتوسعت لتصل محافظات غزة، ففي النصيرات أعلن خليل ياسر (25 عاماً) وهو جريح ورب أسرة، أب لطفلة، وفي انتظار طفل آخر على موعد من الحياة، وقال عبر شبكة مصدر: “تأثرت بمشهد الإهانة مثل الجميع، وكردة فعل عفوت عن مبلغ مالي رغم أنني بحاجته”، لافتاً أنه تراجع عن أمر حبس بحق الشخص المديون وسامحه لوجه الله تعالى.

وأضاف: “أحببت أن أكون سبباً لمشاركة الآخرين من بعدي، كما شاركت من بعد عدة أشخاص”، وتابع: “نرفض الطريقة الهمجية في التعامل بين الناس من أجل المال”.

واختتم قوله: “لن يغنيني المبلغ بكل الأحوال، ولعل الله يعوضني”، وتمنى أن تتوسع الحملة أكثر فأكثر ليعم الخير ولفك كرب الغارمين.

وبدأت حملة التسامح “سامح تؤجر”من بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة، رداً على فيديو انتشر لصاحب شركة، يهين فيه عامليّن من عماله بطريقة لا أخلاقية، يطلب من أحدهم فيه التجرد من ملابسه بقصد الإهانة، وتخطى الحدود بحثه ابنه القاصر بالقيام بأفعال مشينة تجاههما، والتلفظ بألفاظ نابية، ما ينم عن تربية غير سوية أيضاً.

وحتى الأمس، وصل المبلغ المعفو عنه من المستحقات المالية بين الناس إلى ما يزيد عن 77 ألف شيكل، ناهيك عن المسامحات الشخصية التي لم يُعلن عنها أصحابها، علماً أن الحملة مستمرة ولم تنتهي، ما يعني أن الرقم في تصاعد.

وزاد الرقم أم لا فإن الفكرة لاقت تأثيراً إيجابياً على النفوس، وكسرت الحدود بين الأشخاص والقلوب، وجبرت خاطر كثيرين كانوا يحملون هم جبال فوق أكتفاهم لا يسمح لهم بالنوم ليلاً.

اقرأ أيضاً:الشرطة بغزة توقف شخصًا ظهر بفيديو يعتدي على شابين

بيت حانون الرياضي يواصل سلسلة انتصاراته بدوري جوال الممتاز للكرة الطائرة

رياضة – مصدر الإخبارية

واصل بيت حانون الرياضي سلسلة انتصاراته في دوري جوال الممتاز لكرة القدم، بعدما حقّق فوزًا ثمينًا على حساب منافسه شباب بيت لاهيا.

وانتزع بيت حانون انتصارًا مهمًا بثلاثة أشواط مقابل شوط واحد، في ختام منافسات الجولة الرابعة لدوري جوال والاتصالات 2023 للكرة الطائرة بالمحافظات الجنوبية.

فيما أُقيمت البطولة مساء الخميس على أرض الشهيد سعد صايل غرب مدينة غزة، بحضور عشرات المواطنين والكوادر الرياضية.

وفي التفاصيل، فقد حسم بيت حانون نتيجة الشوط الأول بصعوبة (25-19)، قبل عودته وتعزيز أفضليته بالفوز في الشوط الثاني (25-18).

لكن شباب بيت لاهيا عاد لأجواء اللقاء بالفوز في الشوط الثالث (23-25)، إلا أن بيت حانون استعاد تركيزه بالفوز في الشوط الرابع (25-20)، ليحقق رابع انتصاراته في البطولة.

بينما رفع بيت حانون رصيده إلى 11 نقطة في المركز الثالث، وبقي بيت لاهيا سابعًا برصيد ثلاث نقاط.

يُذكر أن اللقاء حكّمه كلٌ مِن ياسر أبو حبل حكم أول، جهاد أبو حبل حكم ثاني، أكرم السرسك مسجل، مراقب حكام الدولي أسامة المقيد، مراقب مباراة أحمد صالح.

أقرأ أيضًا: بيت حانون الرياضي يكتسح خدمات الشاطئ بثلاثية نظيفة

وفاة طفلة غرقًا في خزان للمياه شمال قطاع غزة

غزة – مصدر الإخبارية

أعلنت مصادر محلية، الليلة الماضية، عن وفاة طفلة غرقًا في خزان للمياه في بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة.

وبحسب مصادر طبية، فقد توفيت وفاة “طفلة تبلغ من العمر عام ونصف بعد غرقها في خزان للمياه داخل منزلها في بيت حانون شمال القطاع”.

فيما تم نقلها خلال اللحظات الأولى لمستشفى الأندونيسي شمال قطاع غزة، إلا أنه أُعلن عن وفاتها لاحقًا.

توغل محدود لآليات الاحتلال شمال قطاع غزة

غزة- مصدر الإخبارية

توغلت آليات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، بشكل محدود شرق بيت حانون شمال قطاع غزة.

وأوردت مصادر محلية، بأن عددًا من آليات الاحتلال توغلت لمسافة محدودة داخل أراضي المواطنين شرق البلدة، ونفذا أعمال تجريف.

يشار إلى أن آليات الاحتلال تتوغل بين الفينة والأخرى داخل أراضي المواطنين على طول الحدود الشرقية والشمالية لقطاع غزة، وتعتدي على أراضيهم وتطلق النار عليهم.

تفاصيل حركة التنقل عبر حاجز بيت حانون الأسبوع الماضي

غزة- مصدر الإخبارية

أعلنت الهيئة العامة للمعابر والحدود بوزارة الداخلية صباح السبت، إحصائية حركة التنقل عبر منفذ بيت حانون شمال قطاع غزة خلال الأسبوع الماضي.

ولفتت الهيئة إلى أن إجمالي المغادرة عبر منفذ بيت حانون خلال الأسبوع الماضي بلغت (13073) مغادرًا، فيما بلغ عدد الوصول (12107) وافدًا.

وبينت أن المغادرين توزعوا إلى (12885) مواطناً و(111) أجانب، و(77) من فلسطينيي الداخل.

وأوضحت أن أعداد الوافدين لغزة عبر منفذ بيت حانون توزعت بين (11930) مواطنًا، و(123) أجانب، و(47) من فلسطينيي الداخل، و(7) وفيات.

تفاصيل التنقل على حاجز بيت حانون خلال الأسبوع الماضي

غزة _ مصدر الإخبارية

نشرت الهيئة العامة للمعابر والحدود بوزارة الداخلية والأمن الوطني في غزة، السبت، تفاصيل إحصاءات التنقل عبر معبر بيت حانون “إيرز”، خلال الأسبوع الماضي.

وذكرت أن أكثر من 23 ألف مغادر ووافد تنقلوا عبر حاجز بيت حانون شمالي قطاع غزة، خلال الأسبوع الماضي.

وقالت الهيئة العامة للمعابر والحدود، إن إجمالي المغادرين بلغ 12519 مغادرًا، وبلغ عدد الوصول 10649 وافداً.

وأضافت الهيئة أن المغادرين توزعوا إلى 12327 مواطنًا و131 أجنبيًا، و61 من فلسطينيي الداخل.

وتابعت أن أعداد الوافدين لغزة توزعت بين 10456 مواطنًا، و136 أجنبيًا، و52 من فلسطينيي الداخل، إضافة إلى 5 وفيات كانت تتلقى العلاج في مستشفيات الضفة والداخل المحتل.

ومعبر بيت حانون يقع في أقصى شمال قطاع غزة وهو منفذ حدودي يفصل بين القطاع وأراضي عام 48.

إقرأ أيضاً/ هيئة المعابر والحدود بغزة تنشر إحصائية التنقل عبر حاجز بيت حانون للأسبوع الماضي

Exit mobile version