حماس “لمصدر”: الاحتلال سيتفاجئ من قدرات المقاومة اذا شن هجوم على غزة

4
غزة – خاص– مضدر الإخبارية

أكد الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم، اليوم الثلاثاء، في رده على تهديدات نتنياهو بشن هجوم على قطاع غزة، ان الشعب في غزة تعود على مثل هذه التهديدات ، ولن يجرأ على مثل هذه الحماقة .

وقال قاسم في مقابلة خاصة مع شبكة مصدر الإخبارية، ان المقاومة جاهزة للدفاع عن شعبها بكل ما تستطيع من أدوات ووسائل، مؤكداً ان الاحتلال سيتفاجئ من قدرات وبسالة المقاومة اذا فكر في ارتكاب هذه الحماقة (شن عدوان على غزة) .

حذر رئيس تحرير شبكة معا الإعلامية د. ناصر اللحام من محاولات ومخططات رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو لتصدير أزماته على الشعب الفلسطيني.

وأضاف اللحام فهو الآن ضعيف ويبحث عن أي ذريعة لقصف غزة وسوريا ولافتعال حرب مع إيران في محاولة للخروج من مأزقه، مستشهداً بهجوم المستوطنين في شوارع الضفة الذي لم يأتي من فراغ وانما بتخطيط من نتنياهو.

وفي رده على خبر الاحتلال بان التصعيد الأخير أجل صفقة تبادل الأسرى مع المقاومة، قال قاسم: ان الاحتلال يحاول ان يتلاعب بمشاعر أهالي الاسرى لدى المقاومة، من أجل مكاسب إنتخابية.

وأوضح قاسم ان حكومة الاحتلال غير جاهزة لتقديم أثمان للمقاومة من أجل إعاقة صفقة تبادل للأسرى ، وهي تتلاعب بمشاعر الأسرى وذويهم ، ومعطل أساسي لهذه الصفقة.

وزعمت صحيفة” اسرائيل اليوم” ان جولة التصعيد الاخيرة في قطاع غزة اجل اتمام صفقة تبادل الاسرى بين المقاومة واسرائيل .

وقال مسؤول أمني مصري رفيع المستوى مقرب من المخابرات المصرية ان صفقة تبادل اسرى كانت في طريقها الى الانفراجة لولا جولة التصعيد الاخيرة بين اسرائيل وقطاع غزة”.

وعلق قاسم على استشهاد الأسير سامي أبو دياك، قائلاً : ” استشهاد أبو دياك هي جريمة حقيقية نتيجة الأهمال الطبي المتعمد، ونحن في حماس والقسام على عهدنا ووعدنا بتحرير الأسرى وهو أحد استرتجيتنا ، والاسرى على موقد قريب مع حريتهم”.

واستشهد الأسير سامي أبو دياك (38 عاما) قضاء جنين، في سجون الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، متأثرًا بإصابته بمرض السرطان، وفق ما أعلنت هيئة شؤون الأسرى والمحررين.