مصدر الإخبارية
تابعونا على

ناصر القدوة يوضح تفاصيل تتعلق بالراحل ياسر عرفات والانتخابات الفلسطينية

القدوة الانتخابات
غزة-مصدر الإخبارية

قال مؤسس الملتقى الوطني الديمقراطي ناصر القدوة مساء اليوم الأحد :”  “إسرائيل” مسؤولة عن اغتيال الراحل ياسر عرفات وفق الأدلة والإثباتات”.

وأكد القدوة على انتمائه الكبير لحركة فتح وعدم تركه لها، مشيرا إلى أن الحالة الفلسطينية بحاجة لتغيير واسع.

جاء ذلك خلال لقاء له عبر قناة الميادين، تابعته مصدر الإخبارية قال ناصر القدوة: “سأبقى فتحاوي حتى النخاع واختلافي مع بعض الأشخاص هو حول الجوهر ولا يتعلق بأمور شخصية وشكلية، فقرار فصلي من الحركة، لا ينسجم مع نظام الحركة ولا يأخذ بالاعتبار التاريخ والجغرافيا”.

وأضاف القدوة حول ترشحه للانتخابات “سأخوض الانتخابات تحت عنوان إحداث التغيير في الحالة الفلسطينية، خاصة أن هناك أمور بدأت تتغير وحاجز الخوف كسر مع ترشحنا للانتخابات”.

وأكد القدوة في ذات السياق دعمه للأسير في سجون الاحتلال مروان البرغوثي حال تقدم لتشريح اسمه للانتخابات الرئاسة. مبينًا أنه لم يصوت على قرار فصل النائب محمد دحلان من فتح أو غيره لأنها حركة تضم كل الاتجاهات السياسية.

وبشأن الجدل حول تصريحاته فيما يتعلق بالحركات الإسلامية قال :” ما صدر من من بيانات ضدي من حماس والجهاد وأخرون كلام معيب ومخجل ولم يفهموا مقصدي في تصريحاتي”. ونبّه ” تم تحريف كلامي بشأن الإسلام بطريقة مزعجة وكاذبة”.

ولفت القدوة بأن استعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية،  تتطلب عودة قطاع غزة والشراكة الكاملة للأطراف كافة وبرنامجا  متفقا عليه، مشددا على عدم المساس بسلاح المقاومة الفلسطينية وهي مسألة تخضع للحوار فقط.

وأكد القدوة بأنه لا ينتمي لأي طرف بالخارج، متبعًا بقوله ” أرفض الحديث عن خطر إيراني وطهران هي جزء من المنطقة ويجب الحوار معها”.


أقرأ أيضاً

Exit mobile version