قوات الاحتلال

في منطقة باب المجلس بالقدس.. الاحتلال يعتقل 3 أخوة بعد الاعتداء عليهم (فيديو)

القدس المحتلة – مصدر الإخبارية 

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، 4 مواطنين في منطقة باب المجلس في محيط المسجد الأقصى المبارك بالقدس المحتلة واعتدت على آخرين.

وقال مدير نادي الأسير في القدس ناصر قوس، إن قوات الاحتلال اعتقلت 4 مواطنين بينهم الأشقاء مصطفى وعبد الله ورؤى بلالة من الجالية الإفريقية في منطقة المجلس، بعد الاعتداء عليهم بالضرب، كما اعتقلت الشاب ناجي الزغير.

وأضاف أن قوات الاحتلال اعتدت على الأهالي خلال مناوشات بين الجالية الإفريقية والاحتلال في المنطقة بالدفع والضرب، من بينهم والد المعتقلين الأشقاء.

 

اقرأ أيضاً: القدس المحتلة تكتسي بالثوب الأبيض لأول مرة منذ 6 سنوات

ارتبط اسم باب المجلس بتحرك المقدسيين عام 2017، رفضا للبوابات الإلكترونية  التي وضعها الاحتلال على أبواب المسجد الأقصى، وكان يؤمه المقدسيون يوميا للاعتصام ورفض إجراءات الاحتلال.

وهذا الباب واحد من سبعة أبواب للمسجد الأقصى في حائطه الغربي، وأنشئت أولى قواعده في العهد الأموي، وفق روبين أبو شمسية الخبير في شؤون القدس والمرشد السياحي.

ومن الأسماء التي أطلقت على الباب باب الوليد، وباب الناظر، ثم المجلس لوجود بناء قريب اتخذه المجلس الإسلامي في عشرينيات القرن الماضي مقرا له.

يتميز الباب بكثرة عدد سكانه المحليين وكثرة الزوار الذين يسلكونه من خارج القدس نحو المسجد الأقصى.