“إسرائيل”: لن نسمح لإيران بامتلاك أسلحة نووية

166
شؤون إسرائيلية-مصدر الاخبارية

أكّد رئيس وزراء حكومة الاحتلال الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، اليوم الثلاثاء، على أنَّ بلاده لن تسمح لإيران بامتلاك أسلحة نووية.

وشدد،  على أن حكومته ستبذل كل ما بوسعها من جهود في سبيل منع تزوُّد إيران بأسلحة.

جاء ذلك خلال رد  نتنياهو على إيران عبر موقع ” تويتر” قائلاً: “لن نسمح لنظامكم المتطرف والعدواني بامتلاك الأسلحة النووية، نحن لا نعول على أي اتفاق مع نظام متطرف كنظامكم”.

وأضاف: “قد شاهدنا بالفعل مدى جدوى الاتفاقيات التي أبرمت مع الأنظمة المتطرفة أمثال نظامكم، على مدار القرن الماضي والحالي أيضاً، مع حكومة كوريا الشمالية”.

ووجهت وزارة الخارجية في إيران  اتهامات سابقًا إلى الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها بالتكتم حيال أنشطة “إسرائيل” النووية.

وقال وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف في تغريدة له عبر تويتر إن إسرائيل بصدد توسعة “مفاعل ديمونة” للأبحاث النووية الواقع بصحراء النقب”.

كما وجه ظريف رسالته إلى الوكالة الدولية للطاقة الذرية والرئيس الأمريكي جو بايدن و ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل،

وتسائل بالقول: “هل تشعرون بقلق عميق؟ هل أنتم قلقون قليلاً؟ تريدون التعليق؟ هذا ما ظننته!”، في إشارة إلى صمت القادة تجاه توسعة “إسرائيل” مركزها النووي.

وكانت تقارير إعلامية دولية أكدت نشر صور فضائية “تؤكد أن إسرائيل تنفذ أعمال بناء جديدة ملموسة في مركز ديمونة”، حيث نشر الفريق الدولي المعني بالمواد الانشطارية (IPFM)، وهو هيئة تضم خبراء نوويين من 17 دولة ،الخميس، صوراً التقطها قمر صناعي في الرابع من يناير الماضي، تؤكد أن “إسرائيل” تعمل على توسيع موقع ديمونة بشكل ملحوظ.