الاحتلال يستهدف مركب للصيادين بقذيفتين في عرض بحر غزة

73
غزة- مصدر الإخبارية

استهدفت زوارق بحرية الاحتلال الإسرائيلي الحربية، اليوم الإثنين، مركب للصيادين بقذيفتين أثناء عمله في عرض بحر غزة.

وقالت نقيب الصيادين نزار عياش لمصدر الإخبارية، إن زوارق بحرية الاحتلال أطلقت قذيفتين على مركب صيد على بعد 6 أميال بحرية قبالة بحر وسط القطاع، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات بالحادثة.

ولفت عياش، إلى أن الصيادين في المنطقة المستهدفة، اضطروا للخروج من البحر تحسباً للإصابة بنيران الاحتلال.

وفي وقت سابق الاثنين، زعم جيش الاحتلال الإسرائيلي أنه أحبط، الإثنين، نشاطًا بحريًا في عرض البحر الأبيض المتوسط، قبالة شاطئ قطاع غزة، شكل تهديدًا محتملًا على قطع بحرية تابعة له.

ولم يكشف جيش الاحتلال الإسرائيلي في البيان المقتضب الذي صدر عنه، هوية ذلك التهديد.

الجدير ذكره، أن قوات الاحتلال، تتعمد بشكل يومي أن تستهدف الصيادين في عرض بحر غزة، للتضييق عليهم ولمنعهم من ممارسة مهنتهم بحرية.

وكان اتحاد لجان العمل الزراعي في غزة، قد رصد 320 انتهاكًا إسرائيليًا بحق الصيادين خلال العام 2020.

وأوضح الاتحاد، أن طرق الاحتلال ووسائله في الاعتداء على الصيادين وترهيبهم وممارسة العنف بحقهم تنوعت.

وحذر اتحاد لجان العمل الزراعي من الارتفاع الملحوظ في عدد عمليات الاعتداءات على الصيادين، بعد زيادتها بواقع 63 اعتداءً في عام 2020 عن العام الذي سبقه.

وسجل الاتحاد إصابة 18 صيادًا بإصابات متفاوتة ما بين متوسطة وطفيفة، واعتقال 9 صيادين بظروف قاسية وطريقة مهينة، وفق إفادات الصيادين بعد الإفراج عنهم.