الشيخ: سنطالب “إسرائيل” السماح للأسرى بالتصويت في الانتخابات

52
رام الله-مصدر الاخبارية

أكد  حسين الشيخ، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، على مطالبة الاحتلال الإسرائيلي السماح للأسرى الفلسطينيين، بممارسة حقهم بالمشاركة بالتصويت في الانتخابات الفلسطينية.

وقال الشيخ في تغريدة له عبر صفحته في موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، مساء اليوم الأحد: “سوف نطلب من حكومة “اسرائيل” رسميا السماح للأسرى الفلسطينيين في سجونها ومعتقلاتها، بممارسة حقهم بالمشاركة بالتصويت في الانتخابات الفلسطينية”

وأضاف الشيخ خلال التغريدة ذاتها “أن الانتخاب حق مكفول للأسرى  بالنظام والقانون الفلسطيني، تحت اشراف لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية، تماما كما كفل لهم القانون والنظام حق الترشح”.

حسين الشيخ

يأتي ذلك بعدما أعلنت لجنة الانتخابات المركزية، اليوم الأحد، بدء تدريب مشرفي وموظفي مرحلة النشر والاعتراض، المقرر أن تبدأ في الأول من آذار/ مارس المقبل، وتستمر لثلاثة أيام.

وأوضحت اللجنة في بيان صحفي نشرته عبر موقعها الإلكتروني، أنها ستعقد 9 دورات تدريبية للمشرفين على مراكز النشر والاعتراض البالغ عددهم 181 موظفا وموظفة (منهم 130 في الضفة و51 في غزة)، تتناول شرح آليات نشر سجل الناخبين الابتدائي في المراكز المخصصة لذلك، وإجراءات استلام حالات الاعتراض والتبليغ والبت فيها.

وأشارت إلى أن هؤلاء المشرفين سيتولون تدريب 1207 موظفين وموظفات في المناطق الانتخابية الـ16، يتوزعون على مراكز النشر والاعتراض البالغ عددها 1090 مركزا، ويتناول التدريب إجراءات نشر السجل وكيفية التعامل مع الاعتراضات المحتملة وشرح النماذج المعتمدة لتقديم الاعتراضات.

والجدير  ذكره أن النشر والاعتراض هي ثاني مراحل الانتخابات الفلسطينية 2021، ويتم خلالها نشر سجل يحتوي أسماء جميع الناخبين في كل مركز انتخابي، بهدف اتاحة المجال أمام المواطنين للتأكد من بياناتهم الواردة في السجل وتصحيح أي خطأ، وكذلك تقديم اعتراضات على قيد مواطنين آخرين قد لا تنطبق عليهم شروط التسجيل، بما يؤدي في نهاية هذه العملية إلى سجل ناخبين نهائي تُجري على أساسه العملية الانتخابية.

وكان موقع “والا الإسرائيلي” قد قال في تقرير له إن اسرائيل تراقب عن كثب تطورات الانتخابات الفلسطينية وتستعد للوضع المرتقب في ظل إصرار عضو اللجنة المركزية لحركة فتح مروان البرغوثي على الترشح للانتخابات الرئاسية.