بتبرع من الإمارات… وصول 20 ألف جرعة من لقاحات كورونا إلى غزة

113
غزة- مصدر الإخبارية

وصلت، اليوم الأحد إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري 20 ألف جرعة من لقاحات كورونا تبرعت بها دولة الإمارات الشقيقة لمواجهة فايروس كورونا وإبقاء منحنى الوباء مستقر.

وعلى هامش وصول اللقاحات جاءت بجهود التيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح، قال سفيان أبو زايدة القيادي في التيار، إنه سيتم التبرع بهذه الكمية الي وزارة الصحة في غزة، وستشكل شبكة أمان للمرضى وكبار السن الأكثر عرضه للإصابة بخطر فايروس كورونا.

وعبّر أبو زايدة عن أمله في أن تصل كميات إلي أهلنا في الضفة والقدس.

ومن جانبه، قال وكيل وزارة التنمية الاجتماعية في غزة والقيادي في حركة حماس، هذه ليست المرة الأولي التي نقف فيها في معبر رفح لاستقبال مساعدات من الامارات بجهود النائب محمد دحلان وتيار الاصلاح الديمقراطي، والتي سبق ان حملت الكثير من المعدات والاجهزة ففي المرة الماضية كان هناك محطة اكسيجين لها بالغ الاثر في انقاد المرضى الذين مروا بظروف صعبة.

وأضافـ، أن هذه خطوة جريئة ومقدرة هي فرصة إنقاد اضافية لأهلنا في قطاع غزة، متابعاً “هذا إنجاز كبير ونفتخر به جميعاً وإن شاء الله يكون بداية لسلسة لوصول هذه المساعدات لقطاع غزة”.

وأكمل “نشكر النائب محمد دحلان على جهوده المتواصلة في دعم قطاع غزة، و تيار الاصلاح الديمقراطي الذي لم يئلو جهداً في وصول هذه اللقاحات الي قطاع غزة”.

يشار إلى أن النائب محمد دحلان قال الخميس الماضي، في تدوينة له عبر صفحته في موقع “فيسبوك”: “إنّ دفعة أولى من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا في طريقها إلى أهلنا الصامدين بقطاع غزّة الآن”.

وأضاف: “هذه الدفعة منحة كريمة من دولة الإمارات الشقيقة تأتي في هذا الظرف الدقيق حيث يستهدف الوباء كل أحبتنا ولا يستثني أحداً”.

وتابع: “تتضمن الدفعة الحالية 20 ألف جرعة من اللقاح الروسي سبوتنيك V الذي أثبت فعالية كبيرة وأماناً عالياً في كل التجارب، ونأمل أن تخصص للطواقم الطبية التي تكافح الوباء وجهاً لوجه ببطولة، وكذلك للفئات والحالات الأكثر احتياجاً”.

وأردف: “نُعاهد شعبنا بمواصلة كل جهد ممكن من أجل تأمين دفعات جديدة من اللقاحات والاحتياجات الطبية، فشعبنا يستحق كل العناية، وواجبنا تلبية احتياجاته، ليس ذلك فقط فاليأس لا يناسبنا”.

وختم دحلان تدوينته، بالقول: “إنّ إيماننا بالعمل الجماعي وتصميمنا سيمكننا من خلق واقعاً حياتياً أفضل، وسنكون قادرين على تفكيك كل مشكلات الحياة اليومية وحلها”، مُوجهاً الشكر والعرفان لدولة الإمارات العربية قيادةً وشعباً.