نجم كرة القدم إبراهيموفيتش يتعرض لإهانات عنصرية!

78
وكالات – مصدر الإخبارية

في واقعة لا أخلاقية تعرض المهاجم السويدي الدولي البوسني الأصل، زلاتان إبراهيموفيتش، لإهانات عنصرية، خلال المباراة التي تعادل فيها فريقه ميلان الإيطالي 2-2 مع النجم الأحمر الصربي في بلغراد، في ذهاب دور الـ16 من الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ).

وبثت القناة فيديو مصور ،الجمعة، يظهر “إبراهيموفيتش” جالساً في مدرجات ملعب نادي مدينة بلغراد، فيما سُمع صوت رجل يوجه إهانات عنصرية للنجم السويدي مرات عدة، ويصفه بكلمة “باليا النتن” (وهو وصف ازدرائي يطلقه القوميون الصرب على مسلمي البوسنة).

بدور ه قال النادي الصربي في بيان له إن “النجم الأحمر يدين بشدة الإهانات الموجهة إلى زلاتان إبراهيموفيتش، ويعتذر النجم الأحمر عما تعرض له إبراهيموفيتش في ملعبنا”.

وأكد النادي أنه سيتعاون مع السلطات لمعرفة المسؤول عن الحادث والإصرار على معاقبته بالشكل المناسب، خصوصاً وأن المشجعين الصرب لديهم سمعة النزعة العنفية.

فيما كانت المباراة مقررة بالمبدأ خلف أبواب مغلقة بسبب الإجراءات المتخذة ضد تفشي فيروس كورونا، لكن مقاعد الملعب شهدت تواجد المئات.

ويعد إبراهيموفيتش لاعب كرة قدم سويدي يلعب في مركز الهجوم مع نادي إيه سي ميلان في الدوري الإيطالي الدرجة الأولى، وهو مهاجم من الطراز الرفيع ويسجل الأهداف بغزارة واشتهر بأسلوب لعبه المبدع والقوة وقدرته في الكرات الهوائية ودقة تسديداته القوية.

كما يعتبر الآن ثالث أكثر لاعب كرة القدم نشط يملك ألقاب جماعية في العالم، بعد حصوله على 32 بطولة في مسيرته. وقد سجل أكثر من 500 هدف في مسيرته مع النادي والمنتخب كبيرا للنادي والوطن.