تفاصيل “خاصة” لمصدر حول فتح معبر رفح ومشاريع قادمة لتسهيل السفر

12
خاص – مصدر الأإخبارية

صرح الأمين العام للجبهة العربية الفلسطينية اللواء سليم البرديني أن فتح معبر رفح سيكون بشكل مستمر في الأيام المقبلة.

وفي تفاصيل فتح السلطات المصرية معبر رفح هذه الأيام قال البرديني في حديث خاص لـ”مصدر الإخبارية” اليوم الخميس إنه: “انطلاقاً من إيماننا بقضايا شعبنا من حصار وحالة صعبة يعيشها أبناء قطاع غزة، قمت بطرح قضية معبر رفح خلال حوارات القاهرة ضمن القضايا المطروحة للنقاش مع مدير المخابرات العامة المصرية عباس كامل، وتقدمت بطلب أن يتم فتح المعبر بشكل دائم لأبناء القطاع”.

وبيّن البرديني أنه كما أن قضية الانتخابات والمصالحة الوطنية تهم أبناء شعبنا، فإنه أيضاً يهمه فتح معبر رفح أمام معاناتهم المستمرة.

وتابع: “طلبت من اللواء كامل في ظل هذه الأجواء أن يتم فتح معبر رفح وردّ بكل ود أنه سيتم فتحه ودعمه من خلال عدة مشاريع تشمل مولاً كبيراً ومحلات تهم المسافرين وتسهل سفرهم”.

وأكد أن مدير المخابرات استجاب على الفور وتم فوراً إعلان قرار فتح المعبر، كما وعد بتحسين وضع المسافرين في الذهاب والعودة للقطاع عدا عن استمرار عمل المعبر بشكل دائم.

ولفت البرديني إلى أن السلطات المصرية وعلى رأسها الرئيس عبد الفتاح السيسي تحاول من خلال قرار فتح المعبر توجيه جهود المصالحة التي تسري تحت رعايتها، مؤكداً أن مصر قامت بجهد كبير في تقريب وجهات النظر بين الفصائل، لإنهاء الانقسام والوحدة الوطنية وإنهاء المؤامرات ضد شعبنا.

وحول المشاريع الجديدة التي وعدت بها مصر أوضح البرديني أنها ستحتاج لوقت وأنه سيتابعها شخصياً وسيتم طرحها من قبله هو والمجتمعون خلال جلسات الحوار المقبلة.

وكانت السلطات المصرية أعلنت الثلاثاء فتح معبر رفح بشكل مفاجئ ولأجل غير محدد أمام حركة المسافرين والعالقين في كلا الاتجاهين.

يشار إلى أن معبر رفح البري كان قد عمل الأسبوع الماضي في كلا الاتجاهين بشكل استثنائي لمدة أربعة أيام، حيث شهد مغادرة 4205 مسافرين ووصول 2702 عالقين.

وقالت الهيئة العامة للمعابر والحدود بوزارة الداخلية، في إحصائية نشرتها اليوم الخميس إن العمل عبر المعبر شهد أمس الأربعاء مغادرة 392 مسافرًا ووصول 299 عائداً، في حين أرجعت السلطات المصرية 36 مسافراً.