استشهاد مواطن بزعم طعنه مجندة قرب سلفيت شمالي الضفة المحتلة

8
الضفة المحتلة – مصدر الإخبارية 

أعلنت مصادر رسمية فلسطينية، ظهر الثلاثاء، استشهاد مواطن برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي قرب سلفيت شمالي الضفة الغربية المحتلة؛ بزعم طعنه مجندة إسرائيلية.

وأفادت وزارة الصحة، في تصريح مقتضب، بأن الارتباط المدني الفلسطيني أبلغها بـ استشهاد مواطن (لم تعرف هويته بعد) عقب إطلاق الاحتلال النار عليه قرب سلفيت.

أما القناة “12” العبرية فذكرت، أن مجندة أصيبت بجراح في عملية طعن نفذها شاب فلسطيني قرب مستوطنة “أرئيل”.

وزعمت أن شابًا فلسطينيًا اقترب من نقطة تفتيش تواجدت فيها مجندة قرب المستوطنة؛ فطعنها، الأمر الذي أدى لإصابتها بجراح طفيفة.

وأضافت أن الجنود في المكان أطلقوا النار على الشاب؛ فاستشهد بعد وقت قريب.

ويشهد المكان اختناقات مرورية بعد إغلاق جيش الاحتلال المنطقة.

في حين، وصل مسؤول مستوطنات شمالي الضفة “يوسي داغان” إلى المنطقة وامتدح قوات جيش الاحتلال على قتلهم الشاب.