حنا ناصر : الفصائل ستلتقي في القاهرة بعد أسبوع لبحث الانتخابات

6
رام الله – مصدر الإخبارية 

أعلن رئيس لجنة الانتخابات المركزية في فلسطين حنا ناصر ، اليوم السبت، أن الفصائل الفلسطينية ستلتقي في العاصمة المصرية القاهرة بعد أسبوع، وذلك لحل المشاكل الفنية الخاصة بالانتخابات.

وأكد ناصر في مؤتمر صحفي عقده في مدينة رام الله، على جهوزية اللجنة لإجراء الانتخابات الفلسطينية، مشيرًا إلى أنه وبناء على اتفاق مع الفصائل، تم إصدار مرسوم لانتخاب مجلس وطني.

وأشار إلى أن الانتخابات ستتم فقط عبر صناديق الاقتراع وليست الكترونية.

وأضاف: “التعديلات على قانون الانتخابات تعتبر تعديلات عصرية ومهمة، واصدار مرسوم الانتخابات جرى بعد توافق وطني، ونأمل أن تسري في القدس كما سارت سابقا”.

وتابع ناصر: “لا ضمانات لإجراء الانتخابات في القدس، ولكن هناك خطط بديلة لإجراء الانتخابات بالقدس في حال رفضت “إسرائيل”.

كما أكد الدكتور حنا ناصر أن” الانتخابات ستكون نزيهة وشفافة وندعو جميع مؤسسات المجتمع المدني للرقابة عليها”.

ونوه رئيس لجنة الانتخابات، بأن القانون هو من يقرر من يقبل ترشحه أو لا وأن هذا  الأمر موجوداً  في جميع دساتير العالم.

وأشار إلى أن التسجيل سيبدأ من سن 17 لأنه حتى وقت الانتخاب سيصل بعضهم لـ 18 وحينها يحق لهم الاقتراع.

وقال ناصر أنه سيكون هناك اتفاق وطني على جميع النقاط الرئيسية الخلافية منعا لتعطيل الانتخابات.

وأوضح أنه سيكون لدى لجنة الانتخابات 2000 مركز، من أجل التباعد وأن هناك اتفاقاً مع وزارة الصحة لعمل بروتوكول خاص بشأن أزمة كورونا.

كما كشف ناصر أنه سيتم كتابة ميثاق شرف تلتزم بها جميع الفصائل الفلسطينية لضمان سير العملية الانتخابية.

وختم ناصر المؤتمر الصحفي قائلاً أن الانتخابات رغبة فلسطينية 100% وإ”ن كان هناك دول تشجع على ذلك هذا أمر ثاني” .. وأكد أن الرغبة الفلسطينية هي أهم عامل لانجاز الانتخابات.

وأصدر الرئيس محمود عباس، مساء أمس الجمعة، مرسوماً رئاسياً بشأن إجراء الانتخابات العامة على ثلاث مراحل.

وبموجب المرسوم ستجرى الانتخابات التشريعية بتاريخ 22/5/2021، والرئاسية بتاريخ 31/7/2021، على أن تعتبر نتائج انتخابات المجلس التشريعي المرحلة الأولى في تشكيل المجلس الوطني الفلسطيني

ويتم استكمال المجلس الوطني في 31/8/2021 وفق النظام الأساس لمنظمة التحرير الفلسطينية والتفاهمات الوطنية، بحيث تجرى انتخابات المجلس الوطني حيثما أمكن.

يأتي هذا الإعلان في أعقاب استقبال  عباس لرئيس لجنة الانتخابات المركزية حنا ناصر، مساء الجمعة، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله.

ووجه الرئيس لجنة الانتخابات وأجهزة الدولة كافة للبدء بإطلاق حملة انتخابية ديمقراطية في جميع محافظات الوطن، بما فيها القدس، والشروع في حوار وطني يركز على آليات هذه العملية.

وأعلنت لجنة الانتخابات المركزية عن فتح باب التسجيل في سجل الناخبين الجدد عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، لضمان حق في التصويت والترشح في الانتخابات العامة (الرئاسية، والتشريعية) والمحلية لجميع المواطنين.

وقالت اللجنة الخميس إن تسجيل البيانات في سجل الناخبين شرط أساسي لضمان حق المواطن في التصويت والترشح في الانتخابات العامة (الرئاسية، والتشريعية) والمحلية.