خلال زيارة تفقدية.. الاتحاد الأوروبي يؤكد دعمه الكامل لغزة في ظل تفشي كورونا

1
خاص- مصدر الإخبارية

أعربت سفيرة دولة فنلندا لدى فلسطين بيفي بلتوكوسكي عن قلقها إزاء الوضع الخطير الذي يمر به قطاع غزة في الفترة الحالية.

وقالت السفيرة الفنلندية في تصريحات لـ”مصدر الإخبارية” اليوم الثلاثاء إنه سيتم تقديم دعم بقيمة مليون يورو لمنظمة أوتشا في جميع الأراضي الفلسطينية في محاولة لتحسين الأوضاع.

وفي حديثها عن الأزمة التي تمر بها وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين أونروا قالت السفيرة:” نحن داعمون منذ وقت طويل للأونروا ونبحث عن تمويل أكبر لتحسين الوضع في غزة”.

واستأنفت:” الاتحاد الأوروبي هو الداعم الأساسي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين وسنقدم المساعدة لسكان القطاع في هذه الأوضاع الصعبة”.

وأكدت بلتوكوسكي أنه يجب على الاحتلال والسلطة تحمل المسؤولية تجاه الوضع الحالي في المنطقة وفي قطاع غزة بالذات.

ولفتت السفيرة الأوروبية إلى أن الاتحاد الأوروبي يعمل أيضاً في قطاع التعليم بغزة ويقدم الدعم للجامعات في القطاع.

من جهة أخرى قال رئيس الوفد ممثل الاتحاد الأوروبي في القدس، سفن كون فون بورغسدورف، خلال كلمة له في مؤتمر سفراء الاتحاد الأوروبي بغزة اليوم إن الوفد يزور القطاع لسببين، أولاً لتضامنه مع أهالي قطاع غزة وسط الحصار المفروض عليهم، والسبب الآخر بمتابعة أوضاع كورونا.

وأردف:” نحن نقدم دعمنا للقضية الفلسطينية ونسعى لتحقيق الاستقلال الكامل لفلسطين وغزة هي جزء لا يتجزأ من فلسطين”.

وأكد بورغسدورف على ضمان حقوق الانسان والحق في التعليم وتحقيق الذات لكل إنسان في غزة.

وأشار رئيس الوفد إلى أن الاتحاد الأوروبي سيسعى لتمكين السلطة الفلسطينية للحصول على لقاح كورونا.

وكان وفد من سفراء الاتحاد الأوروبي وصل إلى قطاع غزة صباح اليوم في زيارة هي الأولى منذ عام 2016، وذلك لمتابعة الوضع الصحي في ظل تفشي فيروس كورونا، والاطلاع على سير المشاريع في القطاع.

وزار الوفد المكون من 18 سفير فور وصوله المستشفى الأوروبي جنوب القطاع، لتفقد أوضاع المستشفى وحالات المرضى وذلك بعد تخصيصه لعلاج مصابي فيروس كورونا.

وجاءت زيارة وفد الاتحاد الأوروبي وسط حصار مفروض على القطاع، وتدهور في القطاع الصحي حيث كانت وزارة الصحة أعلنت عن توقف المختبر المركزي لديها عن العمل بسبب نفاد مسجات فحص كورونا في القطاع.