هكذا يسرق قراصنة الانترنت بطاقات الائتمان

10
تكنولوجيا-مصدر الاخبارية

ابتكر قراصنة الانترنت نوعًا جديدًا من البرمجيات الضارة على الويب التي تخفي داخل الصور المستخدمة للأزرار الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بهدف سرقة معلومات بطاقات الائتمان التي تُدخل في نماذج الدفع في المتاجر الإلكترونية.

ورُصد البرنامج الضار – المعروف باسم web skimmer، أو Magecart script – في متاجر إلكترونية في المدة الواقعة بين شهري حزيران/ يونيو، وأيلول/ سبتمبر الماضيين. وكانت شركة أمن المعلومات الهولندية Sanguine Security أول من رصده.

وفي حين أن هذا الشكل بعينه من البرمجيات الضارة عبر الانترنت  لم يُنشر على نطاق واسع، إلا أن اكتشافه يشير إلى أن عصابات Magecart تعمل باستمرار على تطوير ما تملكه من حيل خبيثة.

وعلى المستوى التقني، يستخدم البرنامج الضار المُكتشف تقنية تُعرف باسم (إخفاء المعلومات). وتشير هذه التقنية إلى إخفاء المعلومات في تنسيق آخر، على سبيل المثال، إخفاء النص الموجود داخل الصور.

وفي عالم هجمات البرمجيات الخبيثة، يُستخدم أسلوب إخفاء المعلومات عادة بوصفه طريقة لإخفاء الشفرة الخبيثة عن برامج مكافحة الفيروسات، وذلك من خلال وضع الشفرة الخبيثة داخل ملفات تبدو وكأنها ملفات خالية من الفيروسات.

وعلى مدار السنوات الماضية، كان الشكل الأكثر شيوعًا لهجمات إخفاء المعلومات هو إخفاء الحمولات الضارة داخل ملفات الصور، التي تُخزَّن عادةً بتنسيقي PNG، أو JPG.

كيف تحمي نفسك من قراصنة الانترنت ؟

ولمن يريد حماية نفسه من هذا النوع من البرمجيات الضارة عب الانترنت  فإنه لا يتوفر لدى المستخدمين إلا عدد قليل جدًا من الخيارات، إذ إن هذا النوع من التعليمات البرمجية يكون عادةً غير مرئي بالنسبة لهم ويصعب للغاية اكتشافه، حتى بالنسبة للمحترفين.

ويُعتقد أن أبسط طريقة يمكن للمتسوقين من خلالها حماية أنفسهم من هجمات magecart scripts هي استخدام بطاقات افتراضية مصممة للدفع مرة واحدة.

ويوفِّر بعض البنوك أو تطبيقات الدفع هذه البطاقات حاليا، وهي أفضل طريقة للتعامل مع هذه البرمجيات الضارة على شبكة الإنترنت، إذ إنه حتى لو تمكن المهاجمون من تسجيل تفاصيل المعاملات، فإن بيانات بطاقات الائتمان غير مجدية لأنها تُنشئ للاستخدام مرة واحدة.