موعد صرف شيكات الشؤون الاجتماعية الدفعة الثالثة 2020

23
رام الله – مصدر الإخبارية

أعلن وزير التنمية الاجتماعية، د. أحمد مجدلاني، اليوم الأحد، عن موعد صرف شيكات الشؤون الاجتماعية الدفعة الثاثة والأخيرة لعام 2020 للأسر الفقيرة في قطاع غزة والضفة الغربية.

وقال مجدلاني في حديث خاص في تصريح صحفي: “سيتم صرف شيكات الشؤون الاجتماعية، قبل نهاية شهر كانون الأول/ ديسمبر الجاري”، وفقاً لموقع دنيا الوطن.

وأوضح أنه من الصعوبة زيادة أسر جديدة، مشيراً إلى أنهم سيحافظون على العدد الموجود.

وبيَّن مجدلاني، أنه سيتم تبديل 360 أسرة من قطاع غزة، بذات العدد من قوائم الانتظار.

ونوه إلى 116 ألف أسرة ستستفيد، منها 81 ألف أسرة في المحافظات الجنوبية (قطاع غزة)، و35 ألف أسرة في المحافظات الشمالية (الضفة الغربية).

كما نوه إلى قيمة الدفعة المخصصة لهذه الأسر 128 مليون شيكل، 94 مليوناً منها، تُغطي أسر قطاع غزة، لافتاً إلى أن السلطة تُساهم بنسبة 52% منها من موازنتها، والاتحاد الأوروبي يغطي نسبة 48%.

وتصرف وزارة التنمية الاجتماعية مخصصات الشئون لنحو 111 ألف أسرة بمبلغ إجمالي 130 مليون شيكل تقريبًا لقطاع غزة والضفة الغربية بنظام دفعة شهرية تصل ما بين 700 شيقل إلى 1800 لكل أسرة كل ثلاثة أشهر، إلا أن الدفعة تتأخر عن الأسر أكثر من أربعة أشهر، وهو ما يزيد من معاناتها كونها مصدر الدخل الوحيد لهذه الأسر المصنفة بالفقيرة.

وتدفع السلطة الفلسطينية أكثر من نصف المبلغ من المخصصات، في حين يدفع البنك الدولي والاتحاد الأوروبي قرابة 40 ألف يورو سنوياً.

رابط فحص شيكات الشؤون الإجتماعية 2020

وكانت وزارة المالية في رام الله، الأربعاء، أعلنت عن صرف رواتب موظفي السلطة الفلسطينية،  الخميس راتب كامل و 50% من المستحقات لجميع الموظفين.

وقالت المالية، في بيان لها :”سيتم صرف راتب شهر تشرين ثاني كاملة لجميع موظفي الدولة يوم غدٍ الخميس الموافق 03/12/2020.”.

وأضافت الوزارة في بيانها انه سيتم صرف 50% من مستحقات الموظفين المتراكمة منذ شهر ايار وحتى شهر تشرين أول أيضاً يوم غدٍ الخميس.

وأوضحت ستواصل وزارة المالية التحاسب مع الجانب الآخر لاسترجاع أية مبالغ متبقية

ونوهت انه سيتم استكمال صرف الجزء المتبقي من المستحقات لصالح الموظفين في موعد اقصاه نهاية الشهر الحالي.

وأشارت إلى أنه سيتم تخصيص جزء من المبلغ لسداد مستحقات موردي الخدمات والسلع للسلطة وخاصة للمستشفيات وموردي القطاع الصحي لمواجهة جائحة كورونا.