وزارة التنمية تعرب عن جهوزيتها الكاملة لصرف مخصصات الشؤون الاجتماعية

7
رام الله – مصدر الإخبارية 

أعلن الوكيل المساعد في وزارة التنمية الاجتماعية في رام الله أكرم الحافي، أن الوزير أحمد مجدلاني طالب بالجهوزية الكاملة لصرف مخصصات الشؤون بإرسال قائمة الأسماء لوزارة المالية لبدء الصرف.

وقال الحافي للإذاعة الرسمية، إن وزير التنمية الاجتماعية أبلغ موظفي الإدارة العامة لمكافحة الفقر بالوزارة بذلك، صباح أمس الخميس.

وأكد  الوكيل المساعد قي وزارة التنمية الاجتماعية  أن وزارة المالية حتى اللحظة لم تتطلب الـ”CD” من وزارة التنمية، وهذا بسبب الأزمة المالية التي تعصف بالسلطة الفلسطينية ويعلمها الجميع.

وقال الحافي: “وجود العدید من المشاریع التي تجري حالیًا في قطاع غزة ومنھا المنحة النرویجیة ومنھا مشاریع التمكین الصغیرة، وھناك 92 مشروع تم صرفھا في 2019 بقیمة 1500 دولار للمشروع، وحالیًا نعمل على 100 مشروع جدید للعام 2020”.

ولفت الحافي إلى وجود العديد من المشاريع التي تجري حالياً في قطاع غزة ومنها المنحة النرويجية ومنها مشاريع التمكين الصغيرة، منوهاً إلى أن هناك 92 مشروعاً تم صرفها في 2019 بقيمة 1500 دولار للمشروع، وحالياً نعمل على 100 مشروع جديد للعام 2020.

وفي وقت سابق، قال وزير التنمية الاجتماعية برام الله، أحمد مجدلاني، نعمل على تأمين مبالغ شيكات الشؤون الاجتماعية مع عدة جهات.

وأضاف مجدلاني أن “الوزارة بحاجة لتأمين مبلغ 128 مليون شيقل لصرف شيكات الشؤون الاجتماعية على مستوى الوطن، والتحركات جارية حالياً مع شركاء دوليين لتأمين المبلغ المالي المطلوب”.

وتابع :”نأمل أن نتمكن من صرف شيكات التنمية الاجتماعية هذا الشهر لكن لا يوجد موعد ثابت ومحدد حتى اللحظة”.

وكان وكيل وزارة التنمية الاجتماعية داوود الديك، أكد أنه لا يوجد مؤشرات حتى اللحظة، حول موعد صرف مخصصات الشؤون الاجتماعية للأسر المستفيدة سواء في الضفة الغربية أو في قطاع غزة.

كما أوضح وكيل وزارة التنمية الاجتماعية داوود الديك، أن الأزمة المالية الحالية هي التي أثرت على ملف صرف الشيكات، لافتا إلى أن المشكلة تكمن في مساهمة وزارة المالية الفلسطينية.

وأشار الديك إلى أن الجهات التي تدعم مستحقات الشؤون الاجتماعية، تتمثل في الاتحاد الأوروبي بشكل أساسي، والنقد الدولي بشكل أقل، ولكن المساهمة الأكبر لوزارة المالية.

وقال: “بالنسبة المانحين فإن التزاماتها موجودة، ولكن ننتظر أن تكون وزارة المالية قادرة على دفع مساهمتها في هذا الملف، وما يؤثر فعليها بشكل مباشر هو الأزمة المالية الحالية”.

يذكر أن آخر دفعة من مخصصات الشؤون الاجتماعية (شيكات الشؤون)، صرفت في 28 يوليو الماضي، في الضفة المحتلة وقطاع غزة.

ويستفيد من مخصصات الشؤون الاجتماعية في قطاع غزة، 71 ألف مستفيد و39 ألف مستفيد في الضفة المحتلة بقيمة مالية إجمالية تقدر بــ 130 مليون شيكل، وتتراوح المخصصات لكل عائلة ما بين 750 إلى 1800 شيكل للدفعة الواحدة كل ثلاثة أشهر.