مصدر الإخبارية
تابعونا على

الحكومة الفلسطينية تعلن عن سلسلة إجراءات و تدابير الوقاية من كورونا خلال عيد الأضحى

الصحة الفلسطينية كورونا
رام الله – مصدر الإخبارية 

نشرت الحكومة الفلسطينية، مساء اليوم الاثنين، سلسلة اجراءات و تدابير الوقاية للحد من انتشار جائحة كورونا قبل وخلال أيام عيد الأضحى المبارك.

جاء ذلك بعد أن ترأس رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، اليوم اجتماعا لمجلس الوزراء وآخر للجنة الطوارئ العليا، تم خلالهما مناقشة الإجراءات المتعلقة بمواجهة فيروس كورونا والتدابير المتخذة قبل وخلال أيام عيد الأضحى المبارك.

وأضاف الناطق باسم الحكومة إبراهيم ملحم، خلال إيجاز صحفي أنه بناء على الصلاحيات الموكلة لرئيس الوزراء من قبل سيادة الرئيس محمود عباس بموجب مرسوم حالة الطوارئ، واستناداً إلى التوصيات الصادرة عن الاجتماعين وتوصيات اللجنة الوبائية، فقد تقرر العمل بالإجراءات التالية:

– إقامة صلاة عيد الأضحى في الساحات العامة مع الحرص على اتخاذ التدابير الوقائية خلال الصلاة، من: ارتداء الكمامات، واصطحاب السجاجيد الخاصة بالمصلين، والتباعد بينهم على أن لا تزيد مدة الصلاة والخطبة على خمس عشرة دقيقة، وذلك حسب توصيات وزارة الأوقاف.

– تفتح المحال التجارية يوميا وحتى يوم العيد إلى الساعة الثانية عشرة مساء.

– الإغلاق الكامل من صباح الجمعة حتى صباح الأحد، باستثناء الصيدليات والأفران، على أن يعود فتح المحال التجارية كما هو معمول به الآن اعتبارا من صباح الأحد.

– استمرار الإغلاق ومنع التنقل ما بين المحافظات.

– مطالبة أهلنا من مناطق الـ 48 بعدم زيارة الضفة الغربية في ضوء ارتفاع معدلات الإصابة وحرصا على الجميع.

– استمرار إغلاق القرى والمخيمات والأحياء المصابة لأغراض الطب الوقائي.

– دعوة العمال العائدين من أماكن عملهم في مناطق 48 إلى توخي الإجراءات الصحية، والخضوع للحجر المنزلي خلال عودتهم حماية لهم ولأهاليهم.

– منع العمل في المستعمرات منعا قاطعا.

– استمرار منع إقامة الأعراس وبيوت العزاء والمهرجانات وأي تجمعات في جميع المدن والقرى والمخيمات.

– إبقاء العمل في المطاعم بالوتيرة المعمول بها حاليا بخدمة التوصيل والشراء المباشر مع عدم الجلوس داخل المطعم، على أن يتم مراجعة هذا الأمر بعد العيد.

– تحضير مراكز حجر صحي للمخيمات بالتعاون بين الصحة ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين “الأونروا”.

– التأكيد على التقيد الصارم ببروتوكولات وزارة الصحة المتعلقة بإجراءات السلامة العامة إزاء المحال التجارية والمهنية، وكذلك تجاه السائقين والمواطنين.

وأكد ملحم أن هذه الإجراءات تبدأ من تاريخ إعلان هذا البيان.

333 إصابة جديدة بفيروس كورونا

ومن جانبها أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية ارتفاع نسبة التعافي بين المصابين بفيروس كورونا إلى 40.8% وانخفاض نسبة الإصابات النشطة إلى 58.6% وثبات نسبة الوفيات مقارنة بعدد الإصابات عند 0.6% مشيرة إلى تسجيل حالتي وفاة و333 إصابة جديدة بفيروس كورونا و769 حالة تعافٍ جديدة في فلسطين بعد إجراء 2045 فحصاً مخبرياً خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

وأضافت الوزارة في تقريرها اليومي، الاثنين، أن إجمالي الإصابات النشطة انخفض إلى 7881 إصابة، في حين ارتفع إجمالي حالات التعافي إلى 5496، وحالات الوفاة إلى 80 حالة، كان آخرها وفاة مواطن 46 عاماً من الرام متأثراً بإصابته بالفيروس، وقد كان يعاني من اعتلال في عمل الكلية، ودخل في فشل كلوي، وقد كان يتناول أدوية مثبطة للمناعة.

وأوضحت الصحة الفلسطينية أن أعداد الإصابات في محافظة الخليل استمر بالانخفاض على أساس يومي، في حين ارتفعت تستمر نسبة التعافي في المحافظة الخليل بالارتفاع، حيث سجلت خلال الـ24 ساعة الأخيرة 270 حالة تعافٍ جديدة، فيما سجلت محافظة نابلس 23 حالة، 4 حالات في طولكرم، 134 في محافظة رام الله والبيرة، 29 في ضواحي القدس، 300 في مدينة القدس، 8 في قلقيلية.

وتابعت أن الإصابات في مدينة القدس لا تزال تسجل ارتفاعاً، حيث سجلت المدينة 180 حالة جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأوضحت وزارة الصحة أن 13 مريضاً يعالجون في غرف العناية المكثفة، بينهم 2 على أجهزة التنفس الاصطناعي.

وسجلت محافظة القدس خلال الـ24 ساعة الماضية 242 إصابة جديدة، محافظة الخليل 25 إصابة جديدة، محافظة رام الله والبيرة 8 إصابات، محافظة طولكرم 4 إصابات، محافظة بيت لحم 4 إصابات، محافظة سلفيت إصابة واحدة، محافظة جنين 13 إصابة، محافظة نابلس 16 إصابة، محافظة أريحا إصابة واحدة، محافظة قلقيلية 18 إصابة، محافظة طوباس إصابة واحدة.

 


أقرأ أيضاً

Exit mobile version