مصدر الإخبارية
تابعونا على

الجهاد الإسلامي تستنكر تصريحات القدوة بخصوص الحركات الإسلامية

الاتصالات المصرية غزة

غزة- مصدر الإخبارية

استنكرت حركة الجهاد الإسلامي، اليوم الجمعة، تصريحات القيادي الفتحاوي والمرشح عن قائمة الحرية للانتخابات التشريعية، ناصر القدوة، بخصوص الحركات الإسلامية في فلسطين.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين أنور أبو طه، إن حركات المقاومة الفلسطينية، إسلامية وطنية تسعى لتحرير فلسطين، وليس لإقامة سلطة موهومة.

وأكد أبو طه، في تصريحات أصدرها رداً خلاله على تصريحات القيادي السابق في حركة فتح ناصر القدوة، أكد فيها أن “الكل لديه مشكلة مع الإسلاموية السياسية”.

وقال أبو طه “نحن نقول له، حركات المقاومة ليست “إسلاموية سياسية” تسعى لإقامة سلطة موهومة، بل إسلامية وطنية مقاومة تسعى لتحرير فلسطين”.

وتابع رداً  على تصريحات القدوة بخصوص الحركات الإسلامية “الأجدر بمن سمّاهم “الكل” أن تكون مشكلتهم مع كيان الاحتلال، العدو المركزي لشعبنا، وليس مع أي طرف آخر داخل الشعب وهو من يزعم حرصه على الوحدة الوطنية”.

وكان القيادي ناصر القدوة، قد قال خلال لقاء مع قناة فرانس 24، مساء أمس الخميس، إن كل قوائم حركة فتح لديها مشكلة مع الإسلام السياسي أو الإسلاموية السياسية.

وأضاف القدوة أنه يستبعد إمكانية فوز حركة حماس بالانتخابات التشريعية، مشيرًا إلى أن قانون الانتخابات الفلسطيني الجديد لن يمكنهم من ذلك، كما حدث في انتخابات 2006 التشريعية. مؤكدًا على قبولهم نتائج الانتخابات الحالية بغض النظر عن نتائجها، وعن نيتهم اتاحة الفرصة للطرف الذي سيشكل الحكومة بتمكينه من الحكم.


أقرأ أيضاً

Exit mobile version