الكويت: الأمير الجديد نواف الأحمد يؤدي اليمين الدستورية اليوم

وكالات – مصدر الإخبارية

من المقرر أن يؤدي الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، اليوم الأربعاء، اليمين الدستورية أميرا لدولة الكويت، خلفا للأمير الراحل، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، الذي توفي الثلاثاء، في إحدى المستشفيات بالولايات المتحدة خلال خضوعه للعلاج.

من جهته قال رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق الغانم، إن الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح سيؤدي اليمين الدستورية أمام مجلس الأمة خلال جلسة خاصة اليوم الأربعاء.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية “كونا” عن الغانم قوله: “التقى الشيخ نواف، بمعية رئيس الوزراء، صباح الخالد الحمد الصباح، حيث تقرر أن يؤدي سموه اليمين الدستورية أمام مجلس الأمة غدا (اليوم)”.

وأضاف الغانم: “استمعنا خلال اللقاء لتوجیھات سمو الأمیر السامیة، وتقرر دعوة مجلس الأمة لعقد جلسة خاصة في تمام الساعة الحادیة عشرة صباحا یؤدي خلالھا سموه الیمین الدستوریة وفقا لنص المادة (60 من الدستور)”.

وأعلن مجلس الوزراء الكويتي مساء الثلاثاء أن ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أصبح أميرا للبلاد، وذلك بعد وفاة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وكان الديوان الأميري في الكويت أعلن، الثلاثاء، عن وفاة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وقطع التلفزيون الكويتي في وقت سابق برامجه المعتادة، ليذيع آيات من القرآن بعد نبأ وفاته.

والشيخ صباح الأحمد الصباح (91 عاما) دخل مستشفى بالولايات المتحدة في يوليو للعلاج بعدما خضع لجراحة بالكويت في نفس الشهر.و

يذكر أن الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، كان الأمير الخامس عشر لدولة الكويت والخامس بعد استقلال بلاده في عام 1961.

من هو أمير الكويت الجديد بعد وفاة صباح الأحمد الصباح؟!

وكالات – مصدر الإخبارية

أعلن مجلس الوزراء الكويتي اليوم الثلاثاء أن ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أصبح أميرا للبلاد، وذلك بعد وفاة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وأعلن الديوان الأميري في الكويت، مساء اليوم الثلاثاء، عن وفاة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وقطع التلفزيون الكويتي في وقت سابق برامجه المعتادة، ليذيع آيات من القرآن بعد نبأ وفاته.

وكان الشيخ صباح الأحمد الصباح (91 عاما) قد دخل مستشفى بالولايات المتحدة في يوليو للعلاج بعدما خضع لجراحة بالكويت في نفس الشهر.و

والشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، كان الأمير الخامس عشر لدولة الكويت والخامس بعد استقلال بلاده في عام 1961.

وولد الشيخ صباح أحمد الصباح في مدينة الجهراء عام 1929، وهو الابن الرابع للشيخ أحمد الجابر الصباح ( أحمد الأول)، والدته منيرة عثمان السعيد العيار، وتلقى تعليمه في مدرسة المباركية بالكويت حيث أوفده والده إلى الخارج للدراسة واكتساب الخبرات .

وتولى الشيخ صباح الأحمد السلطة بعد صراع داخل العائلة الحاكمة على الحكم، وموافقة الشيخ سعد العبد الله الصباح على التنازل عن العرش في 23 يناير 2006/ كانون الثاني بسبب وضعه الصحي المتردي، إذ قيل وقتها إنه كان يعاني من مرض الزهايمر ولم يكن بمقدوره أداء القسم وما لبث أن توفي عام 2008.

من هو أمير الكويت الجديد؟!

ولد أمير الكويت الجديد الشيخ نواف الأحمد الصباح في الخامس والعشرين من يونيو عام 1937 في مدينة الكويت، وهو الابن السادس لحاكم الكويت العاشر الشيخ أحمد الجابر المبارك الصباح، الذي حكم البلاد في الفترة ما بين عامي 1921 و1950.

وتولى الشيخ نواف العديد من المناصب المهمة، لتبدأ رحلته في العمل السياسي في فبراير 1962، عندما تولى منصب محافظ حولي، حيث تمكن من تحويل المحافظة التي كانت عبارة عن قرية إلى مدينة حضارية وسكنية وجارية تعج بالنشاط التجاري والاقتصادي، وتولى مسؤولية محافظة حولي لمدة 16 عاما.

كما تولي حقيبة وزارة الداخلية في مارس 1978، خلفا للأمير الشيخ سعد العبد الله السالم الصباح، الذي تولي منصب ولاية العهد ورئاسة مجلس الوزراء في بداية عهد الأمير الراحل الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح.

بعدها تولى الشيخ نواف منصب وزير الدفاع في يناير 1988، حيث “طور العمل بشقيه العسكري والمدني، وعمل على تحديث وتطوير معسكرات وزارة الدفاع ومدها بكافة الأسلحة والآليات الحديثة لتقوم بواجبها الوطني في الدفاع عن الكويت وحمايتها من المخاطر الخارجية”.

كما اهتم الأمير الجديد بإيفاد البعثات إلى الدول الصناعية العسكرية للتدرب علي قيادة الطائرات العسكرية وكافة أنواع الأسلحة والمدرعات والمدافع التي يستخدمها الجيش الكويتي.

في نفس الوقت حرص الشيخ نواف الصباح على تضمين عقود شراء الأسلحة بنودا تنص على تدريب العسكريين الكويتيين عليها وصيانتها، وفتح المجال واسعا لانخراط أبناء الكويت في السلك العسكري وإعطائهم الكثير من الامتيازات.