تجنب العادات الغذائية الخاطئة أثناء الصيام في رمضان

صحة _ مصدر الإخبارية

حذّر أطباء من مجموعة  عادات  يمارسها الصائمون خلال شهر رمضان والتي يمكن أن تسبب لهم متاعب صحية وتزيد من حالهم المرضية في حال إصابتهم بأحد الأمراض.

وأكد  الدكتور الدكتور طارق البليلي إستشاري الباطنية والغدة الصماء والسكر والتغذية العلاجية في حديثه لموقع “سكاي نيوز عربية”، أنه يجب الابتعاد في السحور عن الأطعمة المليئة بالأملاح، والتركيز على الأطعمة الغنية بالمياه والتي تساعد الجسم في فترة الصيام.

وشدد علة أنه يُمنع تناول المياه قبيل بدء الصيام، وبالتحديد في الساعة الأخيرة قبيل الفجر، لأن أضرارها أكثر من نفعها، حيث يقوم الجسم بالتخلص منها سريعاً بجانب تسببه بضغط على مجموعة من الأجهزة نظراً للمياه الزائدة. والأفضل تناول المياه خلال فترة الإفطار وبعدها وعلى أكثر من مرة”.

أما فيما يخص الأطعمة الواجب تناولها خلال ساعات الإفطار، فنصح الدكتور البليلي بوجوب التركيز على الفاكهة الغنية بالماء والعناصر المفيدة للجسم كالتفاح والبطيخ والشمام، إلى جانب العصائر الطبيعية، والإبتعاد عن العصائر المُصنعة والمشروبات الغازية.

وشدد  البليلي على الأضرار الناجمة عن تناول الماء البارد على الإفطار مباشرة وعلى معدة خاوية، لأنها تقوم بعمل انقباض للأوعية الدموية التي تصل للمعدة، وتسبب تقلصات لها آثار سلبية على الهضم وتهيج الحموضة”.

من ناحية أخرى، نصح الدكتور أحمد عبد العزيز، إستشاري التغذية العلاجية بكلية طب القصر العيني، الإكثار من الخضروات والفاكهة على حساب المخللات التي تُعد من الأمور التي يجب الإبتعاد عنها، ويجب توعية الأسر لتقليل تواجده على السفرة لأن له مخاطر كبيرة تصل لتكوين الحصوات.

وفي حديثه إلى موقع “سكاي نيوز عربية”، شدد الدكتور عبد العزيز على موضوع الحلوى وتناولها بإسراف قائلاً أن: “الحلويات من العادات الخطيرة التي اعتاد الصائمون على تناولها في عدد كبير من الدول العربية، فكثرتها تسبب أزمات خطيرة وتقوم برفع نسبة السكر في الدم. ويُفضل أن يكون تناول الحلوى مقتصراً على قطعة صغيرة كل يومين، بشرط أن يتم صنعها في المنزل بعسل النحل الطبيعي، والإبتعاد عن السكريات المصنعة.”

Exit mobile version