إنجلترا تتخطي صربيا بهدف يتيم والتعادل الإيجابي يحسم مواجهة سلوفينيا والدنمارك

وكالات – مصدر الإخبارية

بدأت إنجلترا مسعاها لتعويض ما فاتها صيف 2021، حين خسرت نهائي “اليورو” على أرضها أمام إيطاليا بركلات الترجيح، بفوز صعب جداً على صربيا بحصة 1-0، اليوم الأحد، في منافسات المجموعة الثالثة لكأس أوروبا ألمانيا 2024، وذلك بفضل نجم ريال مدريد الإسباني جود بيلينغهام الذي سجل الهدف الوحيد.

في غيلزنكيرشن، وفي أول مواجهة رسمية بين المنتخبين في لقاء صنف عالي المخاطر الأمنية بسبب تاريخ الجمهورين، حققت إنجلترا، التي لا تزال تبحث عن اللقب الكبير الأول منذ تتويجها بطلة لمونديال 1966 على أرضها، المطلوب منها من دون أن ترتقي إلى مستوى ترشيحها لرفع الكأس، ملحقة بصربيا الهزيمة في مباراتها الأولى في البطولة كبلد مستقل أولاً عن يوغوسلافيا ثم عن مونتينيغرو (شاركت للمرة الأخيرة كصربيا ومونتينيغرو عام 2000).

وبتسجيله الهدف الوحيد، في الدقيقة 13 من لقاء عانت خلاله بلاده لاسيما في الشوط الثاني، احتفل بيلينغهام بأفضل طريقة بانجازه التاريخي كأول لاعب أوروبي يلعب في ثلاث بطولة كبرى قبل احتفال بميلاده الحادي والعشرين (20 عاماً و353 يوماً)، وذلك بعدما شارك سابقاً في “يورو 2020″ و”مونديال 2022”.

وبعد اكتفاء رجال المدرب غاريث ساوثغيت بفوز يتيم في آخر خمس مباريات استعدادية للنهائيات، بينها خسارة أمام إيسلندا على أرضهم 0-1 وتعادل مع مقدونيا الشمالية المتواضعة 1-1، كانت ساعة الحقيقة الأحد في غيلزنكيرشن، ونجح “الأسود الثلاثة” في اجتياز الامتحان، حتى وإن كان بصعوبة، في مجموعة شهدت تعادل الدنمارك مع سلوفينيا 1-1، اليوم الأحد أيضا، في شتوتغارت.

فرض المنتخب السلوفيني التعادل على نظيره الدنماركي (1-1)، اليوم الأحد، ضمن الجولة الأولى لمنافسات المجموعة الثالثة لكأس أوروبا (يورو 2024).

وافتتح النجم المخضرم كريستيان إريكسن التسجيل للدنمارك (17)، قبل أن يدرك إريك يانجا التعادل للسلوفينيين (77).

ويلعب في وقت لاحق ضمن هذه المجموعة المنتخب الإنجليزي، أحد أبرز المرشحين للقب، أمام نظيره الصربي.

وبدأ المنتخب الدنماركي، المتوج باللقب عام 1992 والذي تعرض لخيبة أمل كبيرة بخروجه من الدور الأول لكأس العالم 2022 في قطر قبل أن يعاني الأمرين في التصفيات القارية، المباراة بقوة وبسط هيمنته على مجرياتها بشكل كامل، ولامست نسبة استحواذه على الكرة 70%.

ومع أنهم سيطروا على الكرة من خلال التمرير القصير في وسط الملعب، إلا أن الدنماركيين عانوا في ربع الساعة الأول من أجل الوصول إلى المرمى السلوفيني.

لكن الأمر تغير في غضون دقائق معدودة، بعد أن وصلت الكرة إلى يوناس ويند داخل المنطقة قبل أن يحولها بكعب قدمه الخلفية الى إريكسن الذي استقبلها بصدره قبل أن يسددها بلمسة واحدة على يمين حارس أتلتيكو مدريد يان أوبلاك.

سطر ذلك الهدف الأول لإريكسن بعد 1100 يوم من أزمته القلبية التي كادت أن تودي بحياته والتي عانى منها في المواجهة الافتتاحية لكأس اوروبا 2020 أمام فنلندا، علما بأن المنتخب الإسكندنافي عاد وبلغ نصف النهائي قبل أن يخسر أمام إنجلترا في لندن بعد التمديد.

وكاد إريكسن يعزز تقدم فريقه قبل نهاية الشوط الأول من تمريرة أيضا لويند، لكن كرته مرت فوق العارضة (44).

وأرسل المنتخب السلوفيني العائد للمشاركة في المسابقة القارية بعد غياب 24 عاما وفي ثاني مشاركة له على الإطلاق، مؤشرا مبكرا في بداية الشوط الثاني حول رغبته بالعودة الى اللقاء.

وكادت كرة عرضية أن تشكل خطورة قبل أن يبعدها المدافع يانيك فيسترجارد في اللحظة الأخيرة من أمام المهاجم أندراج شبورار (51).

وتكرر محاولات السلوفينيين بعد دقيقتين من كرة عالية نحو المنطقة لكن أيا من المهاجمين لم يتمكن من الوصول إليها في الوقت المناسب (53).

وتسارعت وتيرة المباراة في منتصف الشوط الثاني، وحصل المنتخب الدنماركي على فرصة كبيرة للتعزيز بعدما انفرد راسموس هويلوند بالحارس أوبلاك، إلا أن الأخير كان في المرصاد (63).

ومع انتقال الأفضلية للجانب السلوفيني، أضاع مهاجم لايبزيج بنيامين سيسكو فرصة ذهبية من تسديدة صاروخية رائعة من خارج المنطقة ارتدت من القائم (76).

وأثمر أخيرا الضغط السلوفيني عن هدف التعادل من تسديدة مقوسة للمدافع يانجا ارتدت من مدافع دنماركي لتخدع الحارس كاسبر شمايكل (77).

ويخوض المنتخب الدنماركي مباراته الثانية أمام إنجلترا وصيفة “يورو 2020” الخميس المقبل، بينما تلعب سلوفينيا أمام صربيا في اليوم ذاته.

 

انتصارات سهلة لإسبانيا وفرنسا وبلجيكا والدنمارك تحضيرا لبطولة اليورو

مدريد – مصدر الإخبارية

حقّق المنتخب الإسباني فوزاً ودياً كبيراً على ضيفه منتخب أندورا بخماسية نظيفة في مواجهة دولية ودّية الأربعاء.

جامعة كوبنهاغن توقف الاستثمار في الشركات في الضفة الغربية وسط احتجاجات طلابية

رويترز – مصدر الإخبارية

قالت جامعة كوبنهاجن يوم الثلاثاء إنها ستوقف الاستثمار في الشركات التي تمارس أعمالا في الضفة الغربية المحتلة وسط احتجاجات طلابية تضغط على الجامعة لقطع العلاقات المالية والمؤسسية مع إسرائيل.

بدأ مئات الطلاب احتجاجات في الحرم الجامعي في أوائل شهر مايو للتعبير عن معارضتهم للعمليات الإسرائيلية في غزة والتي أثارتها الهجمات القاتلة التي شنها مسلحو حركة حماس في إسرائيل في 7 أكتوبر. وطالب الطلاب الجامعة بقطع العلاقات الأكاديمية مع إسرائيل وسحب الاستثمارات من الشركات. العاملة في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

ستقوم الجامعة، اعتبارًا من 29 مايو، بتصفية ممتلكاتها التي تبلغ قيمتها الإجمالية حوالي مليون كرونة دنماركية (145.810 دولارًا) جاء ذلك في منشور على منصة التواصل الاجتماعي اكس.

وقالت الجامعة إنها ستعمل مع مديري الصناديق لإدارة استثماراتها والتأكد من امتثالها لقائمة الأمم المتحدة للشركات المشاركة في المستوطنات الإسرائيلية غير القانونية في الضفة الغربية.

تبلغ عائدات جامعة كوبنهاجن السنوية أكثر من 10 مليار كرونة، يتم استثمار بعضها في السندات والأسهم.

واحتلت إسرائيل مناطق في الضفة الغربية والقدس الشرقية وقطاع غزة بعد فوزها في حرب عام 1967 مع الدول العربية المجاورة.

إيران تستدعي سفير الدنمارك على خلفية الإساءة للقرآن الكريم

طهران- مصدر الإخبارية:

أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم السبت، عن استدعاء سفير الدنمارك في طهران جيسبر وار، على خلفية قضية الإساءة للقرآن الكريم.

وقالت وكالة “مهر” إن الخارجية الإيرانية استعدت سفير الدنمارك وأبلغته احتجاجها الشديد على الإساءة للقرآن الكريم من خلال حرق نسخة منه في كوبنهاغن.

وأضافت أن “تم إبلاغ سفير الدنمارك أن إشعال النار في العقائد لا يمكن تبريده تحت مفهوم الحرية، ما يحتم ضرورة محاسبة الواقفين وراء حادثة احراق القرآن الكريم، والتي تمثل أعمال معادية للثقافة بمفهومها السلبي”.

وأشارت إلى أنه “تم إبلاغه أيضاً حرق الكتب السماوية يعيد أجواء القرون الوسطى المظلمة”. مؤكداً أن الصمت على هذه الجرائم الثقافية يشجع الإرهاب.

وأعلنت وزارة الخارجية العراقية، في وقت سابق اليوم السبت، عن قرار بعقد اجتماع طارئ لوزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بشأن الإساءة للقرآن الكريم.

وطالبت وزارة الخارجة في بيان، المجتمعَ الدوليّ أن يقف أمام التزاماته بشكل مسؤول ومتساو وفقاً لما نصت عليه القرارات الدولية بشأن الأديان والكتب السماوية.

وأكدت الوزارة أن مسار منظمة التعاون الإسلامي يستهدف يستهدف وضع آليات جماعيَّة لمواجهة “الإسلاموفوبيا” على أن يكون ذلك في سياق القرارات الوطنية والدولية.

واستنكرت بشدة الإساءة للقرآن الكريم أمام سفارة العراق في دولة الدنمارك، مشددةً أنها تتابع عن قرب وكثف هذه الوقائع الشنيعة.

وشددت على أنه لا يمكن وضع الإساءة للأديان في إطار حرية التعبير والرأي كونها تؤجج مشاعر المسلمين، وتضع الجميع في ضع حرج.

وناشدت جميع بلدان العالم بالوقف عند مسئولياتها تجاه ما وصفته بالفظائع التي تنتهك السلم حول العالم.

يشار إلى أن متطرفون دنماركيون مناهضين للدين الإسلامي أحرقوا نسخة من المصحف الكريم أمام سفارة بغداد أمس الجمعة، ووثقت مقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي الحادثة.

اقرأ أيضاً: الجامعة العربية تستنكر سماح السويد بحرق نسخة من القرآن الكريم

 

الدنمارك: شاب يضرم النار في نفسه أمام السفارة الأمريكية

وكالات – مصدر الإخبارية

أعلنت الشرطة الدنماركية، اليوم الجمعة، أن شابا أضرم النار في نفسه، أمام السفارة الأمريكية في كوبنهاغن.

ووفق بيان للشرطة الدنماركية فإن الشاب يبلغ من العمر 18 عاما، مبينة أنه تم إخماد النيران ونقل الشاب الى المستشفى لتلقي العلاج وهو بحالة واعية وليس في حالة تهدد حياته.

في حين رفضت الشرطة التعليق على الفور على دوافع الرجل.

وتحدثت وسائل إعلامية دنماركية بأن السفارة الأمريكية هي التي أبلغت الشرطة بالحادثة في الساعة 10.38 صباحا بالتوقيت المحل،. وعلى الأثر حضر عناصر من الشرطة ورجال الإطفاء.

اقرأ أيضاً: تحذير مهم للمصريين أول أيام عيد الفطر

رفضًا لحرق المصحف.. الخارجية التركية تستدعي السفير الدنماركي

وكالات- مصدر الإخبارية

استدعت وزارة الخارجية التركية، أمس الجمعة، السفير الدنماركي لدى أنقرة، تعبيرًا عن رفضها، واحتجاجها على تكرار جريمة حرق المصحف وعلم بلادها في الدنمارك.

وأكدت الخارجية التركية، أن هذا العمل دليل واضح على تزايد معاداة الإسلام وكراهية الأجانب والتمييز والعنصرية التي تزايدت أخيرًا في أوروبا.

ودعت الحكومة التركية، سلطات الدنماركية إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد الجناة، لمنع تكرار مثل هذه الاستفزازات.

والأسبوع الماضي، أحرقت مجموعة من اليمين المتطرف في الدنمارك، نسخة من المصحف وعلم تركيا أمام السفارة التركية في كوبنهاجن.

اقرأ/ي أيضًا: تركيا تستنكر حادثة الاعتداء على القرآن وعلمها في الدنمارك

تركيا تستنكر حادثة الاعتداء على القرآن وعلمها في الدنمارك

وكالات- مصدر الإخبارية

استنكرت تركيا، مساء أمس السبت، حادثة الاعتداء على القرآن الكريم والعلم التركي في الدنمارك.

وشددت تركيا على أن السماح لمثل هذه الممارسات تحت اسم حرية التعبير، مرفوض رفضًا قاطعًا.

وعبرت عن انتقادها واحتجاجها الشديدين للسلطات الدنماركية، عقب الحادثة.

وأول أمس الجمعة، أحرق متطرفون نسخة من المصحف الشريف والعلم التركي، أمام سفارة تركيا في الدنمارك.

وقام بالاعتداء أنصار مجموعة تدعى “Patrioterne Gar Live (Patriots Live)” في الدنمارك، حيث تم بث الاعتداء على الهواء مباشرة عبر حساب “فيسبوك”.

اقرأ/ي أيضًا: حماس تستهجن حرق المصحف بالدنمارك: يساهم بنشر الكراهية

حماس تستهجن حرق المصحف بالدنمارك: يساهم بنشر الكراهية

غزة- مصدر الإخبارية

استهجنت حركة حماس، حرق المصحف الشريف في عاصمة الدنمارك “كوبنهاغن”، على يد جماعة متطرفة أمام السفارة التركية.

واعتبرت حماس أن هذا السلوك بأنه استفزازي للمسلمين، ويساهم في نشر جريمة الكراهية والعنف.

وحثت الدنمارك على التوقف عن السماح لمثل هذه السلوكيات، مؤكدًة أن حرق المصحف الشريف يعتبر تعدٍ على حرية العبادة المكفولة في الشرائع والقوانين.

وأول أمس الجمعة، أحرق متطرفون نسخة من المصحف الشريف والعلم التركي، أمام سفارة تركيا في الدنمارك.

الخارجية الفلسطينية تطالب الدنمارك بالاعتراف بدولة فلسطين

رام الله – مصدر الإخبارية

طالبت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الفلسطينية، الخميس، مملكة الدنمارك بالاعتراف بدولة فلسطين.

جاء ذلك خلال استقبال وكيل وزارة الخارجية أمل جادو، سكرتير الدولة الدنماركي لدى وزارة الخارجية جيسبر مولر سورنسون، في مقر الوزارة بمدينة رام الله.

وأشادت جادو بالعلاقات الطيبة بين البلدين، مؤكدةً على أهمية دور الدنمارك الذي يُؤمن بالعدالة والشرعية الدولية في تبني مقاربات موضوعية في تناول القضية الفلسطينية لإنهاء الصراع القائم.

ودعت وكيل وزارة الخارجية، الاتحاد الأوروبي إلى البدء بمفاوضات رسمية بهدف الوصول إلى اتفاقية شراكة كاملة بين فلسطين والاتحاد.

وأعربت عن تقديرها إزاء الدعم التنموي المُقدم من الدنمارك لصالح دولة فلسطين، من خلال تعزيز التضامن عبر الأطراف والمؤسسات الدولية ذات العلاقة والاختصاص.

وأكدت على “ضرورة التزام الدنمارك بواجبها ومسؤولياتها تجاه دعم وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين ولجان الأمم المتحدة فيما يتعلق بالحقوق الفلسطينية”.

واستعرضت “جادو” أمام الوفد الدنماركي، مستجدات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، وما آلت إليه الأمور نتيجة سياسات الحكومة الإسرائيلية العنصرية وانتهاكاتها المستمرة بحق الفلسطينيين.

ودانت الإجراءات العدوانية التي فرضتها إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، على الشعب الفلسطيني وقيادته ومؤسساته، وتصاعد اعتداءات وجرائم المستوطنين تحت حماية جيش الاحتلال.

وبحثت “جادو” مع سورنسون، آليات تعزيز العلاقات بين البلدين على المستوى الثنائي، وأهمية تكثيف عقد جلسات التشاور الاستراتيجي والمشاورات السياسية.

من جانبه، جدد سورنسون التأكيد على العلاقات الطيبة بين البلدين والشعبين الفلسطيني والدنماركي، واستمرار حكومته بدعم حقوق الشعب الفلسطيني عبر التزامها بالقانون الدولي.

وأكد سكرتير الدولة الدنماركي، على اسناد بلاده خَيار حل الدولتين كأساس لعملية السلام في المنطقة، مشددًا على أهمية تعزيز العلاقات الثنائية بين الطرفين من خلال تبادل الخبرات في مختلف المجالات.

ويُمثّل اعتراف الدنمارك بدولة فلسطين أهمية بالغة بالنسبة للفلسطينيين نظرًا لدوره في دعم حقوق الشعب الرازح تحت الاحتلال منذ ما يزيد عن 74 عامًا  على التوالي، في ظل تصاعد انتهاكات الاحتلال بالضفة والقدس المحتلتين.

جدير بالذكر أن انتهاكات الاحتلال تُشكل انتهاكًا فاضحًا لقواعد القانون الدولي الإنساني، وتعديًا صارخًا على الحقوق المكفولة بموجب الاتفاقات الدولية، ما يتطلب ضغطًا جادًا على الاحتلال لاحترام حالة حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة.

أقرأ أيضًا: الخارجية الفلسطينية تشيد بقطع بلدية برشلونة علاقتها مع دولة الاحتلال

العسومي: حرق المصحف بالدنمارك خطوة تُؤجج مشاعر المسلمين

القاهرة – مصدر الإخبارية

قال رئيس البرلمان العربي عادل بن عبدالرحمن العسومي، إن “احراق المصحف الشريف بالدنمارك يُعد خطوة استفزازية ممنهجة ومتكررة تُؤجج مشاعر المسلمين حول العالم”.

ودان العسومي في بيانٍ صحافي مقتضب وصل مصدر الإخبارية نسخة عنه، إحراق متطرفين في العاصمة الدنماركية كوبنهاجن نسخًا من المصحف الشريف.

وأشار إلى أن “الاستفزازات المتزايدة المعادية للإسلام والممارسات الهمجية التي تكررت في عدد من العواصم الأوروبية خلال الآونة الأخيرة، وتستهدف زعزعة الأمن والاستقرار وتتنافى مع القيم والمبادئ الإنسانية والأخلاقية لن تزيد المسلمين إلا إيماناً وثباتا وتفوت الفرص على رهانات الأيدلوجيات المتطرفة”.

دعا جميع الدول على المستوى العربي والدولي، إلى أهمية نشر قيم الحوار والتسامح والتعايش، ونبذ الكراهية والتطرف، وعدم المساس بالأديان.

وشهدت الآونة الأخيرة، ممارسات ممنهجة لمتطرفين في دول السويد والدنمارك، تتمثل في حرق المصحف الشريف، في انتهاكٍ صارخٍ لمواثيق حقوق الإنسان، التي نصت على ضرورة احترام حرية الأديان.

ولاقى حرق المصحف الشريف، تنديدًا وغضب واسعًا بين المسلمين في جميع أنحاء العالم، كونه يمس في أقدس الكتب السماوية التي تنزلت على البشر على مدار العُصور الماضية.

فيما دعت رابطة العالم الإسلامي، إلى ضرورة محاسبة مرتكب جريمة حرق المصحف، الذي يهدف إلى إثارة الفتنة ونشر التطرف الديني، ما يستوجب المحاكمة الفورية لمنع الغير من ارتكاب الفعل المُشين ذاته.

أقرأ أيضًا: مفتي السعودية واصفًا حرق المصحف بالسويد: عمل عبثي ومُشين

Exit mobile version