الاحتلال يشرع بحملة الاعتقالات اليومية في مدن الضفة

الضفة المحتلة – مصدر الإخبارية

أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، على حملة اعتقالات طالت عدداً من الشبان في الضفة المحتلة.

ففي رام الله اعتقلت قوات الاحتلال، فجر اليوم، الشاب فخر عاهد إبراهيم خلف (35 عاماً) بعد اقتحام منزله في قرية رنتيس شمال غرب رام الله.

وقالت مصادر محلية إن قوة من جيش الاحتلال مكونة من 5 آليات وأكثر من 20 جندياً، طوقت منزل العائلة عند الثانية فجراً، وأجرت عمليات تفتيش في محيطه، ثم حاولوا خلع الباب.

وتابعت المصادر أن الجنود هاجموه وطلبوا بطاقة هويته حين قام بفتح الباب، ولما تأكدوا أنه ليس المستهدف بالاعتقال، طلبوا منه الدخول وإغلاق الباب، ثم داهموا بيت شقيقه فخر وقاموا باعتقاله، موضحة أن فخر خلف متزوج، وهو أب لثلاثة أبناء.

وفي طولكرم اعتقلت قوات الاحتلال، اليوم الثلاثاء، شابين من المدينة، بحسب نادي الاسير في طولكرم.

وأوضح نادي الأسير أن قوات الاحتلال اعتقلت أحمد مطيع سليط (20 عاماً) من مخيم طولكرم، وعمر عودة (22 عاماً) من المدينة بعد مداهمة منزليهما.

اقرأ أيضاً: مواجهات في القدس.. الاحتلال يعتدي على مواطنين ويعتقل ثلاثة بباب العامود

وفي سياق الانتهاكات أصيب شابان، فجر اليوم، خلال مواجهات عنيفة اندلعت في مخيم قلنديا قضاء القدس المحتلة.

كما اقتحمت قوات كبيرة للاحتلال المخيم، وسط إطلاق للنار الحي والمطاطي وقنابل الغاز، وتصدى الشبان للقوات بإلقاء الحجارة والزجاجات الحارقة تجاهها.

وفي جنين، أصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال على مفترق بلدة عرابة.

وأطلق جنود الاحتلال الأعيرة المعدنية، وقنابل الصوت، والغاز المسيل للدموع، صوب الشبان، ما أدى لإصابة عدد منهم بالاختناق.

كما كثفت قوات الاحتلال من تواجدها العسكري على أطراف بلدة يعبد، خاصة من الجهة الغربية.

مواجهات في أحياء القدس المحتلة واعتقالات في الضفة

القدس المحتلة – مصدر الإخبارية

اندلعت ليلة أمس، مواجهات في عدد من أحياء مدينة القدس المحتلة، بالتزامن مع نبش الاحتلال المقبرة اليوسفية قرب المسجد الاقصى المبارك، فيما شنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات في مدن الضفة المحتلة.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين قيس شرحة، ونعيم العموري، من منطقة “المصرارة” في مدينة القدس، وأن قوات الاحتلال انتشرت بكثافة في ساحة باب العمود واعتدت على المقدسيين هناك.

وقالت مصادر في الهلال الأحمر، إن شرطة الاحتلال منعت طواقمنا من تقديم الاسعاف الأولي لمصاب في باب العامود بالقدس.

في غضون ذلك، اندلعت مواجهات في عدد من أحياء بلدتي سلوان والطور، أطلقت قوات الاحتلال خلالها القنابل الغازية السامة والصوتية تجاه المواطنين.

وكان قد أصيب مواطنان في اعتداء قوات الاحتلال على مصلين قرب المقبرة اليوسفية بالقدس المحتلة مساء اليوم الأحد، احتجوا على نبش قبور اسلامية في “اليوسفية” من قبل الاحتلال وأدوا صلاتي المغرب والعشاء هناك.

وقالت طواقم الهلال الاحمر في القدس: إنها تعاملت مع إصابتين بقنابل الصوت تم علاجهما ميدانيا خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في باب الأسباط (المقبرة اليوسفية) وأن أحد المصابين هو ضابط اسعاف من الهلال الأحمر.

وأضرم شبّان النيران في مخزن حديدي متنقّل (كونتينر)، يتبع لبلدية الاحتلال وسلطة الطبيعة وضع داخل مقبرة مقبرة اليوسيفية في القدس رفضا لمخطط لتحويل المقبرة لحديقة توراتية.

وهتف العشرات بشعارات من قبيل؛ “هاي المقابر إلنا”، و”مستوطن برّا برّا”، و”يا شهيد ارتاح ارتاح إحنا بنكمل الكفاح، و”هاي الأرض ما بتموت… عليها المقدسيّة “.

وفي مدن الضفة المحتلة، شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، حملة اعتقالات واسعة، طالت 14 مواطنا.

ففي محافظة نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال، خمسة مواطنين من بلدة بيتا، وهم: عرفات محمد عارف شرفا، وعبد السلام ريان، وأحمد عبد الهادي شرفا، وسليمان أنيس خضير، ورامي جمال أبو عياش.

وفي السياق ذاته، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر عاصم عامر، من بلدة كفر قليل جنوب نابلس، على حاجز عسكري على طريق اريحا.

ومن بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال ستة مواطنين بينهم، أسيران محرران، وهم: محمد خضر أسحق صبيح (21 عاما)، وصالح رزق أحمد موسى (22 عاما)، ومحمد حمد علي صبيح (16 عاما)، وأحمد خالد جودي موسى (19 عاما)، والأسير المحرر جهاد عمر صلاح (22 عاما)، وجميعهم من بلدة الخضر، والأسير المحرر أنس محمد طقاطقة (30 عاما) من قرية أم سلمونة.

ومن الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال المواطنين: عيسى محمد العمور، وسفيان أحمد العمور، من بلدة يطا جنوب الخليل.

اعتقالات في الضفة المحتلة والمستوطنين يستبيحون المسجد الإبراهيمي

الضفة المحتلة – مصدر الإخبارية

اعتقلت قوات الاحتلال عدد من المواطنين من أنحاء متفرقة في الضفة المحتلة، فيما استباح المئات من المستوطنين الليلة المسجد الإبراهيمي في الخليل.

ففي جنين، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان من بلدة يعبد، وهم: سميح سعيد عمارنة، ويزن سعيد قبها، وأحمد زهير حرز الله.

ومن رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال، المواطنين: سامح محمد عبد الهادي رماحة (18 عاما) من مخيم الجلزون، ونهاد اياد حمدان من بلدة بيت سيرا.

في القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال أربعة مواطنين من مخيم شعفاط شمالًا. وأفاد شهود عيان، بأن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت المخيم مستخدمة شاحنة مدنية، وهاجمت عددًا من الشبان في المخيم واعتقلت أربعة منهم.

كما اعتقلت قوات الاحتلال السيدة رائدة سعيد، والشاب سيف القواسمي، خلال تواجدها في باحات المسجد الأقصى، والشاب أحمد جميل السلوادي، من حي بطن الهوى في بلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى.

وأفادت مصادر أمنية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب صبحي سامر صبحي زيد (19 عامًا)، بعد أن داهمت منزل ذويه وفتشته.

وفي محافظة أريحا والأغور، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب بهاء غروف، بعد أن داهمت منزله في مدينة أريحا وفتشته واستجوبت ساكنيه.

واستباح، الليلة، المئات من المستوطنين، المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل، وأقاموا فيه طقوسا تلمودية واحتفالات، بعيد ما يسمى ” العرش” اليهودي.

ودأبت سلطات الاحتلال، على السماح للمستوطنين باستباحة المسجد الإبراهيمي، منذ العام 1994، بعد ان قررت لجنة احتلالية تقسيم المسجد الاسلامي، بين المسلمين والمستوطنين، على إثر مجزرة ارتكبها مستوطن داخل المسجد فاستشهد 29 واصيب اكثر من 150 مواطن كانوا يؤدون صلاة الفجر.

عقب اعتقال الأسيرين.. مواجهات مع الاحتلال واعتقالات في الضفة والقدس

الضفة المحتلة – مصدر الإخبارية

أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، منذ فجر اليوم الأحد، على حملة اعتقالات طالت أسيرين محررين من سجن “جلبوع” وعدداً من المواطنين في الضفة والقدس المحتلتين، حيث تخلل ذلك مواجهات مع قوات الاحتلال في بعض المناطق.

فعقب اعتقال قوات الاحتلال الأسيرين المحررين من سجن “جلبوع” أيهم كممجي ومناضل نفيعات، خلال تنفيذ عملية عسكرية واسعة في جنين واقتحام الحي الشرقي لمدينة جنين.، اقتحمت قوات عسكرية كبيرة الحي الشرقي لمدينة جنين في وقت مبكر من صباح اليوم، وحاصرت عدة منازل وسط اندلاع اشتباكات مسلحة مع مقاومين.

وبحسب مصادر طبية فإن ثلاثة شبان أصيبوا بجراح متوسطة خلال عملية الاقتحام، وجرى نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

كما اعتقلت قوات الاحتلال خلال اقتحامها الحي الشرقي من جنين شابين من ذوي الإعاقة، وهما: عبد الرحمن أبو جعفر، ومحمود رضوان أبو جعفر.

وفي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الفتى أمير أحمد طقاطقة، من بلدة بيت فجار، بعد أن داهمت منزل ذويه، وفتشته.

وداهمت قوات الاحتلال منزل الأسير المحرر إبراهيم عبد الله العروج من قرية العروج، وسلّمته بلاغا لمراجعة مخابراتها في مجمع مستوطنة “غوش عصيون”.

وفي القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب المقدسي عمر عامر أبو الهوى عقب اقتحام منزله فجرا في بلدة الطور بالمدينة المقدسة.

اقرأ أيضاً: “تضليل”.. جيش الاحتلال يكشف خطته لاعتقال أسيري جلبوع من جنين (فيديو)

اعتقالات وتفتيش وسرقة أموال.. الاحتلال ينفذ سلسلة انتهاكات في أنحاء الضفة

الضفة المحتلة – مصدر الإخبارية

أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الثلاثاء على سلسلة الانتهاكات اليومية التي تمارسها بحق المواطنين والممتلكات في مدن وأنحاء الضفة المحتلة.

حيث اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم، 4 مواطنين عقب اقتحامها أماكن عدة بمحافظة رام الله والبيرة.

وقالت مصادر أمنية، إن قوات الاحتلال اقتحمت مدينة البيرة واعتقلت حمدي رمانة، وقسام عابد، ومجدي محمد الشيخ الذي خربت محتويات منزله، وسرقت منه مبلغا مالياً كبيراً.

وفي قرية كفر عين شمال رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب احمد خليل أبو خرمة (19 عاماً) عقب مداهمة منزل ذويه

وفي جنين داهمت قوات الاحتلال، فجر اليوم، منازل في بلدة يعبد وقرية الجلمة، وشنت حملات تفتيش واسعة في قرى وبلدات المحافظة بحثاً عن أسيرين انتزعا حريتهما.

وبحسب مصادر أمنية فإن قوات الاحتلال داهمت منزل المواطن يحي خالد أبو شمله في يعبد، ومنزلي الشقيقين محمود ورامي قاسم أبو فرحة في الجلمة.

وفي بيت لحم اعتقلت قوات الاحتلال، مواطناً وهو الشاب اسماعيل عبد الله العروج من قرية حرملة شرق بيت لحم (35 عاماً)، كما داهمت منزل الأسير طه سعيد العروج من قرية جناته شرقاً وفتشته وحققت مع ساكنيه.

وضمن سلسلة انتهاكات الاحتلال في الضفة اعتقلت الشرطة الإسرائيلية، اليوم، شاباً من قرية الجلمة شرق جنين، داخل أراضي الـ 48.

وبينت مصادر محلية أن الشاب المعتقل هو عبد الكريم أبو فرحة.

اقرأ أيضاً: انتهاكات الاحتلال: إصابات خلال مسيرة دعم للأسرى بنابلس ونصب حاجز ببيت لحم

في نفس السياق احتجزت قوات الاحتلال، فجر اليوم، ثلاثة شبان من بلدة كفل حارس شمال سلفيت، قبل أن تخلي سبيلهم، بعد عدة ساعات، كما اعتدت على مواطن.

ووفقاً لمصادر من سلفيت فإن قوات الاحتلال احتجزت: عمير ناصر شقور، وصهيب خالد شقور، وعبد القادر زايد شقور ثم أطلقت سراحهم في ساعات الصباح.

الاحتلال يعتقل عدداً من الشبان في رام الله والقدس المحتلة

الضفة المحتلة – مصدر الإخبارية

أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم السبت، على ا شابين قرب باب حطة في القدس المحتلة.

وقال شهود عيان إن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين يوسف أبو حزينة (21 عاما)، ومحمد أبو سنينة قرب باب حطة في القدس.

في نفس الوقت اعتقلت قوات الاحتلال، مساء اليوم، 3 فتية من مخيم الجلزون شمال مدينة رام الله.

وقالت مصادر محلية لوكالة الأنباء الرسمية إن قوات الاحتلال اعتقلت ياسر تيسير الحطاب، ومعاذ محمد تيسير الخطاب، وآدم علي تيسير الخطاب من مخيم الجلزون.

وتابعت المصادر أن قوات الاحتلال احتجزت فتى آخر وهو رياض هشام عليان، كما لاحقوا الفتى مالك الحطاب، وطلبوا من عائلته تسليمه.

إصابات واعتقالات وقمع وهدم.. سلسلة انتهاكات الاحتلال في الضفة خلال اليوم

الضفة المحتلة – مصدر الإخبارية

سلسلة انتهاكات يومية تنفذها قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون في الضفة والأراضي المحتلة تطال المواطنين والممتلكات والمقدسات.

ففي بلدة بيتا أصيب 17 مواطناً بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، و52 مواطناً بالاختناق نتيجة استنشاق الغاز المسيل للدموع، و25 بالحروق وقنابل الغاز بشكل مباشر ونتيجة للسقوط، خلال المواجهات، مع الاحتلال في عقب قمع المسيرة التي انطلقت صوب جبل صبيح.

وفي قلقيلية أصيب 8 مواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال حملة الانتهاكات والقمع الجيش الاحتلال الإسرائيلي للمسيرة الأسبوعية في قرية كفر قدوم بالضفة، والتي تنظم احتجاجاً على الاستيطان، وللمطالبة بإعادة فتح مدخل القرية المغلق منذ أكثر من 17 عاماً.

في نفس الوقت أصيب عدد من المواطنين بالاختناق عقب استنشاقهم الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته قوات الاحتلال، خلال مواجهات مع الشبان عقب اقتحامها بلدة يعبد جنوب غرب جنين.

كام قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، وقفة منددة بالتوسع الاستيطاني واعتداءات المستوطنين المتكررة على المواطنين وممتلكاتهم، واحتجزت عدداً من المواطنين والمتضامنين الأجانب والصحفيين في مسافر يطا جنوب الخليل.

وضمن حملة الاعتقالات اليومية، اعتقلت قوات الاحتلال 7 مواطنين وهم: محمد زكي ديرية، ومحمد فواز ديرية، وإسماعيل محمد الشرباتي، بعد إطلاق النار على مركبتهم وانقلابها في بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم.

واعتقلت قوات الاحتلال المتمركزة على حاجز معسكر “مابو دوثان” المقام فوق أراضي يعبد جنوب غرب جنين، الشقيقين جمال وسليم زهير صلاح، أثناء تواجدهما بأرضهما القريبة من الحاجز.

كما اعتقل الشاب حسام حابس طمون من بلدة يعبد، أثناء تواجده بعمله في قرية فحمة جنوب المحافظة، واعتقلت الطفل يوسف محمد التميمي، بعد مداهمة منزل ذوية في قرية دير نظام شمال غرب رام الله.

وفي القدس المحتلة أجبرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، عائلة سمرين على هدم منزلها ذاتيا، في حي وادي حلوة ببلدة سلوان.

في حين تواصل سلطات الاحتلال الإسرائيلي، تسليم عشرات المنازل المقدسية في سلوان إخطارات بالهدم، بهدف تهجير سكانها والاستيلاء عليها.

مستوطنون يقتحمون الأقصى وحملة اعتقالات بالضفة المحتلة

الضفة المحتلة – مصدر الإخبارية

اقتحمت مجموعات من المستوطنين صباح اليوم الخميس، بقيادة عضو الكنيست الإسرائيلي السابق موشيه فيغلن، باحات المسجد الأقصى، فيما شنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات في أنحاء الضفة المحتلة.

أفادت دائرة الأوقاف باقتحام عشرات المستوطنين ساحات الأقصى بالفترة الصباحية، تقدمهم عضو الكنيست السابق موشيه فيغلين، حيث قاموا باقتحام الأقصى عبر مجموعات، ونفذوا جولات استفزازية، وأدوا طقوسا تلمودية في الجزء الشرقي من الأقصى وقبالة قبة الصخرة.

ودعا فيغلن خلال جولاته التي استغرقت أكثر من ساعة، اليهود لتكثيف الاقتحامات لساحات الحرم، وقدم شرحا عن “الهيكل” المزعوم ومراحل بناء “الهيكل” في صحن قبة الصخرة، وكذلك المرافق المزعومة للهيكل والمذبح والمعابد في جميع ساحات الحرم.

وتأتي دعوات فيغلن، بالتزامن مع دعوات جماعات يهودية إلى تكثيف الاقتحامات للمسجد الأقصى وبأعداد كبيرة، في الأسبوع المقبل بداية شهر أيلول/سبتمبر، وذلك بمناسبة الأعياد اليهودية، حيث سيكون أولها رأس السنة العبرية، بحيث يرافق هذه الاقتحامات مسيرات واحتفالات لليهود بالقدس القديمة وساحة البراق.

إلى ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم الخميس، عددا من المواطنين بمناطق متفرقة بالضفة الغربية، خلال عمليات دهم وتفتيش واقتحام.

ففي محافظة نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال المواطنين رسلان خبيصة وعمر أبو زيتون، بعد اقتحام منازلهم في بلدة بيتا، فيما أفرجت عن المواطن خبيصة في وقت لاحق.

ومن محافظة جنين، اعتقلت قوات الاحتلال المواطن حسن عطعوط عباهرة من بلدة اليامون، بعد مداهمة وتفتيش منزله.

وداهمت قوة عسكرية للاحتلال البلدة وقامت بأعمال تفتيش في منطقة الوديان قبل انسحابهم من البلدة.

وفي محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال المواطن عزمي ادويك من منطقة بير حرم الرامة، وفتشت منزله وعبثت بمحتوياته.

كما نصبت قوات الاحتلال عدة حواجز عسكرية على مداخل مدينة الخليل، وبلدتي حلحول، والظاهرية، وأوقفت مركبات المواطنين، وفتشتها، ودققت في بطاقات راكبيها.

وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلتين، يوميا اقتحامات واعتقالات للمواطنين، وسط إرهاب للسكان والنساء والأطفال.

اعتقالات وهدم منشآت.. الاحتلال يشرع بسلسلة الانتهاكات اليومية بالضفة والداخل

الأراضي المحتلة – مصدر الإخبارية

أقدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي منذ الساعات الأولى لليوم الأحد على حملة انتهاكات شملت اعتقالات طالت عدداً من المواطنين في الضفة، وهدم للمنشآت في الداخل المحتل.

ففي بيت لحم اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، شابا من بلدة بيت فجار، جنوباً.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب شادي وليد طقاطقة (23 عاماً)، بعد أن داهمت منزل ذويه في البلدة وفتشته.

وفي طولكرم طاردت قوات الاحتلال، اليوم، العمال أثناء توجههم إلى أماكن عملهم داخل أراضي الـ1948، عبر جدار الضم والتوسع العنصري غرب بلدة فرعون جنوباً، واحتجزت العشرات منهم.

وقالت مصادر إن قوات الاحتلال المنتشرة في محيط الجدار طاردت العمال، ومنعت العشرات منهم من الاقتراب من المكان، واحتجزت آخرين ممن حاولوا عبور الجدار.

وضمن سلسلة الانتهاكات في الضفة أطلقت قوات الاحتلال الرصاص تجاه شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة شرق بيت لحم.

وقالت مصادر أمنية لوكالة الأنباء الرسمية “وفا” إن قوات الاحتلال أطلقت النار اتجاه الشاب عمر موسى حسين شلالدة (25 عاماً) وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأوضحت المصادر أن الشاب أصيب في قدمه وتم نقله إلى مستشفى بيت جالا الحكومي لتلقي العلاج.

وفي الداخل المحتل أقدمت سلطات الاحتلال، صباح اليوم، على هدم منازل ومنشآت قيد الإنشاء في أم الفحم، بذريعة البناء دون ترخيص.

وأوضحت مصادر في الداخل أن الشرطة الإسرائيلية المعززة بالوحدات الخاصة داهمت منطقة سويسة ووادي الحرمية في أم الفحم، وقامت بإغلاق المنطقة وحصارها وفرضت طوقا عليها، وقامت بتنفيذ عملية هدم لمنزلين يعودان لعائلة جبارين.

وبحسب المصادر منعت الشرطة الإسرائيلية السكان وأصحاب المنازل والمنشآت التوافد إلى المنطقة التي طالها الهدم، ووفرت الحماية لعشرات الجرافات والمجنزرات التي شرعت بتنفيذ الهدم.

يأتي ذلك في وقت تشهد فيه البلدات العربية تصعيداً في هدم المنازل والمحال التجارية والورش الصناعية بذريعة عدم الترخيص، حيث تمتنع لجان البناء والتنظيم عن استصدار التراخيص للمنازل وتسارع في الهدم.

انتهاكات الاحتلال اليومية: اعتقالات تطال مواطنين بالضفة واقتحامات للمسجد الأقصى

الضفة المحتلة – مصدر الإخبارية

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الثلاثاء حملة اعتقالات وانتهاكات طالت عدداً من المواطنين والممتلكات بالضفة، تزامناً مع اقتحام عدد من المستوطنين للمسجد الأقصى.

ففي طولكرم اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم، خمسة مواطنين من بلدة دير الغصون شمالاً.

وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال اعتقلت أحمد عبد الفتاح بدران، والشقيقين إياس وفراس صبحي مسعود، وحمزة فراس مسعود، بعد مداهمة منازلهم وتخريب محتوياتها، كما دارت فيه مواجهات بين الشبان والجنود الذين أطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع والأعيرة النارية ما أدى إلى إصابة الشاب لؤي زياد أبو زيتون وقاموا باعتقاله.

كما شنت قوات الاحتلال حملة مداهمات لعدد من منازل المواطنين في البلدة عرف من أصحابها: عبد المنعم تيسير غانم، وياسر إبراهيم غانم.

وفي الخليل اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، مواطنين من بلدة دورا ونصبت حواجز عسكرية بالمحافظة.

وبحسب المصادر اعتقلت قوات الاحتلال الأسيرين المحررين معتز محمود الشرحة، وحافظ الفسفوس، من بلدة دورا جنوب غرب الخليل، عقب دهم منزليهما وتفتيشهما.

كما نصبت قوات الاحتلال حواجز عسكرية على مدخلي بلدتي سعير وحلحول، وعلى مدخلي مدينة الخليل الشمالي جورة بحلص والجنوبي الفحص، وعملت على إيقاف المركبات وتفتيشها والتدقيق في بطاقات المواطنين، ما تسبب في إعاقة تنقلهم.

اقرأ أيضاً: الهلال الأحمر يتسلم جثمان الشهيد الشرفا من الاحتلال

وضمن حملة الانتهاكات التي طالت مدن الضفة  اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم، بلدة برقين جنوب غرب جنين وسط اندلاع مواجهات، كما كثفت من تواجدها العسكري في محافظة جنين.

وذكرت مصادر أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة برقين وداهمت عدة أحياء ما أدى إلى اندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال التي أطلقت القنابل الصوتية والأعيرة الحية، فيما كثفت من تواجدها العسكري في محيط قرى وبلدات ضاحية صباح الخير في جنين، والجلمة، وكفر دان، وكفيرت، وكفر قود.

كما احتجزت قوات الاحتلال على حاجز عسكري الحمرا في الأغوار، ليلة أمس، أمين سر إقليم فتح في محافظة جنين عطا أبو ارميلة، أثناء عودته إلى جنين حتى ساعات فجر اليوم، وأخلت سبيله بعد استجوابه.

وفي بيت لحم اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، شابا من قرية حوسان غرباً.

وقالت مصادر إن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب احسان معارك حمامرة (26 عاماً)، بعد دهم منزل والده وتفتيشه.

كما اقتحم عشرات المستوطنين، صباح يوم، ساحات المسجد الأقصى المبارك، ونفذوا جولات استفزازية، وأدوا طقوسا تلمودية، بحراسة شرطة الاحتلال.