كحيل لمصدر: إدخال كافة أصناف الحديد من مصر لغزة الأسبوع المقبل

صلاح أبوحنيدق – مصدر الإخبارية:

أعلن الناطق باسم الوفد الاقتصادي الفلسطيني المتواجد بالقاهرة، أسامة كحيل، مساء الثلاثاء، البدء بإدخال كافة أنواع الحديد المصري لقطاع غزة عبر معبر رفح الأسبوع القادم.

وقال كحيل في تصريح خاص لشبكة مصدر الإخبارية، إن مباحثات الوفد الاقتصادي مع الجانب المصري أفضت لموافقة المسئولين المصريين على إدخال كافة أصناف الحديد لقطاع غزة بما فيه الصناعي وحديد البناء.

وأضاف كحيل، أن أولى الشحنات ستصل غزة الأسبوع المقبل.

بدوره، ثمن علي الحايك رئيس جمعية رجا ل الأعمال ونائب رئيس اتحاد الصناعات الفلسطينية، موافقة الجانب المصري على إدخال كافة أنواع الحديد لقطاع غزة عبر معبر رفح.

وقال الحايك في بيان صحفي، إن موافقة الجانب المصري على إدخال كافة أنواع الحديد ” الصناعي وحديد البناء” للقطاع من شأنه تسريع عمليات إعادة إعمار قطاع غزة.

وأضاف الحايك أن هذه الخطوة دليل على حرص مصري على إعمار غزة وتقديم كافة احتياجات سكان القطاع والتخفيف من شدة الحصار الواقع على أبناء شعبنا، لافتاً إلى أن القطاع الخاص يرغب بتطوير العلاقات التجارية مع مصر بصورة أكبر.

وأكد الحايك على أهمية تسريع المانحين لعمليات طرح العطاءات الخاصة بمشاريع الإعمار على الشركات والمصانع الفلسطينية بما لذلك من أهمية في دفع العجلة الاقتصادية في قطاع غزة وانتعاش الأوضاع.

وشكر الحايك جمهورية مصر العربية والرئيس عبد الفتاح السيسي وجهاز المخابرات العامة لحرصهم الدائم على التخفيف من معاناة سكان قطاع غزة وتبيث التهدئة في القطاع وتحقيق الوحدة الفلسطينية.

ويجري وفد اقتصادي من قطاع غزة مشاورات ومباحثات مع الجانب المصري في ملفات تجارية واقتصادية ومشاريع إعمار غزة ضمن المنحة المصرية.

كحيل لمصدر: الوفد الاقتصادي يعقد أول اجتماعاته مع المصريين اليوم

صلاح أبو حنيدق – مصدر الإخبارية:

أكد المتحدث الرسمي باسم الوفد الاقتصادي الفلسطيني المتواجد بالقاهرة أسامة كحيل، اليوم الاثنين، أن الوفد سيبدأ أولى اجتماعاته مع الجانب المصري خلال ساعات بعد وصوله للعاصمة المصرية القاهرة.

وقال كحيل في تصريح لشبكة مصدر الإخبارية، إن الوفد سيبحث مع الأطراف المصرية ملفات تجارية واقتصادية خاصة بغزة.

وأضاف كحيل أن الاجتماعات سيقودها عن الطرف الفلسطيني رئيس الوفد وليد الحصري رئيس اتحاد الغرف التجارية ورجال الأعمال المشاركين.

ووصل وفد من القطاع الخاص بغزة مكون من 18 شخصية لجمهورية مصر العربية لبحث ملفات تجارية وأخرى تتعلق بملف إعادة الإعمار.

وقالت المصادر لشبكة مصدر، إن وفد القطاع الخاص يضم عدد كبير من القطاعات الاقتصادية والتجارية والصناعية في غزة، وهم أسامة كحيل نقيب المقاولين السابق، محمد وضاح بسيسو رئيس الصناعات الخشبية، حسام محمد الحويطي عن قطاع الملابس، هاني عواد محمود شمالي عن الحصمة والبسكورس، محمد عيد المنسي رئيس اتحاد الصناعات المعدنية”.

وأضافت المصادر أن الوفد الاقتصادي يضم ” صالح ناصر بلبل عن السيارات وقطع الغيار ، ماهر عطية أبو جبة عن قطاع الحديد، وائل محمد الحساينة أجهزة ومعدات طبية، عبد الفتاح الشرفا شركة جوال، أحمد عبد الفتاح كلوب الصناعات البلاستيكية، فؤاد إبراهيم السمنة صاج وبروفيل، محمد علي أبو نحلة عن قطاع الاتصالات، خالد حماد بكرون أجهزة لابتوب وإلكترونيات، جابر صبري الشنطي تاجر فواكه، ناجي فؤاد عبد العال سيراميك وأدوات صحية، مازن مصطفى غانم أجهزة جوال واكسسوارات، إبراهيم حسين الشاعر سجائر ومعسل، محمد إبراهيم الملش أجهزة كهربائية”.

بالأسماء: وفد من القطاع الخاص بغزة يغادر لجمهورية مصر العربية

صلاح أبو حنيدق- خاص مصدر الإخبارية:

كشفت مصادر خاصة لشبكة مصدر الإخبارية أن وفد من القطاع الخاص مكون من 18 شخصية غادر قطاع غزة لجمهورية مصر العربية لبحث ملفات تجارية وأخرى تتعلق بملف إعادة الإعمار.

وقالت المصادر لشبكة مصدر، إن وفد القطاع الخاص يضم عدد كبير من القطاعات الاقتصادية والتجارية والصناعية في غزة، وهم أسامة كحيل نقيب المقاولين السابق، محمد وضاح بسيسو رئيس الصناعات الخشبية، حسام محمد الحويطي عن قطاع الملابس، هاني عواد محمود شمالي عن الحصمة والبسكورس، محمد عيد المنسي رئيس اتحاد الصناعات المعدنية”.

وأضافت المصادر أن الوفد يضم ” صالح ناصر بلبل عن السيارات وقطع الغيار ، ماهر عطية أبو جبة عن قطاع الحديد، وائل محمد الحساينة أجهزة ومعدات طبية، عبد الفتاح الشرفا شركة جوال، أحمد عبد الفتاح كلوب الصناعات البلاستيكية، فؤاد إبراهيم السمنة صاج وبروفيل، محمد علي أبو نحلة عن قطاع الاتصالات، خالد حماد بكرون أجهزة لابتوب وإلكترونيات، جابر صبري الشنطي تاجر فواكه، ناجي فؤاد عبد العال سيراميك وأدوات صحية، مازن مصطفى غانم أجهزة جوال واكسسوارات، إبراهيم حسين الشاعر سجائر ومعسل، محمد إبراهيم الملش أجهزة كهربائية”.

وأشارت المصادر إلى أن الوفد سيركز على القطاعات التي يديرها كل عضو بالوفد بهدف تطوير العلاقات التجارية مع الجانب المصري.

ولفتت المصادر إلى أن الوفد يرأسه رئيس غرفة صناعة وتجارة غزة وليد الحصري وهو الذي سيقود الاجتماعات مع الجهات المصرية.

بدورها التقت وزارة الاقتصاد الوطني في غزة، صباح الأحد، وفد من رجال الأعمال الفلسطينيين قبيل مغادرتهم للعاصمة المصرية القاهرة لمناقشة عدة ملفات، تخص توثيق العلاقة التجارية مع جمهورية مصر العربية.

وقال وكيل الوزارة، عبد الفتاح الزريعي، إن زيارة الوفد تأتي استكمالا لسلسلة زيارات سابقة لمناقشة عدد من الملفات المتعلقة بالتجارة مع جمهورية مصر مثل تسهيل حركة رجال الأعمال على المعابر، وتسهيل حركة التجارة مع جمهورية مصر، وكذلك إدخال أصناف جديدة من البضائع وزيادة كمية البضائع الواردة، وتخفيف أجور النقل داخل جمهورية مصر بما يعزز الحركة التجارية بين الجانبين.

انطلاق انتخابات اتحاد المقاولين بغزة الإثنين وهذه أسماء المتنافسين

صلاح أبو حنيدق – مصدر الإخبارية:

تنطق يوم الاثنين انتخابات مجلس إدارة اتحاد المقاولين الفلسطينيين في قطاع غزة لدورته الحادية عشر لأعوام 2021-2023.

وحصلت شبكة مصدر الإخبارية، على قائمة أسماء المرشحين النهائية لانتخابات اتحاد المقاولين بغزة لعضوية مجلس الإدارة وهم، رامي إسماعيل الخطيب، وجريس حنا عطا الله، وجمال سليمان حمدية، ونور فريد ياسين، ونصر الدين عباس خراز، ومهند برهان عبد الرازق، ومحمود عبد اللطيف حمادنة، ورضا أحمد عسود، وجرير رضوان أحمد، وعلي خليل نصر، ومصطفى خليل أبو التين، وأسعد عبد السلام طنينة.

ويتنافس على لقب رئيس مجلس الإدارة رجلي الأعمال المقاولين، أسامة كحيل وعلاء الأعرج.

ويواجه مجلس إدارة اتحاد المقاولين الجديد العديد من المشاكل والملفات الهامة أبرزها مسألة استرجاع حقوق المقاولين المستحقة على الحكومة الفلسطينية بحوالي 80 مليون دولار أمريكي، وملف إعادة إعمار غزة بعد العدوان الإسرائيلي الأخير على القطاع، وتنفيذ العديد من العطاءات المحلية بالشراكة مع عدد من الجهات الحكومية والدولية أبرزها جمهورية مصر العربية.

وكان من المقرر خروج وفد من القطاع الخاص برئاسة رئيس اتحاد السابق أسامة كحيل إلى جمهورية مصر العربية لمتابعة قضية تنظيم العلاقة التجارية بين غزة والقاهرة، وإدخال المواد التي يرفض الاحتلال الإسرائيلي عبورها للقطاع عبر معبر كرم أبو سالم بحجة الاستخدام المزدوج، خصوصاً مواد البناء وأموال الإعمار.

وتنطوي في عضوية اتحاد المقاولين 200 شركة من أصل 300 كانت تنشط في المقاولات بقطاع غزة ويرجع الانخفاض بالعدد لتعرض عدد منها للإفلاس بفعل استمرار الحصار والتدمير خلال الحروب الإسرائيلية المتكررة على القطاع.

بالوثائق: تفاصيل اتفاق اتحاد المقاولين بغزة مع مصر بشأن الإعمار

صلاح أبو حنيدق – خاص مصدر الإخبارية:

حصلت شبكة مصدر الإخبارية على نسخة من مذكرة تفاهم وقعها اتحاد المقاولين الفلسطينيين في قطاع غزة مع الاتحاد المصري لمقاولي البناء والتشييد؛ للتعاون في مجال عملية الإعمار والتنمية القادمة في القطاع.

ووقع المذكرة عن الجانب الفلسطيني نقيب المقاولين أسامة كحيل، وعن الجانب المصري رئيس مجلس الاتحاد المصري لمقاولي البناء والتشييد محمد سامي سعد، بهدف تمهيد الفرص أمام المقاولين الفلسطينيين والمصريين للدخول في كافة المناقصات والمشروعات ذات الطبيعة الخاصة بدولتي فلسطين ومصر، على اعتبار أن الاتحادان هما الجهتان المسئولتان عن جميع الشركات والأفراد العاملة في مجال المقاولات.

وتنص الاتفاقية أولاً على تبادل الطرفان للخبرات والمعلومات في مجالات، وضع استراتيجيات الإسكان وسياساته، وآليات دعم قطاع التطور العقاري لإنشاء مساكن للمستحقين ودعم برامج الإسكان المطبقة، والتعاون في مجال القوانين والأنظمة المتعلقة بالإسكان، والمشاركة في البحوث والدراسات الإسكانية، وطرق وأساليب البناء والتشييد المعتمدة في البلدين الشقيقين والاستفادة من أنظمة البناء الحديثة وإمكانات تطبيقها، وإعداد المخططات العمرانية وأليات تنفيذها ومتابعتها.

كما تنص ثانياً، على ترشيح الطرفان والتصديق على المقاولين الراغبين بالدخول في سوق المقاولات بين البلدين، ويصادق على تأهيلهم للمشاريع المتقدمين فيها.

وتقوم الشركة المرشحة من اتحاد المقاولين بغزة بتقديم الخدمات والتسهيلات للمقاولين المصريين المؤهلين من قبل الاتحاد للتقدم في المشروعات، كما تقدم لهم اللوائح والقوانين والنظام المعمول به في فلسطين، وتكون بصفتها شريكاً بالأعمال التي تقوم بها هذه الشركات حسب ما يتم الاتفاق عليه في الاتفاق الخاص بكل مناقصة على حدة، وكذلك الحال بالنسبة للشركات التي يرشحها اتحاد المقاولين الفلسطينيين للدخول مع الشركات المصرية في المشروعات.

ثالثاً، يتم التعاقد بين الشركات الفلسطينية والمصرية وفقاً لأي صورة من صور التعاقدات للعمل المطلوب التقدم فيه وبما يراه الطرفان سواء كعقود مشاركة أو خلافه طبقاً لقوانين الدولة التي يتم بها المشروع.

رابعاً، يتم الاتفاق بين الطرفين على أن يقدم الاتحاد المصري لمقاولي التشييد والبناء للسادة أعضاء اتحاد المقاولين الفلسطينيين كافة المساعدات اللازمة لتطوير قطاع المقاولات في كافة المجالات المتوفرة بالاتحاد المصري وشركاته وكافة الخدمات اللوجستية.

خامساً، يتم تعاون الطرفين على فتح وانشاء غرفة التحكيم الفلسطينية بالتواصل وتقديم الخبرة والمشورة وأسوة بما معمول به في الاتحاد المصري وتزويد الجانب الفلسطيني بقائمة أسماء محكمين مصريين وعرب وأجانب.

سادساً، يتم تعاون الطرفين على تسهيل سعي الشركات والمقاولين بين البلدين أعضاء الاتحاد على وكالات المواد والمهمات التي يحتاجونها من المنتجات التي يتك انتاجها محلياً في كل بلد.

سابعاً، لا يتم تفسير مذكرة التفاهم هذه بصورة تضر بالحقوق والواجبات الخاصة بالطرفين المترتبة على التزاماتها بالاتفاقيات الأخرى السارية التي تم عقدها بين كلا الطرفين، أو دولتهما كما أنها لا تنشئ أي حقوق أو التزامات لأي من الطرفين في مواجهة الطرف الأخر، كما أن أي خلاف ينشأ بين الطرفين حول تفسير هذه المذكرة أو تنفيذها يحل ودياً بالتشاور بينهما، وذلك بما يخدم مصالحهما المشتركة.

ثامناً، البنود المذكورة أعلاه يتم التنسيق فيها مع كل الجهات الرسمية صاحبة الاختصاص لطبيعة العمل.

وتعقيباً على المذكرة أكد أسامة كحيل، نائب رئيس اتحاد المقاولين أن الاتفاقية تهدف للتعاون في مرحلة الاعمار والتنمية القادمة والتي ستنفذ بأيادي فلسطينية كاملة بالتنسيق مع الجانب المصري.

وقال كحيل في تصريح لمصدر الإخبارية إن الأيام القادمة لن تقتصر على الدور المصري في إعادة الإعمار بل سيشمل عملية تنمية شاملة في كافة القطاعات، سيكون أبرزها إنشاء منطقة صناعية على الحدود الفلسطينية والمصرية.

وأضاف كحيل أن الاتحاد يعمل بالتعاون مع وزارة الاشغال بغزة على ضمان استفادة جميع الشركات المحلية من عمليات الإعمار والتنمية، كفرصة لتعويض خسائرهم التي تكبدوها على مدار سنوات الحروب والحصار على غزة.

وأشار كحيل إلى أن عمليات الإعمار ستشغل أكثر من 50 ألف شخص في قطاع غزة لعدة سنوات الأمر الذي من شأنه تخفيض نسب البطالة والفقر.