أبو بكر لمصدر: إغلاق حاجز الجلمة يكبد جنين خسائر بملايين الشواكل يومياً

صلاح أبو حنيدق – مصدر الإخبارية:

حذر رئيس الغرفة التجارية بمدينة جنين عمار أبو بكر، اليوم الخميس، من تداعيات إغلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي لمعبر “حاجز” الجلمة على الأوضاع التجارية والاقتصادية في جنين، لاسيما وأنه يعتبر المنفذ الوحيد لدخول فلسطيني 48 للمدينة.

وقال أبو بكر في تصريح لشبكة مصدر الإخبارية، إن القطاع التجاري تكبد خسائر بملايين الشواكل جراء إغلاق حاجز الجلمة لليوم العاشر على التوالي منذ نجاح أسرى جلبوع الستة بتحرير أنفسهم في السادس من الشهر الجاري.

وأضاف أبو بكر، أن مقايضة أهالي جنين بالتجارة والاقتصاد هي أمر مرفوض، مؤكداً أن قضية الأسرى تمس وجدان كل فلسطيني ولا يمكن مقايضتها بشيء أخر.

وأشار إلى أن معبر الجلمة يضخ سيولة نقدية يومية بملايين الشواكل ناهيك عن إدخال ما بين 6 إلى 8 آلاف مركبة يومياً تقل نحو 40 ألفا من فلسطينيي الداخل إلى جنين ومدن الضفة الغربية.

ووفق بيانات اقتصادية يضخ حاجز الجملة لمدينة جنين أكثر من مليار و300 مليون شيكل سنوياً.

أبو جياب لمصدر: 540 مليون دولار قيمة التبادل التجاري بين غزة ومصر سنوياً

صلاح أبو حنيدق- مصدر الإخبارية:

قدر الخبير الاقتصادي محمد أبو جياب، اليوم الخميس، قيمة ما يستورده الفلسطينيون في قطاع غزة من جهورية مصر العربية “التبادل التجاري في الاستيراد” بأكثر من540 مليون دولار أمريكي سنوياً.

وقال أبو جياب في تصريح لشبكة مصدر الإخبارية، إن غزة تستورد من مصر بحوالي 45 مليون دولار أمريكي شهرياً.

وأضاف أبو جياب أن الجانب المصري يلبي 25% من حاجة أسواق قطاع غزة من الإسمنت و80% من الغاز وأكثر من 85% من السجائر والمعسل.

وأشار أبوجياب أن الاعتماد على الدولار في الاستيراد من مصر وعدم صرف المنحة القطرية بالعملة الأمريكية ورفض البنوك الفلسطينية توفير الدولار بالصرافات ساهم بنقص شديد بالمتوفر من السيولة النقدية من عملة الدولار بالسوق المحلية وبجيوب المواطنين.

وأكد أبو جياب على أهمية إسراع الجهات المانحة بتنفيذ مناقصات مشاريع الإعمار وأن تشهد التجارة على معبر رفح حركة عكسية صادرات وواردات بدلاً من الاقتصار على الاستيراد لتوفير المزيد من السيولة النقدية والتخفيف من حدة سوء الأوضاع الاقتصادية بقطاع غزة.

ودعا أبو جياب لضرورة تنظيم السياسات المالية المتبعة في قطاع غزة لاسيما في القطاع المصرفي مطالباً سلطة النقد بممارسة دورها الرقابي على البنوك المحلية بما يساهم بمعالجة المشاكل المالية والحيلولة دون حدوثها.

ويعتمد قطاع غزة تأمين 83% من احتياجاته من الجانب الإسرائيلي عبر معبر كرم أبو سالم، فيما يلبي 17% الأخرى من خلال الاستيراد من جهورية مصر العربية.

العمصي يوضح لمصدر أسباب رفض الاحتلال إصدار تصاريح عمال لقطاع غزة

صلاح أبو حنيدق- مصدر الإخبارية:

أكد رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين سامي العمصي ،اليوم الخميس، أن الاحتلال الإسرائيلي يرفض إصدار تصاريح عمال لسكان غزة بهدف إعفاء نفسه من التزامات تجاه العمال من تأمينات ومكافآت نهاية خدمة وتعويضات إصابات العمل والوفاة.

وقال العمصي في تصريح لشبكة مصدر الإخبارية، إن اكتفاء بإصدار تصاريح تجار لقطاع غزة رغم علمه بأن معظم حملة التصاريح هم من العمال يمثل انتهاك صارخ لقوانين العمل ويحرمهم من الحصول على أدنى مقومات حقوق العامل.

ويصل عدد الذين يحملون تصاريح تجارية في قطاع غزة 7 ألاف شخص أكثر من 5 ألاف منهم هم من فئة العمال.

وأضاف العمصى أن “الاحتلال للأسف يعلم أنهم عمال وليسوا تجار ولو أصيب أحدهم يسلم للإدارة المدنية على معبر إيرز بدون أي حقوق أو أتعاب نهاية العمل” .

وأشار إلى أن قيمة المستحقات الخاصة بالعمال الفلسطينيين لدى نقابة العمال الإسرائيلية تصل إلى 16 مليار دولار أمريكي، والاحتلال يرفض تسليمها لأنه وفق اتفاقية باريس الاقتصادية يجب أن تسلم من خلال صندوق الضمان وهو الذي لا يملكه الفلسطينيين للأن.

وفيما يتعلق بإعمار غزة، قال العمصى إن انطلاق عمليات الإعمار سيكون له انعكاسات كبيرة على أعداد الذين يعانون من البطالة والفقر في غزة.

وأكد العمصى أن قطاع الانشاءات وحدة سيشغل 40 ألف عامل مع بدء الإعمار.

وتوقع أن تكون عملية الاعمار طويلة كونه سيتم إصلاح أضرار ثلاث حروب دفعة واحدة.

شركة كهرباء غزة لمصدر: عودة رسوم الاشتراك الثابت على عدادات مسبقة الدفع

رؤى قنن _ مصدر الإخبارية

نفت إدارة شركة توزيع الكهرباء مساء اليوم الأربعاء، ما يتم تداوله عبر وسائل الإعلام حول فرضها لرسوم اشتراكات شهرية جديدة على عدادات كهرباء مسبقة الدفع.

وأوضح الناطق باسم شركة توزيع كهرباء غزة محمد ثابت لمصدر الإخبارية, أن الشركة قررت تجميد رسوم الاشتراك على عدادات كهرباء مسبقة الدفع منذ 7 سنين، بهدف تشجيع المواطنين على تركيب العدادات والاشتراك بها.

وأكد محمد ثابت أن قرار تجميد الرسوم ينتهي في تاريخ 1_9_2021 , وبذلك كل اشتراك جديد تلقائيا يتم عودة رسوم الاشتراك الثابت والمُقدّر بـ(10 شيكل) على عدادات مسبقة الدفع بفعل انتهاء سريان القرار.

وأكدت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والإسلامية بمحافظة رفح، في بيان صحفي صدر مساء اليوم الأربعاء، أنها تابعت باهتمام بالغ قرار مجلس إدارة شركة الكهرباء القاضي بفرض رسوم اشتراك شهرية على عدادات الكهرباء الجديدة والتي يتم تركيبها من بداية شهر سبتمبر.

واستغربت اللجنة هذا القرار، في ظل حالة اقتصادية سيئة للغاية وعدم قدرة المواطنين على توفير الحد الأدنى من مقومات معيشتهم

وأكدت أنهم خاطبوا الجهات المختصة كافة من أجل إلغاء هذا القرار والعمل على اتخاذ إجراءات تخفف عن كاهل المواطنين وتعزز صمودهم

خاص مصدر: الاحتلال يمنح مصر وقطر ضوءً أخضر للشروع بإعادة إعمار غزة

صلاح أبو حنيدق –مصدر الإخبارية:

كشفت مصادر مطلعة اليوم الأربعاء عن منح الاحتلال الإسرائيلي ضوءً أخضر للجانبين المصري والقطري للشروع بعمليات إعادة إعمار غزة.

وقالت المصادر في تصريح لشبكة مصدر الإخبارية، إن عمليات الإعمار ستشهد تقدماً ملوساً الشهر المقبل عقب تذليل كافة العقبات الخاصة بعمليات دخول مواد البناء وأموال الإعمار التي تندرج تحت المنحتين القطرية والمصرية بقيمة مليار دولار أمريكي.

وأضافت المصادر، أن القطريين حصلوا على موافقة لتحويل الأموال الخاص بالإعمار من خلال فروع بنك الإسكان وحسابات اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة.

وأشارت المصادر، إلى أن الجانب المصري نجح بفصل ملف الجنود الأسرى الإسرائيليين بقطاع غزة عن ملف الإعمار، مرجحةً البدء بتنفيذ المنحة المصرية الشهر المقبل بعد عقد لقاء يجري التجهيز له بين الجانبين المصري والفلسطيني لبحث المخططات وأليات التنفيذ وطرح العطاءات والمناقصات.

ولفتت المصادر إلى أن المشاريع المصرية التي ستنفذ بقطاع غزة ستشرف عليها طواقم هندسية مصرية لجانب أخرين من الجانب الفلسطيني والتنفيذ سيكون بأيادي عاملة فلسطينية لغالبية المشاريع، فيما ستتولى شركات مصرية تنفيذ بعض المشاريع المتعلقة بالمدن الكبرى والكباري التي ستقام في منطقتي السرايا والشجاعية.

وأكدت المصادر على أن الجانب القطري سيقوم باستيراد مواد البناء والمواد الخام اللازمة للإعمار من الطرف الإسرائيلي فيما ستنفذ غالبية المشاريع المصرية من خلال الاعتماد على الإسمنت والحديد المصري.

وشددت المصادر، إلى أن هناك جهود تقاد حالياً لإنهاء مسألة الخلاف بين غزة ورام الله حول الجهة التي ستتولى عمليات إعادة الإعمار عبر تنفيذ المشاريع من المانح للمستفيدين مباشرة.

إدخال 1550 طن من حديد البناء لغزة خارج آلية GRM لأول مرة منذ 7 سنوات

صلاح أبو حنيدق- مصدر الإخبارية:

أكد مدير معبر كرم أبو سالم بسام غبن اليوم الأربعاء أن الاحتلال الإسرائيلي سمح بالأمس لأول مرة منذ سبع سنوات بإدخال 31 شاحنة محملة بـ 1550طن من حديد البناء لقطاع غزة خارج آلية الأمم المتحدة لإعادة إعمار قطاع غزة “GRM”.

وقال غبن في تصريح لشبكة مصدر الإخبارية، إن عمليات إدخال حديد البناء خلال الفترة القادمة ستكون وفق احتياجات القطاع الخاص والكميات التي يطلبها بعد إخراجه من آلية GRM.

وأضاف غبن أن معبر كرم أبو سالم عاد للعمل بشكل طبيعي والممنوع حالياً بعض المواد المصنفة تحت بند “الاستخدام المزدوج”، كأسياخ اللحام.

بدوره أكد أمين سر الصناعات الانشائية محمد العصار أن إلغاء العمل بنظام GRM لإدخال مواد البناء لقطاع غزة ينعكس بشكل إيجابي على عمليات إعادة الإعمار والبناء والتوسع العمراني بغزة.

وقال العصار، إن أسعار الحديد انخفضت بحوالي 500 شيكل للطن الواحد بالتزامن مع إدخالها عبر معبر كرم أبو سالم خارج GRM اليوم الثلاثاء.

وأشار العصار إلى أن انعكاس الأمر لن يقتصر على تسريع عمليات الإعمار وأسعار الحديد فقط بل على مجمل النشاطات الاقتصادية وعمليات البناء والتشييد في قطاع غزة واقبال المواطنين عليها.

وعبر عن أمله بأن تشهد عمليات الإعمار سرعة خلال المرحلة القادمة وأن يلغي الاحتلال الإسرائيلي العمل بقائمة المواد ذات الاستخدام المزدوج لما لذلك من أهمية في عودة كثير من المنشآت الاقتصادية والصناعية للعمل من جديد بعدما توقفت نتيجة رفض إدخال الآلات والمواد الخام اللازمة للعمليات الإنتاجية.

الأونروا لمصدر: مساعدة مالية 800 شيكل لـ 10 ألاف أسرة متضررة بغزة

صلاح أبوحنيدق – مصدر الإخبارية:

أعلن الناطق باسم وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا” عدنان أبو حسنة مساء الثلاثاء عن بدء الأونروا بتوزيع مساعدة مالية بمبلغ 800 شيكل على 10 ألاف أسرة لاجئة متضررة من العدوان الأخير على قطاع غزة.

وقال أبو حسنة في تصريح لشبكة مصدر الإخبارية، إن المبالغ المصروفة تأتي ضمن منحة مقطوعة كمساعدة للأسر المتضررة ولا تأتي ضمن منح إعمار غزة.

وأضاف أن هذه المنحة هي لمرة واحدة وممولة من برنامج الطوارئ الخاص بالأونروا، وتصرفها الوكالة من خلال البنوك التابعة لسلطة النقد الفلسطينية.

وأشار أبو حسنة إلى أن تم اختيار أسماء “المستفيدين من المساعدة المالية من الأونروا ال 800 شيكل” وفق بيانات الأونروا للأسر المتضررة من العدوان.

يذكر أن الأونروا أنهت مؤخراً تسجيل وتقييم أضرار الأسر اللاجئة المتضررة من العدوان الأخير على غزة والذي تسبب بخسائر مالية تقدر بـ 479 مليون دولار أمريكي.

وزارة المواصلات لمصدر: لم نمنع إدخال الدراجات النارية والاحتلال من يمنعها

رؤى قنن_ مصدر الإخبارية

قالت وزارة المواصلات في غزة، مساء اليوم الثلاثاء، أنه لا صحة لما يشاع عن قرار منع إدخال الدراجات النارية وقطع غيارها للقطاع.

وأكد خليل الزيان الناطق باسم وزارة النقل والمواصلات بغزة، في تصريحات خاصة لمصدر الإخبارية, أن الاحتلال هو من يمنع دخول الدراجات النارية وقطع غيارها منذ عام 1995 بعد عملية استشهادية نُفذت على دراجة.

وأشار الزيان إلى أنه لم يدخل دراجات نارية إلى قطاع غزة، منذ إغلاق الأنفاق مع مصر، موضحاً أنهم لم يصادروا أو يحتجزوا أي قطع غيار أو دراجات نارية يتم تهريبها من داخل الاحتلال عبر المعابر التجارية معه.

وطالب الزيان وسائل الإعلام ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بتحري الدقة قبل تداول أي معلومة تخص أي جهة رسمية.

احتجاجات في غزة على تأخر صرف مستحقات الشؤون الاجتماعية غداً

رؤى قنن _ مصدر الإخبارية

أطلق المتضررون من تأخر صرف مخصصات الشؤون الاجتماعية بغزة، مساء اليوم، دعوة للاحتجاج صباح غدٍ الأربعاء أمام مكتب وزارة الشؤون الاجتماعية بغزة.

وجاءت دعوة المتضررين من تأخر صرف مخصصات الشؤون الاجتماعية، التي تابعتها مصدر الإخبارية, بعد توقف صرف مخصصاتهم منذ أكثر من خمسة أشهر.

وتلقى مستفيدو الشؤون الاجتماعية آخر دفعة مطلع مايو الماضي، بمبلغ مقطوع قدر ب 700شيكل لكل أسرة.

وأكدت وزارة التنمية الاجتماعية، أنه وبدعم من 265 مؤسسة مانحة دولية ومحلية، تم صرف165 مليون شيكل لصالح الأسر الفقيرة والمتضررة من العدوان الإسرائيلي الأخير في قطاع غزة.

وأوضح وزير التنمية الاجتماعية، د. أحمد مجدلاني، تصريح صحفي، أن الوزارة قدمت رزمة من المساعدات النقدية والعينية والغذائية بالشراكة والتنسيق مع منظمات الأمم المتحدة وبالتعاون مع العديد من الشركاء المحليين والدوليين في القطاع خلال وبعد العدوان الأخيرة على شعبنا في قطاع غزة.

وأعلنت وزارة التنمية الاجتماعية في رام الله، عن موعد صرف أول دفعة من مخصصات الشؤون الاجتماعية لعام 2021، بتاريخ 9 أيار/مايو الماضي.

وأفادت الوزارة في تصريح صحفي، بأن هذه الدفعة هي الأولى التي تم صرفها للعام 2021، من أصل 4 دفعات، خلافاً لما كان معمولاً به في السنوات الماضية، حيث كانت تُصرف 3 دفعات.

وأشارت إلى أنه يستفيد من مخصصات الشؤون الاجتماعية في الضفة الغربية وقطاع غزة، نحو 118 ألف أسرة فقيرة، منها 81 ألف أسرة في القطاع، من الأُسَر التي تقع تحت خطّ الفقر الشديد، والأشخاص أصحاب الإعاقات، ومُسنّنين وذوي أمراض مُزمنة.

657 مليون شيكل خسائر العمال الفلسطينيين جراء الأعياد اليهودية

 

صلاح أبو حنيدق- مصدر الإخبارية:

أشارت تقديرات مالية لشبكة مصدر الإخبارية إلى أن متوسط خسائر العمال الفلسطينيين جراء توقفهم 15 يومياً عن العمل بإسرائيل وداخل المستوطنات خلال الأعياد اليهودية في شهر سبتمبر الجاري بحوالي 657 مليون شيكل.

وجاءت تقديرات شبكة مصدر وفقاً لمتوسط الأجر اليومي لأكثر من 146 ألف عامل والذي يصل إلى أكثر من 43 مليون شيكل بمتوسط 300 شيكل للعامل الواحد يومياً.

ولفتت التقديرات إلى أن الخسائر قد تصل إلى ما بين 60- 80 مليون شيكل جراء اختلاف تكلفة كل يوم عمل والتصريح للعامل.

ووفق بينات مالية يبلغ قيمة السيولة النقدية التي تعود على الفلسطينيين من العمل بإسرائيل حوالي مليار شيكل شهرياً.

كما يعمل حوالي 50 ألف عامل فلسطيني بإسرائيل بدون تصاريح عمل، ويعتبر قطاع البناء والتشييد الأعلى تشغيلاً بنسبة 63%.
من الجدير بالذكر، أن هناك تفاوت كبير بين أعداد العاملين بإسرائيل بقطاع غزة والضفة الغربية، حيث من غير المسموح إصدار تصريح عامل للغزيين ويكتفي الاحتلال بمنح تصاريح تجارية لسبع ألاف تاجر فيما الحصة الوحيدة لتصاريح العمل هي للضفة الغربية والداخل المتحل.

ويسعى القطاع الخاص في غزة للحصول على كوتة تصاريح عمال إلى جانب الممنوحة للتجار في خطوة للحفاظ على حقوق العمال ومساواتهم بنظرائهم في محافظات الضفة الغربية والحد من الارتفاع الكبير في نسب البطالة والفقراء والتي وصلت لمستويات قياسية هي الأعلى بالعالم وفق تقديرات وزارة العمل الفلسطينية.