تصاعد العمليات في الضفة -المقاومة في الضفة المحتلة

الزهار لمصدر: نطالب الوسطاء بالقيام بدورهم لمنع وقوع الأسوأ

صلاح أبو حنيدق- خاص شبكة مصدر الإخبارية:

طالبت حركة حماس ،اليوم الثلاثاء، الوسطاء للقيام بدورهم لتلافي حدوث الأسوأ في ظل عدم استجابة الاحتلال الإسرائيلي لمطالب شعبنا الانسانية.

وقال عضو المكتب السياسي للحركة محمود الزهار، في تصريح خاص لشبكة مصدر الإخبارية، إن ما يمارسه الاحتلال بحق شعبنا من جرائم انسانية في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس غير مقبول.

وأضاف الزهار، أن مقاومتنا للاحتلال مشروعة مسبقاً بكافة الوسائل، ولا يمكن السماح بعدم تحقيق مطالب شعبنا الفلسطيني الانسانية من دواء وغذاء وغيرها.

وأشار الزهار إلى أن موقف حماس والمقاومة الفلسطينية واضح ومعروف تجاه قضايا شعبنا الانسانية، وهناك دور متواصل للوسطاء تجاه التعامل مع قضيتنا وهو ضروري حالياً لتلافي حدوث الأسوأ.

وكان مصدر قيادي بحركة المقاومة الاسلامية حماس ،قد قال لقناة الجزيرة، إن “سلوك مصر تخل عن تعهدها بإلزام إسرائيل بإعادة الإعمار والتخفيف من حصار غزة مقابل التزام المقاومة بالتهدئة”.

وأضاف المصدر أن الحركة “تدرس خيارات التصعيد مع إسرائيل في ظل حصار غزة وتباطؤ إعادة الإعمار”.

وأضاف: بأن الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى واستهداف الأسرى ستفجر الأوضاع مجدداً، مشيراً إلى أنه “لن نسمح باستمرار الوضع الحالي والمرحلة القادمة ستثبت مصداقية ما نقول”.

وعبر المصدر عن استياء حماس الشديد من سلوك الوسيط المصري وتلكئه إزاء وعوده تجاه غزة، مشدداً على أن “مصر لم تلتزم بما تعهدت به من إعادة الإعمار والتخفيف عن غزة”.

وقال إن مصر تواصل التنغيص على المسافرين الفلسطينيين إلى قطاع غزة، وتواصل منع الآلاف من السفر من القطاع دون مبرر.

وتابع: سلوك مصر تخل عن تعهدها بإلزام إسرائيل مقابل التزام المقاومة بالتهدئة.

Exit mobile version