بينهم طفل.. الاحتلال يصيب مواطنين ويعتقل 13 آخرين

رام اللهمصدر الإخبارية

أصابت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، مواطنين بأعيرة معدنية مغلفة بالمطاط، واعتقلت ثلاثة عشر آخرين، بينهم طفل في الضفة المحتلة.

عن بيت لحم، أصيب مواطنان بأعيرة معدنية مغلفة بالمطاط، واعتقلت قوات الاحتلال اثنين آخرين، خلال اقتحامها مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم.

وذكرت مصادر أمنية  بأن قوة كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت المخيم، واندلعت مواجهات مع الشبان، أطلق خلالها الجنود النار ما أدى الى إصابة شابين برصاص معدني مغلف بالمطاط، نُقلا الى إحدى مستشفيات بيت لحم لتلقي العلاج.

وأفادت المصادر ذاتها، أن قوات الاحتلال اعتقلت من المخيم يوسف عزات أبو دية (21 عاما)، ويوسف محمد صدوق (24 عاما)، بعد أن داهمت منزلي والديهما وفتشتهما .

أما في القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال، تسعة مواطنين من بلدتي العيسوية وسلوان في القدس المحتلة، واستدعت اثنين آخرين للتحقيق.

وذكرت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال داهمت عددا من منازل المقدسيين في حي الشهيد عبيد بالبلدة وفتشتها واعتقلت كلا من: محمد مروان عبيد، وفيصل لؤي عبيد، وعلي سفيان عبيد، ويونس سفيان عبيد، ووسيم يونس عبيد.

كما سلمت ذوي الشابين هاني عصمت عبيد، وأمين رأفت عبيد، بلاغين للتحقيق معهما.

وفي سلوان، داهمت قوات الاحتلال منزل عائلة الشهيد فراس أبو ناب في حي رأس العمود واعتقلت والده بسام وأشقاءه، يوسف، ومحمد، وسيف أبو ناب.

أما في قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب أسيد فراس أبو لبدة (23 عاما)، بعد أن داهمت منزله في المدينة وفتشته.

وفي رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال، طفلا من قرية مزارع النوباني شمال رام الله.

وذكر والده في تصرحيات صحافية، أن القوات اعتدت على نجله ليث نوباني (15 عاما) بالضرب أثناء اعتقاله، ونقلته إلى معتقل “عوفر” الاحتلالي قرب بلدة بيتونيا غربا.

اعتقالالاحتلالالضفة المحتلة