وقف ارتداء الكمامات إسرائيل

“إسرائيل”: المصادقة على السماح بإقامة الأعراس رغم قيود كورونا

الأراضي المحتلة – مصدر الإخبارية

صادقت حكومة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، على السماح بإجراء أعراس واحتفالات في ظل القيود المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا في “إسرائيل” فيما يسمى بخطة “الشارة السعيدة”، على أن تدخل التعليمات الجديدة إلى حيّز التنفيذ، يوم الأربعاء 21 تموز/ يوليو الجاري.

وفي التفاصيل تم بلورة مسار “الشارة السعيدة” الذي يسمح بإقامة فعاليات في أماكن مغلقة على الرغم من القيود، في اجتماع عقده رئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، ووزيرة الاقتصاد والصناعة، أورنا باربيفاي، ووزير الصحة، نيتسان هوروفيتس، يوم الخميس الماضي.

ووفقاً للمخطط سيُسمح لأشخاص تلقوا التطعيم ومتعافين وحاصلين على نتيجة فحص سلبية بدخول فعاليات حيث هناك احتمال عالٍ لنقل عدوى كورونا من شخص لآخر، وتم صياغة المخطط بالتعاون مع أصحاب قاعات المناسبات في “إسرائيل”.

وقال بينيت في تعليقه على التوصل إلى تفاهمات تتيح تنظيم الأفراح والأعراس والمناسبات الثقافية في القاعات المغلقة: “لقد أثبتنا أنه من خلال حسن النوايا والحوار يمكن إيجاد حلول أفضل من مجرد فرض الأمور على الجمهور، نحن نهدف لإتاحة إمكانية إقامة حفلات الزفاف وغيرها من الحفلات في القاعات، فإذا لم نقم بذلك، ستقام حفلات الزفاف بصورة عشوائية وغير خاضعة للمراقبة”.

وتائع رئيس الحكومة الجديد: “الهدف الذي وضعناه يتمثل في تحديد كيف يمكن إقامة الحفلات والمناسبات في عصر الأوبئة، مع إلحاق أدنى قدر ممكن من الأضرار بفرع المناسبات وتحقيق أقصى قدر ممكن من الحماية لمواطنين”.