مرض غامض في كندا

مرض غامض يثير الرعب في كندا…فقدان السيطرة على الدماغ ورؤية الموتى

صحة وجمالمصدر الإخبارية

ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” عن مرض غامض انتشر في كندا من أعراضه رؤية الموتى، ووصلو لطريق مسدود في محاولاتهم للكشف عن أصل المرض.

أكد أطباء كنديون أن هذا المرض تم رصده عام 2015، وأصيب به قرابة 50 شخص على الأقل وقد ظهر من جديد في محافظة نيو برونزويك.

تتمثل أعراض المرض الغامض على المريض يصيبه حالات من “القلق، والاكتئاء، التدهور العقلي” يتطور سريعاً في الألم العضلي والأرق.

أوضح طبيب الجهاز العصبي في جامعة كولومبيا البريطانية “نيل كاشمان” أن أعراض هذا المرض الجديد تعكس في فقدان الدماغ والنخاع الشوكي سيطرتها على الجسم، ووصف هذا بالأمر المروع.

إجمالي الإصابات بهذا المرض الغامض تتراوح أعمارهم ما بين 18و 84 عام، وفارق ستة منهم الحياةـ وغالبية المرضى من مقيمين مدينة مونكتون وشبه جزيرة أكاديان.

ووسط عجز الأطباء عن كشف أصول المرض الغامض آثار الذعر بين سكان كندا والقلق المتزايد على إثر هذا الموضوع.

وقال إيفون جودين، رئيس بلدية برتراند، قرية في شبه جزيرة أكاديان، حيث أصيب السكان: “الناس قلقون إنهم يسألون هل (أسباب المرض) بيئية؟ هل هو وراثي؟ هل هو (ناجم عن تناول) لحم سمك أم لحم غزال؟ هل هو شيء آخر؟ الكل يريد إجابات”.

وأشارت صحيفة نيويورك تايمز إلى أن السلطات الكندية ركزت جهودها في الأشهر الأخيرة على محاربة كورونا واضطرت للتعامل مع المرض بعد تفشيه وانتشار الخبر على وسائل الإعلام بشكل كبير.