مصابين العدوان

صحة رام الله تتجهز لنقل مصابين العدوان للعلاج بمشافي الضفة والقدس

غزة-مصدر الإخبارية

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، عن إجراءاها ترتيبات لنقل مصابين العدوان الأخير على غزة، لتلقي العلاج بمشافي الضفة الغربية والقدس المحتلة.

جاء ذلك خلال جولة تفقدية قام بها طاقم صحة رام الله، برئاسة الوزيرة أثناء زيارته لقطاع غزة، وتفقد المرافق الصحية والمصابين الذين تعرضوا للقصف.

بدورها أشادت وزيرة الصحة بطواقم القطاع الصحي في غزة الذين صمدوا وقدموا كافة الخدمات الطبية خلال الحرب وواصلوا عملهم بأقصى جهد رغم استهداف الجيش الإٍسرائيلي للعشرات من المستشفيات ومراكز العلاج.

وطالبت منظمة الصحة العالمية، أمس الجمعة بالوصول إلى مصابين غزة، ونقلهم للعلاج بالخارج، في ظل ضغوط تواجهها الأطقم الطبية لرعاية المرضى والمصابين بعد العدوان الإسرائيلي على القطاع والذي استمر 11 يومًا.

بدورها قالت فضيلة الشايب، المتحدثة باسم المنظمة في جنيف: “إن نحو 600 مريض بعضهم مصاب بأمراض مزمنة، كانوا بحاجة لنقلهم إلى خارج القطاع منذ بدء القتال هذا الشهر، لكن ذلك لم يتسن بسبب إغلاق المعابر”.

وتابعت الصحة العالمية: “نسعى لدعم الخدمات الصحية في غزة والإبقاء على فاعليته، ونحتاج إلى إدخال المستلزمات الطبية إلى غزة”.

وبينت أن هناك حاجة إلى 11 مليون دولار لدعم قطاع الصحة في غزة.

وفي تقرير سابق اتهمت الصحة العالمية الاحتلال الإسرائيلي بانتهاك الحقوق الصحية للفلسطينيين، داعية في قرار لها إلى إعداد تقرير بشأن الظروف الصحية في “فلسطين والقدس الشرقية والجولان السوري المحتل”