مصدر الإخبارية
تابعونا على

روسيا تدعو للتخلي عن أي إجراءات تعيق سير الانتخابات الفلسطينية

موسكو المساعدات للشعب الفلسطيني
موسكو-مصدر الإخبارية

تزامنًا استعداد البيت الفلسطيني لخوض الانتخابات الفلسطينية، دعت روسيا اليوم السبت جميع الأطراف إلى التخلّي عن كافة الإجراءات التي يمكن أن تقوّض إجراء الانتخابات التشريعية بنجاح، أو تؤجل احتمال عودة المفاوضات بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي.

واعتبرت الخارجية الروسية أن التغيير المرتقب حول الإرادة الفلسطينية في إجراء الانتخابات الفلسطينية التشريعية المقررة إجراؤها في 22 مايو المقبل، وفقا للمرسوم الصادر عن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، استناداً إلى ما توصلت إليه القوى السياسية الفلسطينية بعد المشاورات التي جرت في القاهرة برعاية مصرية، هو “خطوة نحو تجاوز الانقسام في صفوف الفلسطينيين”.

وقال خلال بيان لها:  “يعد ذلك شرطا مهما للعودة لطاولات المفاوضات بين إسرائيل و فلسطيني، بهدف حل القضايا الجوهرية المتعلّقة بالوضع النهائي، وعلى أساس مبدأ “حل الدولتين” المعترف به دوليا، والذي يقضي بإقامة دولتي فلسطين وإسرائيل، تتعايشان في أمن وسلام إلى جانب بعضهما البعض”.

وأكدت الخارجية الروسية على أن استعادة الوحدة الفلسطينية تشكل أهمية رئيسية في تحسين الوضع الاجتماعي والاقتصادي في مناطق السلطة الوطنية الفلسطينية.

وأشارت على أنها ماضية في تقديم المزيد من المساعدة في عملية تعزيز الوحدة الفلسطينية بين حركتي فتح، وحماس، والفصائل الفلسطينية الأخرى على البرنامج السياسي لمنظمة التحرير الفلسطينية، بما في ذلك خلال اجتماعهم المقبل في “موسكو”.


أقرأ أيضاً

Exit mobile version