استشهاد مسنة

استشهاد مسنة فلسطينية دهسها مستوطن قرب الخليل

رام الله-مصدر الإخبارية

أعلنت  الصحة الفلسطينية عن استشهاد مسنة فلسطينية، اليوم الأربعاء، جراء تعرضها للدهس من قبل سيارة  الاحتلال الإسرائيلي على طريق استيطاني قرب الخليل.

وقالت مصادر محلية، إن المسنة شفيقة محمد سليمان أبو عقيل (٧٣ عاماً)، استشهدت متأثرة بإصابتها إثر دهسها من قبل مستوطن على مدخل بلدة السموع الغربي جنوب مدينة الخليل بالضفة الغربية.

واستشهد  أمس مواطن وإصابة زوجته برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي ،بعد إطلاق النار على سيارة كانا يستقلانها قرب قرية بير نبالا شمال غرب القدس.

وقالت الصحة  الفلسطينية في الضفة المحتلة، إن المواطن أصيب بالرصاص الحي في رأسه قرب بلدة بير نبالا ووصل بحالة حرجة للغاية إلى مجمع فلسطين الطبي برام الله إلى أن استشهد، وأصيبت زوجته بالرصاص الحي في الظهر وحالتها مستقرة.

وبحسب مصادر محلية فالشهيد هو أسامة صدقي منصور (42 عاما) من قرية بدو شمال غرب القدس.

في حين زعم جيش الاحتلال أن الشهيد منصور حاول تنفيذ عملية دهس جنود عند حاجز عسكري نصبه الجنود.

وقال الجيش في ادعاءاته إن منصور توقف عند الحاجز العسكري وتحدث مع الجنود، ثم قاد سيارته بسرعة وبشكل مفاجئ.

وكانت مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال في قريتي بير نبالا والجيب الليلة الماضية بعد اقتحامهما بعدة سيارات عسكرية تابعة له.

ويستمر الاحتلال الإسرائيلي في اعتداءاته بحق  الفلسطينيين بالضفة المحتلة، ويشن يوميًا حملات اعتقالات ومداهمات علاوة على زيادة حملات بؤراته الاستيطان.