محطات البترول

محطات البترول في السودان تفرض تسعيرة جديدة للمحروقات

الخرطوم- مصدر الإخبارية:

اعتمدت محطات البترول في السودان اليوم السبت تسعيرة جديدة لبيع المحروقات ووصل سعر البنزين إلى 675 جنيهاً.

وكان سعر البنزين في السابق 571 جنيهاً، وبدأت المحطات بالعمل وفق التسعيرة الجديدة رغم عدم إصدار السلطات السودانية لأي قرار بذلك.

وقال مواطنون سودانيون إنهم عبأوا مركباتهم بالوقود وفق التسعيرة الجديدة التي بدأت المحطات بتطبيقها بشكل رسمي.

وأضاف المواطنون بأنهم متفاجئون وغير راضين عن الزيادة بالأسعار ، مؤكدين بأنها ستنعكس سلباً على أسعار سلع أساسية أخرى.

وحرر السودان قبل شهرين أسعار المحروقات والسلع الأساسية، الأمر الذي أدى لارتفاع سعر المحروقات 500%، مما رفع نسبة التضخم في البلاد لأكثر من 330%.

وكانت الحكومة السودانية قد رفعت أسعار المحروقات في البلاد مما تسبب بسخط واسع في الشارع السوداني، وتهديد الأحزاب السياسية للحكومة بإسقاطها حال لم يتم التراجع عن قرار رفع الأسعار.

وتؤكد أوساط اقتصادية في السودان أن رفع أسعار الوقود في البلاد سيؤدي لتعميق الأزمة الاقتصادية والمعيشية، لافتاً إلى أن أوضاع البلاد لا تحتمل المزيد من الأزمات والانهيارات.

وتعتمد الأسعار المتقلبة للوقود في البلاد على السعر العالمي والذي يشهد العديد من التقلبات اليومية والأسبوعية.

ويعتمد السودان على الاستيراد المباشر للوقود من القطاع الخاص بهدف ضمان وجوده بالأسواق والمحطات المحلية، والمنافسة العادية، ومنع تهريبه لدول الجوار.

والجدير بالذكر أن السودان يعاني من أزمات مركبة أبرزها العملة الوطنية، والخبز والمحروقات وغاز الطهي.