مصدر الإخبارية
تابعونا على

استشهاد فلسطيني برصاص شرطة الاحتلال في حيفا

استشهاد فلسطيني
الداخل المحتل- مصدر الإخبارية

أفادت مصادر إعلامية اليوم الاثنين، باستشهاد شاب فلسطيني يبلغ من العمر 33 عاماً، متأثراً بجروحه الحرجة إثر تعرضه لجريمة إطلاق نار على يد عناصر من الشرطة في مدينة حيفا، صباح اليوم.

وقالت الشرطة إنها تلقت بلاغاً يوضح أن مشتبه كان يقوم بأعمال شغب في أحد شوارع حيفا، وعند محاولة اعتقاله حاول طعن أفراد الشرطة، فأطلقوا النار عليه، فيما أصيب أحد العناصر بجروح طفيفة”.

ووفقاً للمصادر الإعلامية، فقد قدم طاقم طبي العلاجات الأولية للمصاب، إذ عانى جراحاً بالغة الخطورة، ثم جرى نقله على وجه السرعة إلى مستشفى “رمبام” في حيفا لاستكمال العلاج، وهناك أقر الطاقم الطبي وفاته.

وفي الأثناء، قالت شقيقة الشاب المغدور، أنه أنه “طلب من والدتي المال في الوقت الذي لم يتوفر معها، وفي أعقاب ذلك نزل إلى الشارع غاضبا وهو يعاني من اضطرابات نفسية”.

وتابعت أن “والدتي هي من اتصلت بالشرطة حتى لا يشكل خطرا على نفسه والآخرين ويتم نقله إلى المستشفى”.
وتساءلت “كيف يعقل أن تطلق الشرطة 3 رصاصات على شخص مريض بمنطقة الظهر بدلا من اعتقاله؟”.


أقرأ أيضاً

Exit mobile version