اجتماع حول آليات ومعيقات العملية الانتخابية في القدس

رام الله- مصدر الإخبارية

نظمت دائرة القدس الانتخابية أمس الأحد، بالشراكة مع الهيئة المستقلة لحقوق الانسان ورشة عمل لمناقشة أليات ومعيقات العملية الانتخابية في القدس.

وعُقد اللقاء في بلدية الرام بحضور نائب محافظ محافظة القدس السيد عبد الله صيام ورئيس بلدية الرام السيد محمد تيم وممثلين عن الحكم المحلي والهيئات الحزبية وممثلين عن تربية ضواحي القدس وتربية القدس الشريف وعدد من ممثلي مؤسسات المجتمع المدني في القدس.

وخلال لقاء مناقشة أليات ومعيقات العملية الانتخابية في القدس، لفت منسق دائرة القدس الانتخابية المحامي زياد البكري، إلى الضغوطات والمعيقات التي تواجهها العملية الانتخابية في القدس.

وشدد على أهمية دور الأحزاب السياسية والمؤسسات والجهات الحكومية الرسمية بمختلفها في إنجاح العملية الانتخابية كونها شريك حقيقي للجنة الانتخابات المركزية وتحديداً اجتياز المعيقات التي تواجهها الانتخابات وتصويبها بالشكل الذي يضمن الوصول لصندوق الاقتراع بأجواء مرصعة بالديموقراطية المطلقة.

جانب من الاجتماع

وقدم البكري خلال اللقاء شرحاً مفصلاً حول سير العملية الانتخابية تحديداً عملية تسجيل الناخبين التي انتهت بتاريخ السادس عشر من الشهر الجاري.

وأشار إلى أن أي مواطن باستطاعته التأكد من تسجيله ومركز اقتراعه فور نشر سجل الناخبين في مراكز اللجنة أو من خلال محرك البحث الالكتروني على الموقع الرسمي للجنة الانتخابات المركزية على الشبكة العنكبوتية أو من خلال الاتصال على الرقم #600* أو حتى على الرقم المجاني 1800300400 وتقديم اعتراض في حال عدم صحة البيانات ليتم المعالجة على الفور.

وفي السياق، أكد نائب محافظ محافظة القدس الله صيام أن محافظة القدس تقف بجانب لجنة الانتخابات لإتمام العملية الانتخابية، وأبدى جاهزية المحافظة لتسيير عمل طواقم لجنة الانتخابات في القدس.

من جانبه، قال ياسر صلاح محامي الهيئة المستقلة إنهم على أتم الاستعداد لتقديم المساعدة مع شركاء العملية الانتخابية لإنجاحها.

وخلال اللقاء، أشاد رئيس بلدية الرام محمد تيم بدور لجنة الانتخابات المركزية في عملها بمختلف مراحل العملية الانتخابية.

وشدد على أن المشاركة في العملية الانتخابية هي حق ديموقراطي لكل فلسطيني، مؤكداً على وعي الشعب الفلسطيني لاستكمال الانتخابات وتحقيق العرس الديموقراطي في الانتخابات العامة.

جانب من الاجتماع
الاحتلالالانتخابات الفلسطينية 2021القدس المحتلة