فيديو| أهالي شهداء عدوان 2014 يطالبون بصرف مستحقاتهم

73
غزة – مصدر الإخبارية

نظم أهالي الشهداء والجرحى، في قطاع غزة، اليوم الأحد، اعتصاماً أمام مؤسسة الشهداء والجرحى، مطالبين بصرف مخصصاتهم المالية.

وقال علاء البراوي المتحدث باسم اللجنة الوطنية لأهالي الشهداء والجرحى أن أسر شهداء حرب 2014، لم يتلقّوا مخصصاتهم المالية منذ 7 سنوات.

وأكد البراوي لـ”مصدر الإخبارية” أن منظمة التحرير الفلسطينية قطعت في يناير 2019 رواتب 27100 أسرة شهيد وجريح، دون أسباب تذكر.

وطالب البراوي بإعادة صرف مخصصات شهداء عدوان 2014 وشهداء كافة الحروب عى قطاع غزة دون تمييز.

في نفس الوقت قالت والدة شهيد إن هذه المخصصات هي المعيل الوحيد لعوائل الشهداء الذي تيتّم أطفالهم وانحرموا قمة العيش.

وتابعت والدة الشهيد لمصدر الإخبارية: “منذ سبع سنوات ونحن نطالب بحقوقنا ولم نحصل عليها، فإلى متى يعيش ذوي الشهداء في هذا الذل؟”.

وشهدت الأعوام الماضية آلاف المناشدات والاعتصامات من أهالي الشهداء والأسرى والجرحى، تطالب بوقف سياسة التمييز بين مخصصاتهم، وإرجاع كافة مستحقاتهم.

وبحسب المؤسسات الحقوقية فإن السلطة قامت بقطع بشكل متعمد، رواتب آلاف الشهداء والأسرى والجرحى، في الضفة الغربية وقطاع غزة، خاصة من يتبعون لحركتي حماس والجهاد الإسلامي.

وشهد عام 2019 أوسع موجة قطع رواتب، رغم كل الوعود والتدخلات التي جرت خلال الفترة الماضية، كما لم تتم إضافة اسم أي شهيد جديد إلى قوائم مؤسسة الرعاية.

يأتي ذلك في وقت ينص فيه القانون الأساسي الفلسطيني على أنّ رعاية أسر الشهداء والأسرى الجرحى والمتضررين والمعاقين واجب ينظم القانون أحكامه، وتكفل لهم خدمات التعليم والتأمين الصحي والاجتماعي، بحسب المركز الفلسطيني للإعلام.