مصدر الإخبارية
تابعونا على

الاحتلال يدرس تمديد الإغلاق لأسبوع إضافي بسبب تفشي كورونا

صحة الاحتلال: ارتفاع عدد مصابي كورونا إلى 4247 بينهم 15 حالة وفاة - تخفيفات
الأراضي المحتلة – مصدر الإخبارية

ذكرت وسائل إعلام عبرية أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي تعقد، اليوم الأحد، جلسة خاصة لبحث توصية وزارة الصحة تمديد الإغلاق بأسبوع آخر، وذلك لمواجهة تفشي فيروس كورونا، وسط تباين بالمواقف بشأن الجدوى من تمديد الإغلاق.

وبحسب الإعلام العبري تأتي الجلسة في الوقت الذي ينتهي موعد الإغلاق منتصف هذه الليلة الأحد- الإثنين، كما ينتهي موعد إغلاق مطار بن غوريون في اللد وتعليق الطيران، حيث سيتم مناقشة الجدوى من إغلاق المطار، إذ تطالب وزارة الصحة إغلاق المطار لأسبوعين إضافيين.

في حين يدعم رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، التوصية بتمديد الإغلاق، بينما يبدي رئيس “كاحول لافان”، بيني غانتس، معارضته لتمديد الإغلاق دون تشديد الإجراءات ومضاعفة غرامات كورونا وإنفاذ القانون في البلدات الحريدية بكل ما يتعلق بإجراءات الإغلاق.

كما ستبحث الحكومة إمكانية تشكيل لجنة استثناءات خاصة، تبحث في طلبات منح التصاريح للمواطنين المتواجدين بالخارج ويريدون العودة إلى البلاد، إذ تشير التقديرات إلى أن آلاف من “الإسرائيليين” يمكثون في مطارات حول العالم، وينتظرون العودة للبلاد.

فيما تم الإعلان عن تأجيل الرحلتين التي سبق الإعلان عنهما وكانت وجهتهما مطار فرانكفورت الألماني، وذلك لحين مصادقة الحكومة على لجنة الاستثناءات، ويتسنى إعادة المواطنين للبلاد، حيث من المتوقع أن تقلع الطائرتان غدا الإثنين من مطار بن غوريون.

ورغم الخلافات، يتوقع أن يدعم وزراء “كحول لافان” توصية تمديد الإغلاق، لكنهم يعتقدون أنه في ضوء استقرار معدل الإصابة والعدوى يمكن تخفيف بعض قيود الاغلاق، خاصة بكل ما يتعلق في التعليم لجيل الطفولة والأعمال التجارية، بيد أن وزارة الصحة تعارض أي تخفيفات خلال الأسبوع الجاري.

وكانت الشرطة الإسرائيلية حررت في نهاية الأسبوع 1500 مخالفة كورونا، في غالبيتها العظمى حررت عند الحواجز التي نصبت على محاور الطرقات الرئيسية في البلاد.

في نفس الوقت توفي 23 شخصا متأثرين بإصابتهم بفيروس كورونا المستجد لدى الاحتلال، فيما تم تسجيل 2596 إصابة جديدة بالفيروس، أمس السبت، بحسب ما أفادت وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الأحد.

وتأتي هذه المعطيات، مع التراجع الملحوظ في فحوصات كورونا خلال نهاية الأسبوع، حيث تم أخذ 26 ألف عينة مخبرية لاكتشاف كورونا، أظهرت النتائج أن 10% منها موجبة.


أقرأ أيضاً

Exit mobile version