آبل سيارات

شركة آبل تسعى لإنتاج سيارات متطورة عام 2024

منوعات-مصدر الاخبارية

تسعى شركة “آبل” العالمية، لبدء إنتاج سيارات ذاتية القيادة في 2024، قد تضم تكنولوجيتها فائقة التطور في البطاريات.

ونقلت وكالة “رويترز” للأنباء عن مصادر مطلعة قولها، إن خطة “صناعة السيارات الخاصة بالشركة تعرف باسم المشروع تيتان، وتسير بشكل متقطع منذ 2014 عندما بدأت الشركة لأول مرة في تصميم سياراتها الخاصة من الصف”.

وأشارت إلى الشركة في وقت ما تراجعت عن هذه المحاولة للتركيز على البرمجيات وإعادة تقييم أهدافه”.

وفي عام 2018 عادت “آبل” للتركيز على المحاولة من خلال إعادة دوغ فيلد، المسؤول المخضرم في «آبل»، للإشراف على المشروع في 2018 وقام بتسريح 190 من العاملين به في 2019، بحسب المصادر.
وقالت: “إنه منذ ذلك الحين أحرزت الشركة تقدماً كافياً كي تستهدف الآن تصنيع سيارات للمستهلكين”، وذكرت المصادر “أن التصميم الجديد للبطارية محوري في استراتيجية “آبل”، إذ قد يخفض بشدة تكلفة البطاريات ويزيد المسافة التي تقطعها السيارة قبل الحاجة لتغيير البطارية”.

ولم يتضح بعد من سيقوم بتجميع السيارات التي تحمل العلامة التجارية «آبل»، لكن مصادر ذكرت لـ “رويترز” أنها تتوقع أن تعتمد الشركة على شريك تصنيع لصناعة سياراتها.

وشركة “أبل” هي شركة أميركية متعددة الجنسيات مقرها في مدينة كوبرتينو بولاية كاليفورنيا على الساحل الغربي للولايات المتحدة الأميركية، متخصصة بتصميم وتطوير وبيع الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية وبرامج الحاسوب والحواسيب الشخصية.

وتعد سلسلة حواسيب “ماك” وأجهزة آيبود وآيفون وآيباد أشهر منتجات الشركة، في حين تتضمن برامجها نظام التشغيل الخاص بأجهزة ماك وهو “أو أس أكس”، ونظام “آي أو أس” الخاص بالأجهزة المتنقلة، وبرنامج “آي تونز” لاستعراض ملفات الوسائط كالأغاني والأفلام، ومتصفح الإنترنت “سافاري”، إلى جانب حزمتي تطبيقات الإنتاجية والإبداع “آي لايف” و”آي وورك”.

وحتى نوفمبر/تشرين الثاني 2012 كان لدى أبل 394 متجر تجزئة في 14 دولة، إضافة إلى متجري “أبل ستور” و”آي تونز ستور” الإلكترونيين، كما يعمل في الشركة حتى 29 سبتمبر/أيلول 2012 بدوام كامل 72 ألفا و800 موظف دائم، و3300 موظف مؤقت بدوام كامل عبر العالم، وقد وصلت عائداتها السنوية في عام 2010 إلى 65 مليار دولار ونمت إلى 156 مليارا في عام 2012.